طريقة الجري الصحيحة .. بدون شد عضلي أو إرهاق بدني !

Advertisement

طريقة الجري الصحيحة
الجميع يريد ممارسة الرياضة دون أن يشعر بألم أو إجهاد ، ولأن لرياضة الجري العديد من الفوائد مثل حرق الدهون المتراكمة في الجسم وتقوية العظام ، وتنشيط الدورة الدموية في الجسم ، ولكن كيف نمارس رياضة الجري بالطريقة الصحيحة ؟ فكلنا نحب ممارسة الرياضة، ونريد تعلم طريقة الجري الصحيحة للاستفادة منها في تحسين المزاج ، والقدرة على القيام بالأعمال المختلفة رغم تقدم العمر..

فنسبة كبار السن القادرين على ممارسة الرياضة دون الشعور بألم، أعلى من نسبة الشباب الذين يشتكون من أوجاع الظهر عند القيام بالأعمال المختلفة، لهذا نشجعك على ممارسة التمارين الرياضية المختلفة ومنها رياضة الجري، وفي هذا المقال بإمكانك تعلم أكثر عن طريقة الجري الصحيحة وكيف تمارسها.

طريقة الجري الصحيحة

طريقة الجري الصحيحة

هناك عدة إجراءات اتبعها لتمارس رياضة الجري بطريقة صحيحة، وهي:

تثبيت وضع الرأس للأمام

الحركات اللاإرادية في الجسم يمكنها أن تتحكم في وضع رأسك وجسمك فقد تجد رأسك محني قليلاً أو مرفوع عن المستوى الطبيعي، كل ما عليك فعله ، هو الوقوف قبل الجري والنظر إلى نقطة أمام عينك بمسافة من 30 إلى 40 متر، لتثبيت وضع رأسك، هذه الحركة تسهل شد عضلات العنق والفك، لأن النظر إلى أسفل يجعل منطقة العنق والفم مرتخية فتسبب الشد العضلي في الرقبة، لذا استعد جيداً لرياضة الجري بتثبيت رأسك للأمام مباشرةً، حتى تحصل على كامل الاتزان.

اقرأ أيضا: 10 أخطاء يجب أن تتجنبها في الجيم

تثبيت الكتفين

حاول أن تثبت الكتفين أي أن يكونا في مستوى زاوية مستقيمة ، وليسا مقوسين للأسفل وكأنك تحمل شيء ثقيل على ظهرك، قف بثبات، ارجع كتفيك للوراء بشكل يتناسب مع وضعية جسمك ، من الممكن أن تقف قليلاً أمام مرآة لترى وضع كتفك، لأن الوضع المنحني وأنتَ تجري يعيق وصول الأكسجين إلى عضلاتك ، وبهذا يعيق القدرة على التنفس.

تثبيت الذراع

إذا جربت الجري ستجد أن الذراع المشدودة تؤثر على طول المسافة وعلى عضلات الكتفين والظهر، ويمنحك هذا الوضع الشعور بالرغبة في عدم  استكمال التمرين، حاول القيام بتثبيت الكتفين عن طريق اليدين ، بتثبيت الكوعين بزاوية 90 درجة مع استرخاء الذراعين قليلاً ، حركهما في أثناء الجري للخلف وللأمام.

تساهم حركة الذراعين للخلف والأمام في دفع الجسم بالجري نحو الأمام ، وإبقاء اليدين مسترخية عند جانبي الجسم لا يدفع للأمام ويضيع الكثير من المجهود.

حرك جسمك للأمام

يجب أن يكون الجسم مائلاً قليلاً للأمام ، فيساعد هذا على جعل كعب القدم لا يرتطم بقوة بالأرض، والنزول على منتصف القدمين، مما يجعل ضغط جسمك على الفخذين ، فيقلل الدهون في هذه المنطقة ويشد العضلات.

تثبيت الساق

يعتقد بعض المبتدئين عند ممارسة الجري أن هز الرجلين قبل بدء الجري، يفيد في الإحماء وتقوية الرجلين، ولكن هذه الطريقة تسبب ألم أسفل الظهر وفي الفخذين، فينصح قبل القيام بالجري، عدم هز الفخذين والساقين ، ونجد أنه في البطولات العالمية لا يقوم العدائون بهز الساق.

ثني الركبة

نرى طريقة الأطفال في الجري، وهي القفز مع الجري، لا تفعل ذلك، فهذه الطريقة تعرض القدم لأضرار عند ارتطام القدم بالأرض ، لهذا ينصح ممارسي هذه الرياضة بثني الركبة لتدفعك للأمام مع تثبيت القدم على الأرض، فالقفز بارتفاع والنزول يؤثر على ركبتك.

النزول على منتصف القدم

ينصح العدائون الرياضيون عند الهبوط على القدم أن تتجنب النزول على الكعب، وقم بالنزول على أسفل منتصف باطن القدم، لأن الارتطام يخلق ضغط على الفخذين، ويجعلك تستسلم بسهولة ، كما أنه مؤلم لمنطقة الكعب ، وقد يسبب لك التواء الكاحل، ويجب أن تكون أصابع القدم ممددة للأمام ، حتى تتحكم في الجري بصورة أسرع، ولا تسمح بارتطام الأصابع بالأرض.

اقرأ أيضاً: التواء الكاحل مشكلة خطيرة ومضاعفاتها كبيرة

خفة الحركة

حافظ على خفة حركتك في أثناء اتباع طريقة الجري الصحيحة ، فالخفة في الحركة تسرع من إيقاع الجري عندك ، الخوف من السقوط قد يخلق عدم الشعور بالأمان عند الجري، ولكن هذا في عقلك اللاواعي فقط، فيجب أن تشعر بالاسترخاء عند الجري لأنه لن ترتطم قدمك بالأرض، طالما تتبع طريقة الجري الصحيحة .

حافظ على تنفسك

هناك عدة طرق للتنفس الصحيح، فبإمكانك أخذ شهيق وزفير بانتظام، من خلال الأنف أو الفم، واتباعك لطريقة التنفس الصحيحة يمنح جسمك أكبر قدر من الأكسجين، لتأخذ نفس أطول، أو تتنفس كل خطوتين جري مثل المحترفين .

طريقة التنفس الصحيحة

طريقة الجري الصحيحة

في طريقة الجري الصحيحة يجب أن تحافظ على طريقة تنفسك الصحيحة، للسماح بدخول الأكسجين بأكبر قدر ممكن، مثل:

  • يمكن أن تتنفس من الحجاب الحاجز أو من بطنك، افتح فمك في أثناء الجري، حتى تسمح بدخول أكبر قدر من الأكسجين إلى القصبة الهوائية.
  • خذ الشهيق عند وضع قدمك على الأرض عند بدء التمرين، وعند النزول بقدمك في أثناء ممارسة الجري.
  • أخرج زفير عند وضع القدم الأخرى، فالجري يتم بشكل متتالي للقدمين، كل ما عليك فعل هو أخذ نفس عند الخطوة الأولى، وإخراج نفس عند هبوط القدم الثانية على الأرض.

شرب الماء أثناء ممارسة رياضة الجري يساعدك على التنفس بصورة أفضل، كما أنه يمدك بعضلة أخرى تساعدك على حرق الدهون وإمدادك بالطاقة اللازمة لاكمال التمرين.

اقرأ أيضاً: إنفوجرافيك| 4 نصائح مهمة لممارسي الجري

نصائح لممارسة طريقة الجري الصحيحة

طريقة الجري الصحيحة

الحذاء الرياضي

اختيار الحذاء يسهل عليك ممارسة الجري، وهذا لأن الأحذية المصنوعة خصيصاً لممارسة الرياضة لا تسمح بارتطام القدم مباشرةً بالأرض، وهي تعمل على اتزان الجسم ، بتوزيع جهد القدم على باقي سطح الحذاء.

اقرأ أيضا: أفضل حذاء رياضي للتمارين بالصور ونصائح مهمة

المكان المناسب

اختيار المكان المناسب يسهل عليك ممارسة طريقة الجري الصحيحة وهذا لأن الأرض الجبلية والأراضي غير الممهدة تؤدي إلى مشاكل في القدم مثل الالتواء والإصابات الأخرى، لذا من المهم لك الابتعاد عن الأماكن التي تحتوي على حصوات ، واختيار أرض تشبه أرضية النوادي الرياضية المخصصة للجري، إن لم تتمكن من الاشتراك في أحد النوادي.

الملابس

اختيار الملابس المصنوعة من القطن ، هو أفضل اختيار بداية من الجوارب والملابس الداخلية ، حتى الملابس الخارجية، وهذا لأن القطن يمتص العرق، كما يجب أن تختار الملابس المريحة والمناسبة للجسم، فالملابس الضيقة لا تشعرك بالراحة عند ممارسة الجري، خصوصاً عند ممارسة الجري في الشوارع العامة.

الصبر والتخطيط

هل تريد رؤية نتيجة الجري فوراً، سواء لإنقاص الوزن أو لتقوية العظام؟ يجب أن تعرف أن هذا الأمر يأتي بالتدريج، قم بتحديد نصف ساعة لممارسة الجري، ابدأ بالتمرن على ممارسة طريقة الجري الصحيحة خطوة بخطوة ، اضبط الحركة في البداية ستجد نفسك بطيء، تعلم أنك عندما تمارس مهارة جديدة فأنتَ تتغلب على الطريقة القديمة، عند التعود على طريقة الجري الصحيحة بانتظام يومياً، ستتحكم في سرعتك خلال أسبوعين، لا تزيد المسافة كل أسبوع، انتظر أسبوعين وزد من المسافة.

التغذية السليمة

تمدك التغذية السليمة بالطاقة التي تحتاجها عند ممارسة الرياضة، هذا لأنها تحتوي على جميع العناصر الغذائية والمعادن والفيتامينات المفيدة لممارسة الرياضة، مثل تناول الخضراوات والفواكه.

الماء والسوائل

تناول من لتر إلى لترين ماء في اليوم الواحد ، ويفضل تناول الماء أثناء ممارسة الرياضة لأنها تمدك بالطاقة وتساعدك على حرق الدهون، ولأن الماء الذي يطرده الجسم بالعرق والتبول، يعرضك إلى الإصابة بالجفاف، فبهذا أنتَ بحاجة إلى تناول السوائل مثل العصائر المعدة منزلياً من دون سكر، لتعويض السوائل المفقودة من الجسم.

اقرأ أيضاً: إنفوجرافيك| كيف يساعدك شرب الماء على إنقاص الوزن

التنفس

اتبع طرق التنفس الصحيحة التي ذكرناها من قبل أثناء ممارسة الجري ، حتى يمد جسمك بالأكسجين الذي تحتاجه في أثناء عملية الجري.

المشاركة

حاول أن تبحث عن شخص يشجعك على القيام بممارسة التمارين ، والجري معك حتى لا تمل وتجعل الوقت يمر بسرعة دون ان تشعر بالتعب.

موانع ممارسة تمارين الجري

يتساءل معظم الأشخاص حول إن كان هناك موانع عند ممارسة الجري ، مثل:

  • مرضى العظام ، مثل الذين يعانون من هشاشة عظام.
  • الذين يعانون من أمراض القلب.

في الختام، ممارسة رياضة الجري، تجعل حياتك وصحتك أفضل ، وتجعل أداءك اليومي أفضل في أنشطتك المختلفة، مارس طريقة الجري الصحيحة واحكِ لنا عن تجربتك في الجري، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

اقرأ أيضاً

المصادر
http://www.nhs.uk/Livewell/c25k/Pages/how-to-run.aspx https://www.verywell.com/tips-for-proper-running-form-4020227 http://www.livestrong.com/article/406261-proper-running-jogging-techniques/ http://www.runnersworld.com/running-tips/running-on-air-breathing-technique

أمنية قلاوون

محررة في قسم المقالات الصحية في موقع كل يوم معلومة طبية، وتقوم بكتابة المقالات العلمية التي تهم القارئ العربي. اكتسبت خبرة في مجال الكتابة والتحرير عن المرأة والمجتمع، وكتبت لعدة مواقع عالمية ومحلية لمدة خمس سنوات ولها أنشطة في المجال الطبي وشاركت في التوعية الصحية عن مرض متلازمة نقص المناعة البشري عام 2011

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *