اضرار المسكنات اليومية.. تعرف عليها وكيف تحمي نفسك منها

Advertisement

اضرار المسكناتنشعر بالآلام من وقت لآخر فنلجأ للحل الأسرع وهو المسكنات ! لكن ماذا إن كان تناول هذه المسكنات المستمر يوميا يشكل خطر على حياتنا ؟ من خلال المقال التالي يمكنك معرفة اضرار المسكنات وكيف تحمي نفسك منها، لذلك تابع معنا عزيزي القارئ.

ما هي المسكنات ؟

المسكنات عبارة عن أدوية تستخدم لعلاج وتسكين الآلام، كما يمكن الحصول على هذه المسكنات دون الحاجة لوصفة الطبيب.

بالرغم من انتشار استخدام المسكنات بشكل كبير إلا أن هذه المسكنات يمكن أن يكون لها مخاطر وأضرار على المدى البعيد! كما أن هناك أنواع مختلفة من المسكنات المنتشرة ومنها:

  • المسكنات التي تحتوي على مادة الأفيون.
  • أدوية تحتوي على مادة التيلينول.
  • أدوية تحتوي على التيلونيل والمواد الأفيوينة.
  • الأسبرين.
  • مسكنات مضادة للالتهاب خالية من الستريود.
  • البارستيامول أو الأستيامينوفين.

وينتشر استخدام هذه الأدوية في الغالب لعلاج آلام مثل آلام التهاب المفاصل، والجراحة، والإصابة،و وجع الأسنان، والصداع، وتشنجات الحيض، والتهاب العضلات.

اقرأ أيضا: الأدوية المضادة للالتهاب.. الاستخدام المزمن يؤدي إلى تقرحات المعدة

البارسيتامول أو الأسيتامينوفين

يصنف دواء البارسيتامول كدواء مسكن للآلام و غير مخدر، وهو دواء واسع الانتشار في الاستخدام في المنازل حيث يعتبر آمنا للبالغين والأطفال، ويستخدم في تسكين الآلام الخفيفة والمتوسطة و خفض الحمى.

ويعتبر البارسيتامول خيار آمن للمصابين بقرحة المعدة بدلا من استخدام الأسبرين فهو لا يسبب نزيفا في المعدة، لكن أيضا يجب عدم تناول جرعات كبيرة منه فقد يكون لها تأثير على الكبد، كما يعتبر أيضا ذو تأثير سام على الأشخاص الذين يتناولون المشروبات الكحولية.

كيف تعمل المسكنات ؟

تختلف أنواع المسكنات وبالتالي تختلف الطريقة التي تسكن بها الآلام كالتالي:

  • فالأفيونيات تقوم بتقليل إشارات الألم التي يرسلها الجهاز العصبي وبالتالي تقليل رد فعل الدماغ تجاه هذه الإشارات.
  • أما أدوية التيلينول فتعمل على تغيير الطريقة التي يشعر بها الجسم بالألم.
  • أما الأدوية المضادة للالتهاب فتقوم بمنع آثار البروستاجلاندين وه وإنزيم ينظم الكثير من الوظائف الحيوية في الجسم.

اقرأ أيضا: تعرف أكثر على أمراض الجهاز العصبي

اضرار المسكنات اليومية

تنتج اضرار المسكنات حسب المسكن الذي تتناوله وطول المدة الزمنية لذلك وتكون الآثار الجانبية كالتالي:

  • حدوث الإمساك.
  • الشعور بالنعاس.
  • الإحساس بالدوخة.
  • معدة مضطربة.
  • رنين في أذنك.
  • جفاف الفم.
  • الشعور بالحكة في الجلد وانتشار الطفح.

اقرأ أيضا: تخلص من الجلد الجاف المثير للحكة.

الوقاية من الآثار الجانبية للمسكنات

  • يجب عليك استشارة الطبيب قبل أخذ المسكنات بشكل عام.
  • لا تقم بإعطاء أطفالك المسكنات فذلك يمكن أن يسبب حدوث متلازمة راي لهم.
  • لا تتناول أكثر من 3 جرام  من مسكن التيلينول أي ما يعادل (6 حبوب إضافية أو 9 من الحبوب المعتادة من الجرعة )  حتى لا تؤذي الكبد لديك.
  • قم باستشارة طبيبك قبل أخذ المسكنات المضادة للالتهاب الخالية من الستريود حتى لا تزيد من مخاطر حدوث نزيف المعدة، أو توقف القلب.
  • قم باستشارة الطبيب قبل أخذ الأدوية التي تحتوي على مادة الأفيون، فأحيانا تكرار تناول هذا المسكن يؤدي لإدمانه بشكل خطر.
  • اتبع التعليمات التي توجد في وصفة الطبيب بعناية ولا تأخذ مسكنات أكثر مما وصف لك.
  • إذا شككت بأنك أخذت جرعة أكثر من الموصوفة قم بالاتصال بمركز مكافحة السموم أو اذهب إلى غرف الطوارئ فورا.

اقرأ أيضا: أعراض التسمم الدوائي .. وكيف تتعامل معها.

تحذيرات مهمة

  • يمكن لتناول الكحول مع الأدوية أن يزيد من اضرار المسكنات ، لذلك تجنب تناول الكحول عند أخذك للمسكنات خاصة التي تحتوي على أسيتامينوفين.
  • يجب استشارة الطبيب قبل تناول المسكنات للمرأة الحامل أو التي تسعى لحمل أو المرأة المرضعة حتى لا يؤثر بشكل سلبي على حالتها.

اقرأ أيضا: احذر من تفاعلات الادوية مع الكافيين والمشروبات.

في النهاية عزيزي القارئ حتى وإن كانت المسكنات تعطيك شعور سريع بالراحة ، لا تجعل من هذه الراحلة المؤقتة سبب لبداية أمراض أخرى! قم بالانتباه لصحتك دائما ولا تنسى استشارة الطبيب، كما يمكنك أن تستشر أحد أطبائنا .. من هنا.

اقرأ أيضا:

المصادر
http://www.everydayhealth.com/analgesic/guide/

روضة بكر

محررة في موقع كل يوم معلومة طبية، حاصلة على ليسانس آداب إعلام قسم صحافة وحاليا تقوم بدراسة الماجستير.
تهتم بالكتابة في المجال الطبي بما يخدم القراء في مجالات صحية مختلفة تفيدهم في حياتهم اليومية وبما يخدم تنمية المجتمع بشكل عام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *