أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الطب النفسي ابنتي عمرها 5 سنوات بعمرها هذا اصبحت

ابنتي عمرها 5 سنوات بعمرها هذا اصبحت

الإستشارة رقم: 25827

ابنتي عمرها 5 سنوات بعمرها هذا اصبحت كثيرة الشغف بالملابس وارتدائها بنفسها ولكن المشكلة انها كل يوم تبدل من 3-4 ملابس مختلفة مما يسبب كثرة البعثرة بملابسها واحيانا تعاند على ارتداء ما يحلو لها وحتى لو كان غير مناسب من الوان او للحالة الجوية هل ادعها تفعل ذلك ام اعاقبها يعني ما هو التصرف السليم لذلك

  1. مرحباً أختي الكريمة ،

    ينبغي الموازنة في مثل هذه المشكلة بين عدة أمور :

    1 – لماذا تفعل أبنتك ذلك ؟

    2 – كيف تتعاملي مع هذه المشكلة ؟

    3 – كيف تتعاملي مع عناد الطفلة بشكل عام ؟

    **
    أولاً : لماذا تفعل ابنتك ذلك ؟

    هذا التصرف ربما يكون ناتج عن :

    – رغبة في لفت الانتباه : خاصة اذا كانت الطفلة مؤخراً تعاني من نقص الاهتمام بها لأنشغال الابوين في العمل أو لولادة طفل جديد مؤخراً .

    – المعاناة من الوحدة : اذا كانت الطفلة تقضي وقت طويلة بمفردها في المنزل حتى لو كان مع امها مثلا و لكن امها تكون مشغولة بأعمال المنزل فهذا قد يسبب للطفلة شعور بالملل و الوحدة مما يجعلها تحاول اللعب بأي طريقة مبتكرة .

    – التقليد : هذا السلوك من الطفلة ايضاً يمكن ان يكون ناتج عن تقليدها لأحد الكبار خاصة من المقربين مثل الأم و الخالة و العمة ؛ فإذا كان احدهم لديه هذه العادة فغالباً الطفلة قد تاثرت به و تحاول تقليده . لكن الاخطر هو ان تكون الطفلة تقضي وقت طويلة امام التلفاز دون اشراف و تحاول تقليد ما تراه في التلفاز .

    **
    ثانياً : كيف تتعاملي مع هذه المشكلة ؟

    ضعي كل الاحتمالات السابقة في الحسبان و اصنعي خطة تراعي جميع الاحتمالات بناء على الخطوط العامة التالية :

    1 – لا تعطي الطفلة مرادها من الاهتمام بسبب هذا السلوك بشكل زائد و الحديث عنه مع الاخرين ، لأن ذلك يعطي للطفلة اشارة ان ما تفعله ينجح بالفعل في جذب الانتباه .

    2 – حاولي شغل أوقات فراغ الطفلة بأنشطة اجتماعية اكثر مع اطفال العائلة او في حضانة مناسبة لسنها و ذات سمعة جيدة .

    3 – راقبي ما تشاهده طفلتك على التلفاز و احرصي على ان يكون المحتوى مناسب لسنها .

    4 – كوني قدوة للطفلة و تأكدي انها لا تقلد احد افراد الاسرة المقربين في هذا السلوك .

    5 – كوني حازمة في وضع قواعد واضحة في بداية اليوم أن الملابس التي ستخرج يجب ان تعود لمكانها و الا سيكون هناك عقاب ، و لكن ابتعدي نهائياً عن العقاب الجسدي .

    **
    ثالثاً : كيف تتعاملي مع عناد طفلتك ؟

    كن قدوة صالحة له :
    كن قدوة لأطفالك وقبل أن تمنعه من سلوك معين لا تفعله أنت أولاً لان طفلك هو مرآة لتصرفاتك وأعلم أن عنادة مبنى على أعتقادات خاصة به يتبناها و يتصرف من خلالها بعض الأزواج يضربون و يسبون زوجاتهم أمام الأطفال ويتراكم هذا الموقف بذهن الطفل فيقوم بضرب أصدقائه و زملائه و أهانته و من دون أن ندرى نخلق طفل عدوانى الحل فى أن تكون قدوة حسنة لطفلك و لا تفعل شئ ونقيده أمام الطفل كى لا يفقد الثقة فيك .

    لا تصرخ بوجه طفلك :
    يجب عليك شرح وجهة نظرك للطفل بهدوء فالأطفال لن تصغى لكلماتك كاقائد وحاول أنت أيضا أن تفهم وجهة نظرهم ومن ثم الأتفاق على أنسب الحلول أجعلهم يفكرون معك فى حلول للمشكلة ومشاكل آخرى كسب الثقة هو الأهم لا تجعلهم يشعرون أنك عدو.

    أعطهم الأحترام :
    لأنهم صغار هذا لا يعني أنهم لا يستحقون الاحترام.عندما تعطى طفلك الأحترام فهذا سيساعده فى أن يتحلى هو أيضًا بهذا السلوك بل وتصبح عادة مزروعة فى شخصيت ولكن الأحترام لا يعنى ألا تكون حازما فى بعض المواقف.

    أمدح طفلك وكافئه :
    أثبت (ثرونديك) أن الأفال يقومون بسلوك أفض عند المكافئة مما يعز من سلوكهم الإيجابى فلا تنسى الثناء على طفلك أذا قام بسلوك حسن ويمكنك مكافئتهم على افعالهم الصحيحة قم بالثناء على أفعالهم الجيدة على الفور وبصدق.

    كن لهم المرشد والدليل :
    يمكنك جعل أطفالك يقدمون أفضل مالديهم وذلك بمساعدتك لهم وتنمية شخصيتهم بخبراتك وتجاربك وان توضح لهم عواقب الأمور وأفضل طرق التصرف بها

    لا تتصرف بعنف وقوة مع طفلك :
    لاترغم طفلك على تقبل قواعدك وقوانينك بالعنف فهذا سيجعل الطفل خائفا منك ولن يتعلم شئ فهذا من شأنه ان يجعل طفلك ضعيف الشخصية او متمردا فيما بعد الحل : الصبر ومحاول تعديل السلوك خطوة خطوة .

    مع تمنياتنا بالصحة و التوفيق ان شاء الله .

  2. صاحب الاستشارة

    شكرا لكم …. كلام رائع جدا