أضف استشارتك

السلام عليكم اعاني من اعتيادي على

الإستشارة رقم: 31005

السلام عليكم
اعاني من اعتيادي على السهر منذ ٣ سنوات حتى الان نظرا لكوني عاطلة عن العمل وادرس عن بعد
بالعادة تكفيني ٩ ساعات من النوم او اكثر.. الان بدأ السهر يؤثر على بشرتي وشكلي وذاكرتي اصبحت ضعيفه جداً
كلما حاولت النوم مبكرا استيقظ بعد ٣ او ٤ ساعات مع احساس بشعور غير مريح يشبه الصداع ويشبه شعور الاستيقاظ بعد قيلولة العصر!
اويد حلاً لأعيد ضبط ساعتي البيولوجية واحس ان ذلك صعبا نظرا لان المدة التي اعتدت السهر فيها طويلة جدا

  1. مرحبا أختي الفاضلة ,

    نود التوضيح اختى الفاضلة ان ما تعانيه هو الارق و هو عدم القدرة على النوم, والبقاء مستيقظةلفترات طويلة.
    يحتاج الإنسان حوالي 7-8 ساعات يوميا من النوم.

    لتظبيط الساعة البيولوجية تحتاجين لفترة زمنية للتأقلم على المواعيد الجديدة .

    اليكى بعض النصائح للتمتع بنوم هادئ :

    1. لا تعمل وأنت فالسرير :
    ولا حتي وأنت في غرفة النوم فعند تحويل السرير وغرفة النوم لمكان للعمل تجد صعوبة في رؤية غرفة النوم مكان للراحة.

    2- لا تضع الكمبيوتر أو الهاتف في غرفة نومك :
    لا تضع الكمبيوتر أو الهاتف في غرفة نومك أو أي وسيلة تكنولوجيا في غرفة نومك فالأضواء الصناعية الخارجة من تلك الأجهزة تؤثر علي نشاط الساعة البيولوجية لجسمك.

    3 . الخلود إلي النوم في أوقات معقولة :
    اجعل معاد نومك من عاداتك اليومية الثابتة , فعندما نندمج في العمل أو المذاكرة يسرقنا الوقت ونتفاجأ بأن معاد النوم قد فات وبالتالي يؤثر علي قدرتنا علي التركيز في اليوم التالي ويسبب لنا التوتر والعصبية فمن الهام جداً الإلتزام بمواعيد النوم المحددة.

    4.الفصل بين وقت النوم والعمل :
    من المهم جداً الفصل عند الإنتهاء من العمل للإستعداد لوقت النوم , فيمكنك أخذ حمام دافئ أو شرب بعض شاي الأعشاب ليساعداك علي الإسترخاء والخلود للنوم سريعاً.

    5. نوم القيلولة:
    يمكنك محاربة شبح الأرق والتوتر فإذا كنت لا تستطيع النوم ليلاً فيمكنك أخذ قيلولة صغيرة أثناء النهار, فـ 20 دقيقة قيلولة كافية لتصحو منتعشاً وكافية لتجديد طاقتك خلال اليوم وأيضاً ستظل قادر علي النوم ليلاً لأنك لم تنام لوقت طويل في النهار ولكن احرص علي أن تكون القيلولة في فترات الظهيرة فقط.

    لمزيد من المعلومات نرشح لك المقال الاتي :

    20 نصيحه للتخلص من الأرق

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    http://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-207

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

    تمنياتنا بنوم هادئ .