داء الكلب وأعراضه وعلاجه وطرق الوقاية منه والإسعافات الأولية

Advertisement

داء الكلب
التعرض لهجوم حيوان مصاب بحمى الكلاب الفيروسية تعرض الشخص المصاب للكثير من المخاطر التي إن لم يتم إسعافها بسرعة تسبب الوفاة، فما بالك عن الحيوانات المسعورة المنتشرة في الشوارع، نسلط الضوء في هذا المقال على داء الكلب وأعراضه وعلاجه وطرق الوقاية منه، وكيف تقوم بالإسعافات الأولية لشخص مصاب.

ما هو داء الكلب ؟

هو مرض ينتقل عن طريق فم الكلب ومعروف بـ”Rabies”، إلى دم الشخص الذي تعرض للهجوم، ويسبب هذا الفيروس مهاجمة الخلايا العصبية الموجودة في مخ الشخص، مما يسبب التهاب الدماغ .

أعراض داء الكلب

  • الصداع.
  • فرط الكسل أو الخمول .
  • شلل في عضلات البلع.
  • تتدهور الوظائف الإدراكية للشخص ، ولا يستطيع الانتباه ، وقد ينتج عن هذا الإصابة بـ الخرف.
  • العدائية الزائدة عن الحد.
  • رهاب الهواء
  • رهاب الماء.
  • اضطرابات قد تنتهي إلى الوفاة.
  • ارتفاع درجة الحرارة.

أسباب داء الكلب

يتساءل بعض الأشخاص لما يحدث هذا والكلاب حيوانات وديعة؟ يحتوي لعاب الكلاب المصابة على نوع من الحمى ، هذه الحمى الفيروسية تكون موزعة على لسان الكلب والعقد العصبية الموجودة في الغدد اللعابية ، وتظهر بعد أسبوع على فمه، لذا يوصي الأطباء بضرورة تطعيم الكلاب مع تربيتها في المنازل.

ما الذي يحدث للمصابين بـ داء الكلب ؟

تنتقل العدوى بالحمى الفيروسية للأشخاص الذين تعرضوا لخطر الإصابة ، عن طريق الجروح والخدوش التي يسببها الهجوم، وكلما كان الجرح أعمق كلما زادت نسب الإصابة بالحمى الفيروسية.

فترة حضانة فيروس داء الكلب ؟

تستمر فترة حضانة فيروس داء الكلب من 4 إلى 6 أسابيع ، ولكن في بعض الأحيان تستمر المدة إلى أكثر من 6 أشهر وأحياناً تمتد لسنة.

تشخيص داء الكلب

يقوم الطبيب بإجراء اختبارات للأجسام المضادة الموجودة في الجسم للكشف عنها عن طريق البول واللعاب، ولكن عموماً، لا توجد فحوصات سريرية توضح الإصابة بـ داء الكلب ، ولا يستطيع الطبيب التعرف على داء الكلب إن لم يكن هناك إصابة برهاب الماء أو الهواء.

حيوانات تحمل داء الكلب

ليست الكلاب وحدها هي التي تحمل هذا الفيروس، ولكن هناك عدة حيوانات تحمل مرض داء الكلب ، وهي :

  • القرود
  • القطط
  • الثعالب
  • النمس
  • ابن آوى
  • حيوان الراقون أو الراكون.
  • الضباع
  • الخفافيش، وحسب منظمة الصحة العالمية النسبة الأعلى التي أصيبت بداء الكلب من عضة الخفافيش حدثت لهم وفاة، وكانت النسبة الأعلى في أمريكا وكندا بحسب المنظمة.
  • جميع الثدييات عموماً تحمل داء الكلب.

أكثر الفئات إصابة بداء الكلب

لا يتم استثناء أحد من الإصابة بهذا الفيروس، ولكن من خلال الإحصاءات السنوية سجلت منظمة الصحة العالمية نسبة الأشخاص الأكثر عرضة لخطورة الإصابة بـ داء الكلب، هم الأطفال بين عمر 4 سنوات حتى عمر 15 عام والأغلب هم الذكور وذلك يرجع إلى أن هذه الفئة هم الأكثر حبا للكلاب واللعب معهم.

علاج داء الكلب

إذا تأكد التشخيص بداء الكلب، يصف الطبيب العلاج التالي :

  • وضع مطهرات على الأنسجة المتهتكة في الجلد، هذه المطهرات والأدوية عبارة عن مضادات حيوية تساعد على القضاء على الفيروس.
  • يعطي الطبيب غلوبولين مناعي وريدي لتقوية جهاز المناعة في مواجهة الفيروس.
  • عزل المريض بداء الكلب عن باقي الأسرة، وعزل أدوات طعامه، حتى لا ينقل العدوى لشخص آخر.
  • ارتداء القفازات المصنوعة من المواد الطبية، عند علاج المريض.

إسعافات أولية عند الإصابة بداء الكلب

اتبع هذه الطرق للوقاية من تطور الحمى الفيروسية المصاحبة لداء الكلب إذا شككت في الأمر قبل الذهاب للطبيب، وهي:

  • اغسل مكان الإصابة جيداً بالماء والمطهر اليودي.
  • ضع على المنطقة البوفيدون اليودي Povidone iodine ، الذي يقتل الجراثيم والفطريات، كما أنه من أحد المواد المضادة لداء الكلب.

توصيات يجب اتباعها لمربين الحيوانات المنزلية

هذه التوصيات تفيد في أخذ حذركم لعدم التعرض للعدوى، وهي :

  • لا توجد مشكلة من لمس الحيوانات لجلودكم أو إطعامهم.
  • عند إصابة أحد الحيوانات أو قامت هذه الحيوانات بإصابتكم بخدوش، يجب أخذ اللقاح مباشرةً.
  • عند لمس لسان الحيوان لمكان به جروح أو تلوث جرح، يجب تناول تطعيم يحتوي على مواد مضادة لداء الكلب، بالإضافة إلى تطهير الجرح.

طرق الوقاية من داء الكلب

الوقاية الأهم هي عن طريق الحفاظ على صحة الحيوانات من الإصابة بالحمى الفيروسية، خصوصاً الحيوانات التي نربيها معنا في المنزل عن طريق التالي :

  • إعطاء الحيوانات دائماً اللقاحات الخاصة بها.
  • الفحص المستمر على الحيوانات المنزلية.
  • إن كانت الحيوانات تعاني من العض يتم حجزها لمدة من أسبوع إلى أسبوعين .

في الختام ؛ إن أصبت أنتَ أو أحد افراد عائلتك من أحد الحيوانات المذكور أنها تسبب داء الكلب، اتصل بالطبيب فوراً وبإمكانك عمل إسعافات أولية للتقليل من فرص الإصابة بحمى داء الكلب الفيروسية، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

اقرأ أيضاً

المصادر
http://www.nhs.uk/Conditions/Rabies/Pages/Introduction.aspx https://www.cdc.gov/rabies/transmission/index.html http://www.healthline.com/health/rabies#overview1 http://www.who.int/mediacentre/factsheets/fs099/ar/ http://www.who.int/topics/rabies/ar/

أمنية قلاوون

محررة في قسم المقالات الصحية في موقع كل يوم معلومة طبية، وتقوم بكتابة المقالات العلمية التي تهم القارئ العربي. اكتسبت خبرة في مجال الكتابة والتحرير عن المرأة والمجتمع، وكتبت لعدة مواقع عالمية ومحلية لمدة خمس سنوات ولها أنشطة في المجال الطبي وشاركت في التوعية الصحية عن مرض متلازمة نقص المناعة البشري عام 2011

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *