أضف استشارتك
الرئيسية استشارات نسائية وتوليد أعانى من اكتئاب الحمل والتوتر اثناء الحمل وضغوطات نفسية ما العلاج ؟

أعانى من اكتئاب الحمل والتوتر اثناء الحمل وضغوطات نفسية ما العلاج ؟

الإستشارة رقم: 120851

أعانى من اكتئاب الحمل حيث انا حامل في الشهر الثالث، في الشهرين الأولين تعرضت لضغوطات نفسية ونوبات من البكاء…والأن أنا خائفة جداً من أن يكون لذالك تاثيراً على جنيني… أفيدوني جزاكم الله عني كل خير.وشكراً .

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً أختي الكريمة ،

    لا داعي للقلق الزائد ؛ فرغم ان بعض الدراسات تشير الى ان تعرض الام لتوتر و ضغط عصبي زائد خلال فترات الحمل المختلفة يؤثر بنسب متفاوتة على نمو الجنين ، إلا أن الأمر لا يرتبط بتشوهات خلقية لا قدر الله ، و حدوث تاثير على نمو الجنين يتطلب تعرض الأم لضغط نفسي لفترات طويلة خلال الحمل ، أما تعرضك لأزمة او توتر عابر فلن يكون له تأثير على جنينك بإذن الله تعالى

    لكن في كل الأحوال عليك ان تحاربي التوتر ولا تستسلمي للاكتئاب و الحزن ، سواء كان هذا خلال فترة الحمل أو ما بعدها .. و هذه بعض النصائح التي سوف تساعدك ان شاء الله :

    – ضع روتيناً
    يذيب الاكتئاب الحواجز بين الأيام فيجعلها جميعاً تشبه بعضها البعض، إن كنت مكتئباً ينصحك الخبراء أن تصنع ليومك روتيناً ثابتاً وتلتزم به، كي لا تفقد الشعور بتتابع الأيام حدد جدول لأعمالك و التزم بإنهائه.

    – حدد أهدافاً تساعدك في التخلص من الاكتئاب نهائيا
    عندما تصاب بالاكتئاب قد تشعر بأنه لا يمكنك إنجاز أي شيء مما يزيد اكتئابك سوء، اكسر هذه الدائرة المفرغة و ضع أهدافاً يومية لنفسك، ابدأ بأهداف بسيطة و سهلة ثم انتقل إلى الأصعب.

    – مارس التمارين الرياضية
    ممارسة التمرينات الرياضية يؤدي إلى إفراز مادة كيميائية طبيعية في الجسم تدعى الإندورفين و الذي يعمل على تحسين المزاج، و لا تحتاج إلى ممارسة رياضات عنيفة يكفي ممارسة رياضة المشي لبضع دقائق … و لاحظ الفرق !

    – تناول الطعام الصحي يساعد في التخلص من الاكتئاب نهائيا
    لا يوجد وصفة غذائية سحرية تساعد على التخلص من الاكتئاب نهائيا ، إلا أن الانتباه لما تأكل أمر مهم، فقد يدفعك الاكتئاب إلى الإفراط في تناول الطعام، و لا تستسلم لهذا الشعور الذي قد يزيد مزاجك سوءاً، هناك بعض الدراسات التي ترجح أن تناول الأغذية المحتوية على أحماض الأوميجا 3 الدهنية : كالسلمون، التونة، و المحتوية على حمض الفوليك كالسبانخ و الأفوكادو يمكن أن تحسن الحالة المزاجية.

    – الحصول على قدر كافي من النوم
    يجعلك الاكتئاب غير قادر على النوم بصورة كافية، و يجعلك قلة النوم مكتئباً ! فماذا بوسعك أن تفعل؟ ، غيّر نظام حياتك و اذهب إلى النوم و استيقظ في نفس الموعد كل يوم، حاول ألا تغفو في منتصف اليوم، ابعد التلفاز و الكمبيوتر عن غرفة نومك.

    – تحدّ أفكارك السلبية
    نصف الطريق الذي يساعد على التخلص من الاكتئاب نهائيا يمكنك قطعه بمعركة ضد عقلك أنت، غير طريقة تفكيرك، لا تلجأ للتفسيرات السيئة بل أستعمل المنطق، إن شعرت أنك غير محبوب أبحث عن الدليل المادي لذلك ! يحتاج ذلك تدريباً إلا أنه يضعك في موقع السيطرة.

    مع خالص دعواتنا بحمل آمن و ولادة يسيرة ان شاء الله .