ما هي دورة تنشيط المبايض ؟ وما هي الأدوية المستخدمة لذلك؟

Advertisement

تنشيط المبايضتأخر الحمل من الأمور المقلقة جداً لذلك يتم اللجوء لـ تنشيط المبايض وذلك لتشجيع المبايض على إنتاج البويضات وبالتالي مضاعفة فرصة حدوث الحمل سواء من خلال الجماع أو التلقيح الصناعي و هي تناسب السيدات اللاتي لديهن نقص في هرمونات الإباضة أو الذين يعانون من عدم الإباضة و سنعرض في هذا المقال الأدوية المستخدمة لتنشيط المبايض.

ما هي التحضيرات اللازمة قبل تنشيط المبايض ؟

يجب التأكد من دورة التبويض لدى المرأة و ذلك عن طريق الآتي :

  • أخذ عينة دم من المرأة و ذلك لقياس مستوى الهرمونات في مرحلة معينة من دورة التبويض.
  • عمل فحص مهبلي بالأشعة التليفزيونية لرؤية تطور الحويصلات بداخل المبايض و سمك بطانة الرحم.

ما هي دورة تنشيط المبايض ؟

اليوم الأول : ( من الدورة الشهرية ) يجب على المرأة مراجعة العيادة الطبية لتحديد موعد لاختبار الدم.

اليوم الرابع : تبدأ المرأة بتناول الأدوية.

اليوم العاشر أو الحادي عشر : تقوم المرأة بزيارة الطبيبة لعمل اختبار دم لتحديد مستوى الهرمونات.

اليوم الرابع عشر : تقوم المرأة بزيارة الطبيبة و ذلك لعمل فحص بالأشعة التليفزيونية و هذا يحدد إذا كانت المرأة على وشك التبويض أم لا.

أما بالنسبة للسيدات اللاتي تعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية فقد يتطلب الأمر وقت أكثر لحدوث التبويض و ستضطر المرأة للاستمرار في زيارة الطبيبة لعمل اختبارات دم، و فحص بالأشعة التليفزيونية حتى موعد التبويض.

اقرئي أيضاً : كيفية حساب ايام التبويض و أعراض فترة التبويض لحدوث الحمل

ما هي الأدوية المستخدمة في تنشيط المبايض ؟

  • كلوميفين سيترات (كلوميد ) :

    هو دواء يأتي في صورة أقراص و يستخدم للنساء اللاتي تعانين من دورات شهرية غير منتظمة أو اللاتي تعانين من دورات طويلة و من آثاره الجانبية : الصداع، وزغللة بالرؤية، و الشعور بسخونة الجسم، و هناك أيضاً شكوك أن استخدام الكلوميد في تنشيط المبايض قد يسبب تشوهات خلقية و لكن أثبتت الأبحاث أن هذا الدواء تم استخدامه لأكثر من ثلاثين سنة و لا يوجد دليل أن الأمهات أو الأطفال الذين تعرضوا له يعانون من احتمالية أكبر للإصابة بالسرطانات أو الأمراض الجينية.

اقرئي أيضاً : اضطرابات الدورة الشهرية .. ما هي أسبابها وطرق علاجها ؟

  • الجونادوتروبين :

    هو دواء يؤخذ في صورة حقن و يستخدم في تنشيط المبايض عند نمو الحويصلات و بلوغ البويضات و من أشهر آثاره الجانبية : انتفاخ بالبطن وتغيرات بالحالة المزاجية والشعور بالتعب و الإرهاق و في أغلب الحالات تختفي هذه الأعراض مع سحب الحويصلات للتلقيح.

  • جلوكوفاج ( ميتفورمين ) :

    يستخدم الميتفورمين كدواء لتقليل مستوى الأنسولين و يستخدم بصورة شائعة لمرضى تكيسات المبايض، و تبين أن هذا الدواء يعالج عيوب الهرمونات الناتجة عن تكيسات المبايض في مدة لا تزيد عن ثلاثة أشهر و قد ينتج عن استخدام الميتفورمين قلة نمو الشعر بالوجه و الجسم وعودة مستوى ضغط الدم المرتفع إلى المستوى الطبيعي وتنظيم الدورة الشهرية وفقدان الوزن وعودة الخصوبة بالصورة الطبيعية.

  • بارلودل :

    يستخدم هذا الدواء لتقليل مستوى هرمون البرولاكتين و يقوم أيضاً بتقليل حجم الأورام بالغدة النخامية و هو دواء يؤخذ مع الوجبات وسعره رخيص نسبياً.

اقرئي أيضاً : العلاقة بين خلل الهرمونات و تأخر الدورة الشهرية و تأخر الإنجاب

ما هي مخاطر تنشيط المبايض ؟

مخاطر على الأم مثل :

  • الحمل بأكثر من جنين
  • ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل.
  • الإصابة بسكر الحمل.
  • الشعور بعدم الراحة.
  • البقاء بالمستشفى لفترات طويلة.
  • زيادة احتمالية الخضوع لولادة قيصرية .
  • نزيف ما بعد الولادة.

اقرئي أيضاً : سلايد شو | 10 نصائح بسيطة لحمل أسرع

مخاطر على الجنين مثل :

  • قلة وزن الطفل.
  • الولادة المبكرة عن الموعد الطبيعي.
  • مضاعفات ما بعد الولادة.
  • ارتفاع نسبة خطر الإصابة بالشلل المخي.
  • زيادة نسبة تأخر النمو و الكلام و القراءة.

مشاكل اجتماعية مثل :

  • حدوث مشاكل اجتماعية و اقتصادية.
  • حدوث مشاكل نفسية.
  • الشعور بالتعب و تغيرات في نظام النوم.

اقرئي أيضاً :

المصادر
ivf.com.au ivf.com

د. آية السيد نوفل

طبيب امتياز بمستشفيات جامعة قناة السويس , شاركت في تنظيم عدد من المؤتمرات العلمية , عضو مشارك في اعداد فيديوهات علمية بمدونة دقيقة علم , و عضو نشط في اعداد مقالات طبية بمدونة كل يوم معلومة طبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *