Advertisement

الرجفان البطيني والرجفان الاذيني و الفرق بينهما وأعراضهما

Advertisement

الرجفان البطينيالحفاظ على صحة القلب، أمر هام وضروري، فالإصابة بأمراض القلب قد تعرض حياتنا للخطر، لذا سنوضح في هذا المقال الفرق بين كلا من الرجفان البطيني والرجفان الاذيني للوقاية منهما ومن مخاطرهما الصحية.

الفرق بين الرجفان البطيني والرجفان الاذيني

يعمل القلب الصحي بطريقة متزامنة فهو يرسل الإشارات الكهربائية لتعمل كل أجزائه معا، في حالتي الرجفان الأذيني والبطيني تصبح الإشارات في حالة فوضوية، ويفقد القلب قدرته على العمل بطريقة متزامنة.

اقرأ أيضا : اضطرابات ضربات القلب…أسبابها و أعراضها و كيفية التعامل معها 

في الرجفان الأذيني، فإن ضربات القلب تصبح غير منتظمة، على الرغم من خطورته، إلا أنه لا يمثل تهديدا للحياة، أما في الرجفان البطيني (VFib)، فإن القلب لا يعد قادرا على ضخ الدم، وهي حالة طوارئ طبية تهدد الحياة والتي من شأنها أن تؤدي إلى الوفاة إذا لم تعالج على وجه السرعة.

ما هما الأذينين والبطينين في القلب؟

القلب هو عضو واحد كبير يتألف من أربع حجرات، تنقسم لحجرات علوية وسفلية، تسمى الحجرتان العلويتان بالأذنين أحدهما أيمن وآخر أيسر، أما الحجرتان السفليتان هما البطينان وهما أيضا ينقسما لأيمن وأيسر.

إذا حدث عدم انتظام لضربات القلب في الأذينين، فتطلق على هذه الحالة الرجفان الأذيني أما إذا حدث عدم انتظام ضربات القلب في البطينين، فيسمى الرجفان البطيني، وعلى الرغم من تشابه أسمائهم، وحدوث كلاهما في القلب، إلا أن تأثير كلا منهما على الجسم يختلف عن الآخر.

كيف يؤثر الرجفان الأذيني على الجسم؟

في قلب صحي، يتم ضخ الدم من الغرفة العليا إلى الغرفة السفلى (أو من الأذينين إلى البطينين) في نبضة واحدة للقلب، وخلال نفس الضربة، يتم ضخ الدم من البطينين إلى بقية الجسم، ومع ذلك، عندما يؤثر الرجفان الأذيني على القلب، فإن الغرف العليا لا تضخ الدم إلى الغرف السفلى، ورغم ذلك يظل في الأذين القليل من الدماء.

هو حالة ليست مهددة للحياة، إلا أنها حالة طبية خطيرة يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات مهددة للحياة إذا لم تعالج.

ومن أكثر مضاعفاتها خطورة هي السكتة الدماغية، والنوبات القلبية، وانسداد الأوعية الدموية التي ترسل الدماء للأعضاء أو الأطراف، يتجمع الدم القليل الباقي في الأذين، ويتخثر، مكون الجلطات التي قد تسبب السكتات الدماغية، والجلطات في الأطراف، أو تلف الأعضاء؛ بسبب عدم خروج الدماء المتجمعة في الأذينين من خلال البطينين في الدورة الدموية.

كيف يؤثر الرجفان البطيني على الجسم ؟

الرجفان البطيني هو نشاط كهربائي غير منتظم في بطين القلب، مما يؤدي لعدم ضخ الدم لأعضاء الجسم، وهو حالة طارئة، إذا لم تعالج فورا، قد تؤدي إلى الموت المفاجئ.

اقرأ أيضا : ما هو رسم القلب ؟ تخطيط القلب الكهربي

الطريقة الوحيدة لعلاجها هي الصدمة الكهربائية مع الرجفان، إذا تم إعطاء الصدمة في الوقت المناسب، يمكن للجهاز إزالة رجفان القلب والعودة إلى إيقاعه الصحي الطبيعي.

إذا تعرض الشخص للرجفان البطيني أكثر من مرة، يتم تركيب زرع جهاز منظم لضربات القلب ومزيل للرجفان implantable cardioverter defibrillator، وعندما يتم زرعه في الصدر يقوم الجهاز بمراقبة كهرباء الفلب، وإذا كشف عن إيقاع أو ضربات غير منتظمة للقلب، فهو يرسل صدمة سريعة من أجل إعادة القلب إلى نمط طبيعي.

عدم علاج الرجفان البطيني ليس خيارا، فقد أفادت دراسة سويدية من عام 2000 أن معدل البقاء على قيد الحياة لمدة شهر واحد للمرضى الذين يعانون منه،  وهم خارج المستشفى 9.5%، وكان معدل البقاء على قيد الحياة بين 50 % مع العلاج الفوري إلى 5 % مع تأخير 15 دقيقة، وإذا لم يعالج بشكل صحيح وفوري، فإن الأشخاص الذين بقوا على قيد الحياة، قد يعانون من ضرر طويل الأمد أو حتى الدخول في غيبوبة.

كيفية الوقاية من الرجفان البطيني والرجفان الأذيني

نمط الحياة الصحي يحافظ على صحة القلب، ويقلل احتمال التعرض للرجفان الأذيني والبطيني، فممارسة الرياضة بشكل منتظم واتباع نظام غذائي صحي غني بالدهون الصحية للقلب مثل الأوميجا 3، ومحدود في الدهون المشبعة والدهون المتحولة هو المفتاح للحفاظ على قلبك قويا لمدى الحياة.

اقرأ أيضا : 8 عادات تؤثر في صحة القلب .. تعرف عليها لتحمي نفسك

نصائح للوقاية من الرجفان البطيني والأذيني

  • التوقف عن التدخين.
  • تجنب  الكحول و الإفراط في تناول الكافيين.
  • الوصول والحفاظ على وزن صحي.
  • السيطرة على الكولسترول.
  • مراقبة وإدارة ضغط الدم.
  • علاج الأمراض، التي يمكن أن تؤدي إلى مشاكل القلب، بما في ذلك السمنة، توقف التنفس أثناء النوم، ومرض السكري.

نتمنى أن تكون تعرفت عزيزي القارئ على الفرق بين الرجفان الأذيني والبطيني وخطورتهما على صحتك وكيفية الوقاية منهما، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا عن أمراض القلب، أو أمر طبي أخر.

اقرأ أيضا :

المصادر
http://www.healthline.com/health/atrial-fibrillation-vs-ventricular-fibrillation?utm_source=Sailthru%20Email&utm_medium=Email&utm_campaign=afib#overview1

الكاتب

ندى سامي

محررة بموقع كل يوم معلومة طبية، تقوم بكتابة المقالات العلمية في مجالي الطب والتكنولوجيا، عملت في مجال الصحافة والتنمية البشرية، وساهمت في أنشطة المجتمع المدني بالتوعية لحقوق المرأة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *