ما هي الطرق الطبيعية لمنع الحمل ؟!

Advertisement

 الطرق الطبيعية لمنع الحملهناك العديد من الطرق الطبيعية لمنع الحمل و التى عرفت قديماً قبل الإقبال على وسائل منع الحمل المعروفة حالياً كالحبوب، و الحقن و اللولب و غيرها مثل طريقة العزل أو الانسحاب، و منع الحمل أثناء الرضاعة، أو بالابتعاد عن العلاقة الزوجية خلال فترة التبويض و الآن تعرفي في هذا المقال على نبذة مختصرة عن كل طريقة من السابق ذكرها.

الطرق الطبيعية لمنع الحمل

ما هي طريقة العزل أو الانسحاب ؟

طريقة العزل أو الانسحاب وهي عبارة عن سحب الرجل لقضيبه من مهبل المرأة قبل القذف ( اللحظة التى يخرج فيها السائل المنوي ) وتسمى أيضاً هذه العملية بقطع الجماع.

قد تعتبر طريقة العزل أو الانسحاب من أقدم الطرق الطبيعية لمنع الحمل و يعتمد حوالي 35 مليون زوج عالمياً على هذه الطريقة حتى هذه اللحظة و تعتمد هذه الطريقة على منع الحيوانات المنوية من الدخول إلى المهبل مما يتسبب في منع الحمل.

اقرئي أيضاً : الحلقة المهبلية لمنع الحمل .. مميزاتها وعيوبها

وتصلح هذه الطريقة عندما يكون الزوجين على قدر كبير من التحكم بالنفس و الخبرة و الثقة حيث يجب على الرجل سحب القضيب عندما يشعر بالإثارة الجنسية التي لا يستطيع بعدها التحكم في القذف و لكن إذا لم يكن الرجل قادر على التنبؤ بهذه اللحظة فعندها لن تكون هذه الطريقة فعالة.

و لكن تبقى هناك احتمالية حدوث الحمل و ذلك لتعلق بعض الحيوانات المنوية بفتحة التبول لدى الرجل مما قد يسبب الحمل إذا تم الجماع مرة أخرى و لكن إذا تبول الرجل بين عمليتي القذف فإن ذلك يخلص فتحة البول من الحيوانات المنوية المتعلقة بها مما يزيد من فاعلية طريقة العزل أو الانسحاب، و يجب أن تتذكر أن هذه الطريقة لا تحمي من نقل الأمراض الجنسية لذا يفضل معها استخدام الواقي الذكري أو الحاجز المهبلي.

اقرئي أيضاً : الواقي الذكري لمنع الحمل .. مميزاته وعيوبه ومخاطره

كيف يتم منع الحمل عن طريق الابتعاد عن العلاقة الجنسية أثناء فترة التبويض؟

يعد الابتعاد عن الجماع أثناء فترة التبويض من أهم الطرق الطبيعية لمنع الحمل، فالتبويض هو خروج البويضة من المبيض و هو يحدث مرة واحدة تقريباً كل شهر بعد حوالي 12- 16 يوم من نزول الدورة الشهرية و بعد خروج البويضة تكون صالحة للتلقيح و حدوث الحمل لمدة تتراوح من 24 – 48 ساعة، بينما يستطيع الحيوان المنوي البقاء حياً لمدة تصل إلى 5 أيام في جسم المرأة مما يجعل إمكانية حدوث الحمل تتراوح لمدة خمس إلى ثمانية أيام شهرياً.

اقرئي أيضاً : كيفية حساب ايام التبويض و أعراض فترة التبويض لحدوث الحمل

ولتصبح هذه الطريقة فعالة فعليكِ أن تكوني على دراية كاملة بدورتك الشهرية و العمليات الحيوية التي تحدث خلالها، لذا ستحتاجين أن تسجلي بانتظام و لمدة تتراوح من 6 – 12 شهر الفترة التي تكون فيها نسب الخصوبة عالية ( الفترة التى تسبق التبويض مباشرةً ) و الابتعاد عن العلاقة الجنسية فيها و على سبيل المثال إذا كانت الدورة تتراوح من 26 إلى 32 يوم فإن مدة الخصوبة تكون حوالى 8 أيام بصفة عامة.

و تعتمد فاعلية هذه الطريقة على انتظام الدورة الشهرية وتدوينك لحسابات فترة الخصوبة والابتعاد التام عن الجماع الجنسي أثناء الفترة المحددة.

اقرئي أيضاً : غطاء عنق الرحم لمنع الحمل .. أنواعه وطريقة استخدامه

هل الرضاعة الطبيعية تعتبر إحدى وسائل منع الحمل ؟

تلجأ بعض السيدات للرضاعة الطبيعية كإحدى الطرق الطبيعية لمنع الحمل و لكن على من تتبع هذه الطريقة أن تقوم بإرضاع طفلها من ثديها فقط وبدون أي مكملات خارجية و ذلك حيث أن قيام الأم بالرضاعة يغير من طبيعة النشاط الهرموني لدى المرأة مما يمنع حدوث الحمل و لكن تكون هذه الطريقة فعالة فقط في أول 6 شهور بعد الولادة و ذلك بشرط الآتي:

  • اعتماد الطفل كلياً على لبن الأم .
  • إرضاع الطفل على الأقل مرة كل أربع ساعات أثناء النهار و مرة كل 6 ساعات أثناء الليل.
  • عدم نزول أي دورة شهرية بعد الولادة.

اقرأ أيضاً :

المصادر
plannedparenthood healthline

د. آية السيد نوفل

طبيب امتياز بمستشفيات جامعة قناة السويس , شاركت في تنظيم عدد من المؤتمرات العلمية , عضو مشارك في اعداد فيديوهات علمية بمدونة دقيقة علم , و عضو نشط في اعداد مقالات طبية بمدونة كل يوم معلومة طبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *