السعرات الحرارية في حلاوة المولد وأضرار الإفراط في تناولها

Advertisement

السعرات الحرارية في حلاوة المولديقترب المولد النبوي الشريف وتقترب معه عادات وطقوس مميزة للعديد من البلدان العربية، التي تشتهر بصناعة وتناول أنواع مختلفة من الحلوى تعرف بـ حلاوة المولد بأنواعها المختلفة، لكن ما يهمنا هنا هو الجزء الطبي اهتماما منا بصحتك، لذلك من المهم معرفة عدد السعرات الحرارية في حلاوة المولد ، وكيف يمكن أن يتسبب الإفراط في تناولها بعض المشاكل الصحية؟ لذلك تابع معنا المقال التالي عزيزي القارئ.

أشهر أنواع حلاوة المولد

السمسمية (السمسم)

هناك عدد كبير من السعرات الحرارية في حلاوة المولد بشكل عام ومنها حلوى السمسية والتي تتكون من بذور السمسم، حيث يوجد ما يقرب من 50 سعر حراري في ملعقة واحدة كبيرة منه، وذلك بسبب الطبيعة المركزة في هذه الحبوب والتي تفيض بالمعادن والفيتامينات والمركبات العضوية التي يحتاجها الجسم، ولكن لا يجب تناول كمية كبيرة من بذور السمسم واستخدامها بشكل متقن ومحدد.

حيث أن الاستهلاك المفرط من بذور السمسم يمكن أن يسبب تهيج القولون والمعدة، وأحيانا قد يظهر في اختبار المخدرات وجود رباعي هيدرو كانبينول الذي يعرف اختصارا بـ THC ، وهو الجزئ الأشهر في نبات القنب الهندي.

اقرأ أيضا: فوائد زيت السمسم للجسم.. تعرف عليها.

الفولية (الفول السوداني)

الفول السوداني من أكثر الحبوب شهرة في العالم العربي، وهو من المصادر الممتازة للبروتين النباتي، والفيتامينات المختلفة، ومع ذلك يعتبر من الحبوب عالية الدهون ومن الحلوى التي تحتوي على السعرات الحرارية في حلاوة المولد بشكل مرتفع، ولا يجب الإفراط في تناولها.

حيث أن هناك البعض ممن يعانون من حساسية الفول السوداني وهؤلاء يجب أن يحذروا من تناول ما يعرف بالفولية، بالإضافة إلى أن الفول السوداني يكون أحيانا ملوث بالأفلاتوكسين، وهي مادة سامة ينتجها العث.

اقرأ أيضا: حساسية الفول السوداني والمكسرات.. أعراضها والوقاية منها.

تسمم الأفلاتوكسين

أحيانا قد يكون الفول السوداني ملوث بنوع من العفن يعرف بـ أسبرجيلوس فلافوس، والذي يسبب إنتاج مادة سامة تعرف بـ أفلاتوكسين.

ومن أعراض التسمم:

ويتوقف خطر تلوث الأفلاكوستين على كيفية التخزين، ويكون أكثر شيوعا في الأماكن الحارة والرطبة، خاصة في المناطق الاستوائية.

ويمكن منع تلوث الأفلاتوكسين بشكل فعال من خلال التجفيف المناسب للفول السوداني بعد الحصاد، والحفاظ على درجة الحرارة والرطوبة منخفضة أثناء التخزين.

مضادات التغذية

الفول السوداني قد يحمل عددا مما يعرف بـ مضادات التغذية، وهي مواد تمنع امتصاص المواد الغذائية الأخرى وتقلل من قيمتها الغذائية، ومنها حمض الفيتيك، حيث تم العثور على حمض الفيتيك في جميع البذور الصالحة للأكل والمكسرات والحبوب والبقوليات ويوجد في الفول السوداني ما بين 0.2 إلى 4.5%.

ويتسبب حمض الفيتيك في إضعاف امتصاص الحديد والزنك من الجهاز الهضمي، ولذلك الإفراط في استهلاك الفول السوداني قد يسبب وجود نقص في هذه المعادن.

اقرأ أيضا: 10 علامات على نقص الحديد في جسمك.

السعرات الحرارية في حلاوة المولد

  • يحتوي 100 جرام من الفول السوداني على 567 سعر حراري.
  • يحتوي 100 جرام من السمسم على 573 سعر حراري.
  • يحتوي 100 جرام من حلوى الملبن أو الحلقوم 305 سعر حراري.
  • يحتوي 100 جرام من جوز الهند على 354 سعر حراري.

الإفراط في تناول السكريات في حلاوة المولد

التأثير على الدماغ

تناول السكريات يعطي الدماغ إحساس جيد بسبب مادة كيميائية تعرف باسم الدوبامين، وهو ما قد يفسر لماذا قد تقوم بتناول قطعة من الحلوى في الثالثة فجرا بدلا من تناول ثمرة فاكهة، ولذلك يكون دماغك في حاجة مستمرة للحلوى لينتج المزيد من هذه المادة ليظل يشعر بالسعادة، وبالتالي تناول كمية أكبر.

اقرأ أيضا: أمراض الدماغ.. وعادات سيئة يجب أن تتخلص منها.

المزاج

يمكن للحلوى ومنها حلاوة المولد أن تمنحك دفعة سريعة من الطاقة، من خلال رفع مستويات السكر في دمك بسرعة، وعندما تنخفض تلك المستويات ستقوم الخلايا بامتصاص السكر، وقد تشعر بالضيق والقلق، وبالتالي يكون للسكريات تأثير واضح على مزاجك، وبعض الدراسات أظهرت أن تناول كمية كبيرة من السكر قد يسبب المزيد من خطر الاكتئاب.

اقرأ أيضا: كيف تتخلص من إدمان السكر؟ 5 أطعمة بديلة.

الأسنان

الحلوى يمكن أن تسبب تعفن الأسنان، فالبكتيريا العالقة في تجاويف الأسنان، ستقوم بالعيش على بقايا السكر في الفم.

اقرأ أيضا: غسل الأسنان.. أهميته للقلب والأخطاء التي نقع فيها.

آلام المفاصل

إن كنت تشعر بالآلام في مفاصلك، تناول الكثير من الحلوى يمكن أن يسبب تفاقم تلك الآلام بسبب الالتهابات التي تسببها في الجسم، بل تشير بعض الدراسات أن السكر قد يزيد من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتيدي.

اقرأ أيضا: التهاب المفاصل .. أسبابه وأعراضه وكيفية علاجه.

البشرة

من الآثار الجانبية للسكريات أيضا هو ظهور الشيخوخة أسرع على بشرتك، حيث يعلق السكر على البروتينات في مجرى الدم ويخلق جزيئات ضارة تسمى منتجات غليكاتيون النهائية المتقدمة، والتي تقوم بإظهار تقدم السن على بشرتك كما أنها تضر الكولاجين وألياف البروتين.

اقرأ أيضا: 10 خطوات فقط لتأخير الشيخوخة.

الكبد

قد يؤدي وفرة السكر المضاف للحلوى إلى أن يصبح الكبد مقاوم للأنسولين، وهو هرمون مهم يساعد على تحويل السكر في الدم إلى طاقة، مما يعني أن الجسم يصبح غير قادر على التحكم في مستويات السكر في الجسم، مما قد يؤدي إلى السكري من النوع الثاني.

اقرأ أيضا: أطعمة مفيدة للكبد وأخرى تضر صحة الكبد.

الوزن

قد لا يكون ذلك بالجديد عليك، ولكن دعنا نكررها تناول سكريات أكثر يعني وزن أكبر، حيث أظهرت مجموعة من البحوث أن الأشخاص الذين يشربون المشروبات المحلاة بالسكر يكون وزنهم أكبر ويكونون أكثر عرضة لمرض السكري من النوع الثاني مقارنة بأولئك الذين يستهلكون كمية أقل.

ولأن عدد السعرات الحرارية في حلاوة المولد ليس بقليل فيجب الحرص عند تناولها، خاصة أن دراسة أخرى أظهرت أن الأشخاص الذين يستهلكون كمية زائدة من السكر يكتسبون حوالي 1.7 باوند في أقل من شهرين.

اقرأ أيضا: التخلص من الوزن الزائد في 10 خطوات.

الصحة الجنسية

من الآثار الجانبية للإفراط في تناول السكر هو التأثير على القدرة الجنسية، حيث يؤثر ارتفاع نسبة السكر في الدم على الدورة الدموية، والتي تسيطر على تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم بشكل صحيح، والذي يحتاجه الجسم للقيام بوظائفه.

اضرار حلاوة المولد لمرضى السكري

القلب

عند الإفراط في تناول السكر، فالأنسولين الزائد في مجرى الدم يمكن أن يؤثر على صحة الشرايين وهي جزء من الدورة الدموية في الجسم، مما قد يسبب نمو جدرانها أسرع من المعدل الطبيعي، وتصبح مشدودة مما قد يسبب الضغط على القلب ويؤدي إلى الضرر بمرور الوقت، وهذا قد يؤدي إلى أمراض القلب والنوبات القلبية.

وتشير الأبحاث أيضا أن تناول كميات أقل من السكر يمكن أن يساعد على خفض ضغط الدم، وهو من العوامل الخطرة لأمراض القلب، كما أن الأشخاص الذين يتناولون الكثير من السكر المضاف، هم أكثر عرضة لأمراض القلب بمقدار الضعف ( 25% من السعرات الحرارية التي تدخل أجسامهم من السكر المضاف).

اقرأ أيضا: أعراض أمراض القلب المختلفة التي يجب أن ننتبه لها.

البنكرياس

عندما تقوم بتناول السكر يقوم البنكرياس الخاص بضخ الأنسولين، ومع الإفراط في تناول السكر سيتوقف الجسم عن الاستجابة بشكل صحيح للأنسولين، وسيقوم البنكرياس هنا بضخ المزيد من الأنسولين، وفي النهاية قد يؤدي ذلك إلى انهياره وارتفاع مستويات السكر في الدم، مما قد يسبب السكري من النوع الثاني وأمراض القلب.

اقرأ أيضا: كيف تحمي نفسك من مرض السكري؟

الكلى

إن كنت تعاني من مرض السكري، الكثير من السكر هنا يمكن أن يؤدي إلى تلف الكلى، فالكلى تلعب دورا مهما في تصفية السكر في الدم، عندما تصل مستويات السكر إلى حد معين تبدأ الكلى في صرف السكر الزائد في البول، وفي حالة الإفراط وعدم التحكم يمكن أن يتسبب السكري هنا في إصابة الكلى بالضرر، مما يمنعها من القيام بتصفية السموم من الدم، مما قد يؤدي إلى الفشل الكلوي.

اقرأ أيضا: تنظيف الكلى من السموم بـ 5 مشروبات طبيعية.

في النهاية عزيزي القارئ نحن هنا لا نود أن نحرمك من الاستمتاع بتلك الحلوى والمشاركة في تلك العادات ، ولكن نحن نحذر من الإفراط في تناول الحلوى خاصة بعد أن عرفت مقدار السعرات الحرارية في حلاوة المولد ، كما أن المرضى المصابين بالأمراض المزمنة يجب أن يقوموا باستشارة الطبيب أولا قبل تناول أي من تلك الحلويات، كما يمكن استشارة أحد أطبائنا.. من هنا لأي استفسار صحي وبكل خصوصية.

اقرأ أيضا:

المصادر
https://www.healthline.com/nutrition/foods/peanu https://www.webmd.com/diet/features/how-sugar-affects-your-body https://www.organicfacts.net/health-benefits/seed-and-nut/sesame-seeds.html

روضة بكر

محررة في موقع كل يوم معلومة طبية، حاصلة على ليسانس آداب إعلام قسم صحافة وحاليا تقوم بدراسة الماجستير.
تهتم بالكتابة في المجال الطبي بما يخدم القراء في مجالات صحية مختلفة تفيدهم في حياتهم اليومية وبما يخدم تنمية المجتمع بشكل عام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *