تعرفي على تغيرات في الحمل تؤثر على جسمك وحواسك

Advertisement

الحملتشعر المرأة بتغيرات عديدة لجسمها أثناء الحمل ، إذ يتغير حجم الرحم، وحجم الثدي، بالإضافة إلى حدوث تغييرات في الحواس، تابعي معنا هذا المقال لتتعرفي علي هذه 3 تغيرات في الحمل تعتبر تغيرات طبيعية لا تقلق.

3 تغيرات في الحمل

تغيرات عنق الرحم

يخضع عنق الرحم لـ تغيرات في الحمل ، فأنسجة عنق الرحم تزداد سماكتها ، وينتج عنق الرحم المخاط السميك لإغلاق الرحم، وغالبا ما يتم طرد هذا المخاط في أواخر الحمل أو أثناء الولادة.

قبل بضعة أسابيع من الولادة، قد يتسع عنق الرحم، ويزداد اتساعه بمرور الوقت، ليسمح بمرور الجنين من خلال قناة الولادة، عندما يحين موعد الولادة.

اقرأ أيضا : ضعف عنق الرحم وأسبابه وأعراضه وطرق علاجه

تغير حجم الثدي

يحدث تغير في حجم الثدي، بسبب إفراز هرمونات الحمل، التي تؤثر على تصبغ الجلد حول الحلمة، فقد يصبح داكنا أكثر، ومع نمو الثديين، قد تتعرض الحوامل لحساسية في الثدي، ويلاحظن أن الأوردة أغمق، وتبرز الحلمات أكثر من ذي قبل.

قد يظهر عند بعض النساء علامات التمدد على الثديين، خاصة إذا كانت زيادة حجم الثدي سريعة، وستلاحظ العديد من النساء زيادة في حجم الحلمة، وتتسع قنوات الحليب في الثديين، استعدادا لإنتاج الحليب، وقد يحدث إفراز كميات صغيرة من مادة سميكة، مصفرة في الأشهر الثلاثة من الفترة الثانية، بسبب تغييرات قنوات الحليب.

اقرأ أيضا : اختلاف حجم الثديين أسبابه وعلاجه بالطرق الطبيعية

تغيرات الحواس أثناء الحمل

تشعر الكثير من النساء بتغير في حواسهن، فقد تزداد حاسة الشم والتذوق، وقد تتأثر القدرة على الإبصار أثناء الحمل، من هذه التغيرات:

1. تغيرات في الرؤية

تعاني بعض النساء من تغيرات في الرؤية أثناء الحمل، فقد يزيد قصر النظر،على الرغم من أن الباحثين لا يعرفون الآليات البيولوجية الدقيقة وراء التغيرات في الرؤية، إلا أنها تحدث أحيانا، ومعظم النساء يستعدن رؤيتهن الطبيعية بعد الولادة.

التغييرات الشائعة في الرؤية أثناء الحمل تشمل عدم وضوح الرؤية مع العدسات اللاصقة، والشعور بعدم الراحة مع ارتداء العدسات، وغالبا ما تعاني الحوامل من زيادة في ضغط العين، وقد تتعرض بعض النساء اللاتي يعانين من تسمم الحمل، أو الحمل السكري، لمخاطر مرتفعة في مشاكل العين النادرة، مثل انفصال الشبكية، أو فقدان الرؤية.

اقرأ أيضا : سكر الحمل ومخاطره والتحاليل اللازمة له

2. تغيرات في التذوق

يتغير ذوق معظم النساء في الأطعمة أثناء الحمل، ويفضلن الأطعمة المالحة والأطعمة الحلوة أكثر من النساء غير الحوامل، ولديهن قدرة أعلى لتذوق الأطعمة الحامضة والمالحة والحلوة، وعلى الرغم من أن قدرتهن على التذوق تكون منخفضة في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، إلا أنها تزيد بعد ذلك، وقد تشعر بعض النساء بطعم غير مستساغ كطعم معدني في فمها، مما يؤدي إلى تفاقم الغثيان، وقد يشير ذلك إلى عدم التوازن المغذيات.

اقرأ أيضا : غثيان الحمل .. أعراضه وتشخيصه وعلاجه بالأدوية والطرق الطبيعية

3. تغير في حاسة الشم

تشعر بعض الحوامل بتغيرات في حاسة الشم، وزيادة حدتها، ويصفن زيادة الوعي والحساسية تجاه مجموعة متنوعة من الروائح، على الرغم من أن هناك القليل من البيانات والدراسات عن ذلك، إلا أن الدراسات تشير إلى أن النساء الحوامل تلاحظن بالفعل وتحددن روائح معينة أكثر من نظرائهن غير الحوامل.

نرجو أن تكوني أن استفدت من المعلومات الواردة في المقال وإذا عانيت من أي مشكلة اثناء الحمل يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضا :

المصادر
http://www.healthline.com/health/pregnancy/bodily-changes-during#hormonal-changes1

ندى سامي

محررة بموقع كل يوم معلومة طبية، تقوم بكتابة المقالات العلمية في مجالي الطب والتكنولوجيا، عملت في مجال الصحافة والتنمية البشرية، وساهمت في أنشطة المجتمع المدني بالتوعية لحقوق المرأة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *