غيرة الطفل من المولود الجديد وطرق التعامل معه

Advertisement

غيرة الطفل من المولود الجديدتشكو معظم الامهات من تغير سلوك أطفالهن بعد قدوم مولود جديد للمنزل، حيث تزداد نوبات الغضب لدى الطفل ويصبح مزعجا للأهل، وأحيانا كثيرة لا تعي الأم سبب هذا التغيير، وتبدأ في الصراخ على طفلها وهو ما يزيد الأمر سوءا، فلا تعرف أن الأمر هو غيرة الطفل من المولود الجديد ، فماذا يحدث للطفل؟ وما هو التصرف السليم في هذه الظروف؟ هذا ما سنتعرف عليه في السطور القادمة.

أسباب غيرة الطفل من المولود الجديد

بعد قدوم مولود جديد للمنزل يلاحظ الطفل الأكبر سنا أن هذا الرضيع الصغير أصبح محور اهتمام الأم، فمعظم وقتها تقضيه في رعاية هذا الرضيع، فتتولد غيرة الطفل من المولود الجديد .

علامات غيرة الطفل من المولود الجديد

بالطبع لا يفهم الطفل معنى الغيرة، هو فقط يشعر بأن اهتمام والدته لم يعد له فقط، بل شاركه طفل آخر هذا الاهتمام، لذا يحاول الطفل الأكبر سنا لفت انتباه الأم بالعديد من التصرفات التي توحي بأنه عاد رضيعا مرة أخرى، مثل:

  • طلب الشرب من الببرونة مرة أخرى.
  • التبول في ملابسه.
  • رفض استخدام المرحاض.
  • رفض المشي والإصرار على أن تحمله الأم.
  • حتى أنه قد يلجا لقرص الرضيع حتى وهو يعلم أنك ستوبخيه، إلا أنه يرى أن لومك وتوبيخك له أفضل من تجاهله.

لذا كل ما عليكِ فعله عزيزتي الأم هو التحلي بالهدوء والتفكير من وجهة نظر طفلك الأكبر سنا، فهو الآن يرى أنه يفقد اهتمامك ومن وجهة نظره حبك أيضا.

اقرئي أيضا: تحليل شخصية الطفل وطرق التعامل مع كل شخصية

علاج غيرة الطفل من المولود الجديد

إليكِ عزيزتي الأم بعض النصائح التي ستساعدك في التعامل مع طفلك الأكبر بشكل سليم، للتغلب على مشاعر الغيرة تجاه المولود الجديد والتي تشمل:

إشراك طفلك في رعاية المولود الجديد

هناك العديد من المهام التي يمكن لطفلك القيام بها لمساعدتك في الاعتناء بالرضيع، والتي ستجعله يشعر بالرضا والحماس أيضا، وستجعله يعرف أن هذا الرضيع لا يستطيع فعل شئ لنفسه مثل إحضار الحفاضات، وحمل المناشف الخاصة بالرضيع أثناء الاستحمام.

أيضا يمكن لطفلك الأكبر سنا الغناء للرضيع عند البكاء، أو سرد قصة صغيرة له، وإذا أراد الطفل حمل الرضيع، فبإمكانك أن تخبريه أن يجلس على كرسي مريح وتضعي الوسائد على جانبي الكرسي، ثم ضعي الرضيع على ركبتيه وابقي بجانبهما.

اقرئي أيضا: أعمال منزلية للأطفال مناسبة لكل عمر

طلب المساعدة والمشورة من طفلك

يمكنك سؤال طفلك الأكبر عن رأيه في الملابس التي تلبسينها للرضيع، واخبريه أنكِ تثقين برأيه، وكذلك يمكنك سؤاله عن كيفية تسلية الرضيع، فمثلا يقوم طفلك الأكبر بالغناء أو التلويح للرضيع بيديه، مما قد يجعل الرضيع يبتسم، حينها أخبري طفلك كيف أن الرضيع سعيد بأن أخيه يلاعبه، وأنه يبتسم له.

من الممكن أن يرفض طفلك المشاركة تماما، ويضع يديه على أذنيه ولا يسمع ما تقولين، حينها فقط اتركيه، واعلمي أنه سياتي في الوقت المناسب، ولكن لا ترغميه كي لا يتسبب ذلك في استياءه.

قضاء بعض الوقت مع طفلك

خصصي يوميا جزء من الوقت لطفلك الأكبر فقط لتشاركيه القيام بنشاط يحبه، مثل الرسم والتلوين أو اللعب بالمكعبات، وذلك أثناء نوم الرضيع، أيضا يمكن أن تتركي الرضيع بعض الوقت مع والده، وتجلسي مع طفلك الأكبر حتى يشعر أنه يأتي في مقدمة أولوياتك، وهذا من شأنه أن يقلل من مشاعر الغيرة تجاه المولود الجديد.

اقرئي أيضا: كيف تجعلين طفلك صاحب شخصية قوية؟

استغلي وقت نوم رضيعك ليلا إذا كان طفلك الأكبر مستيقظا، واحكي له بعض القصص، واجعليه يشاهد ألبوم صوره وهو رضيع، واشرحي له أنك كنتِ تفعلي له وهو رضيع ما تفعلينه الآن مع رضيعك الصغير، وأنه قد نال رعاية خاصة أيضا، ودائما أخبري طفلك عن مزايا أنه الأخ الأكبر، وأنه يستطيع اللعب والجري بينما الرضيع صغيرا لا يستطيع ذلك.

كوني مستعدة للغيرة والسلوك العدواني

يشعر كل الأطفال بالغيرة من قدوم مولود جديد، وهو أمر طبيعي وصحي، لذا كوني مستعدة، ولا تتفاجئي حتى من قيام طفلك بضرب الرضيع، أو إلقاء شئ عليه، خصوصا وأن طفلك قد يحاول جعل الأمر يبدو وكأنه غير مقصود، فدائما كوني مستعدة، وتذكري أن مهمتك الأساسية حماية الرضيع، لذا حاولي قدر الإمكان أن تكوني منتبهة للرضيع، وإذا قام طفلك بضرب الرضيع، فقط اهتمي بالرضيع، وتجاهلي طفلك تماما كي لا يكرر طفلك هذا التصرف للفت انتباهك.

اقرئي أيضا: طفلك عدواني؟ كيف تتعاملين معه؟

كافئي طفلك باستمرار

قومي باستغلال كل تصرف جيد يفعله طفلك تجاه الرضيع وكافئيه عليه، ليتشجع على المزيد، ولا تقارني أبدا بين أطفالك.

دائما اهتمي بمشاعر طفلك حتى لو كانت سلبية ولا تلومي طفلك أبدا على مشاعره، أخبرينا هل واجهتِ هذه المشكلة مع أطفالك، ولا تنسي أنه يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا عن أي شيء يقلقك.

 

اقرأ أيضا:

المصادر
https://www.babycentre.co.uk/a553839/sibling-rivalry-why-it-happens-and-what-to-do-about-it http://www.med.umich.edu/yourchild/topics/newbaby.htm https://childdevelopmentinfo.com/ages-stages/baby-infant-development-parenting/first-born-jealousy/#.WP60N2mGNqM

د. نرمين امين حلبية

حاصلة على بكالوريوس الطب والجراحة العامة وتعمل كـ طبيب عام بوزارة الصحة المصرية كما حصلت على عدة دورات تدريبية من وزارة الصحة ودورة للرعاية المتكاملة للطفل المريض كما حصلت على دورة أساسيات تنظيم الأسرة ودورة أساسيات طب الطوارئ والانعاش القلبي والرئوي
وقد انضمت لفريق كل يوم معلومة طبية منذ 2012 وتعمل كـ كاتبة للمحتوى طبي بموقع كل يوم معلومة طبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *