أضف استشارتك
الرئيسية استشارات باطنية انا عندي ٢٩ سنه عندي تعب جالي مره

انا عندي ٢٩ سنه عندي تعب جالي مره

الإستشارة رقم: 37497

انا عندي ٢٩ سنه عندي تعب جالي مره واحده بعد ارتفاع ضغط ١٦٠١٠٠ من عصبيه تعبت من بعدها بقالي سنه والدكاتره كلهم بيشتركه بأنه القولون العصبي هو الي مأثر عاليه في كله من معدتي ودماغي وصدري وتعبت كتير اويوساعات ببقي كويس وكمان جسمي كله بما في ظهري ولاقيت في معدتي ايكولاي وخت مضاد حيوي كولفران وقالي ممكن تكون هو ده الي تعبك ومفروض اتعلجت منه بص باردو مش مرتاح ودايما بعد الاكل بتعب روحت بعد تعب جالي وجع في البطن نحيت اليسار المعتاده وحولين السوره وفم المعده وجالي اسهال لدرجه فتحت الشرج حرقان ووجع روحت لدكتور بعديها بآسبوع قالي ده قولون وخايف يكون حاجه وحشه في القولون قالي هتاخد علاج وخصوصا العلاج ده بيتعبني دايما كل العلاج النفسي اداني بيبرا وستابلون اخدهم فأنا بحس بتعب بعد مباخد العلاج كأني هموت وببقي تعبان هل ستابلون كويس ولا غلت عاليه واستمر عاليه ولا خطر عاليه وبيبرا بغده بحس بصدري ونفسي وببقي مش قادر كده انسحني اعمل ايه اوقفه ولا اغيره ولا مختش اصلن الدواء النفسي ولا دوجماتيل احسن ولا ايه اعمل ايه تعبت ومش حاسيس انه التعب نفسي لان ساعات ببقي تعبان فأحسن مزاج اعمل ايه

  1. مرحبا أختى الفاضلة ,

    بالنسبة لدواء ستابلون فله عده أعراض جانبية تشمل التعود , فقد أشارت الأبحاث العلمية ان تناول الدواء لفترات طويلة قد يؤدي للتعود .

    بالنسبة لدواء دوجماتيل فاعراضه الجانبية تشمل حدوث ارتفاع في نسبة هرمون الحليب .

    اختيار الدواء الافضل يكون عن طربق الطبيب المعالج وفقا لاطلاعه على كافة تفاصيل الحالة .

    هناك بعض النصائح البسيطة التي نود منكى أن تجربيها بجانب العلاج الدوائي ، و سوف تساعدكي بإذن الله على التخلص من هذه المشكلة بنسبة جيدة :

    1- ضعى روتيناً
    يذيب الاكتئاب الحواجز بين الأيام فيجعلها جميعاً تشبه بعضها البعض، إن كنت مكتئبا ينصحك الخبراء أن تصنع ليومك روتيناً ثابتا وتلتزم به، كي لا تفقد الشعور بتتابع الأيام حدد جدول لأعمالك والتزم بإنهائه.

    2- حددي أهدافاً
    عندما تصاب بالإكتئاب قد تشعر بأنه لا يمكنك إنجاز أي شيء مما يزيد اكتئابك سوء ، اكسر هذه الدائرة المفرغة وضع أهدافاً يومية لنفسك، ابدأ بأهداف بسيطة وسهلة ثم انتقل إلى الأصعب.

    3- مارسي التمارين الرياضية
    ممارسة التمرينات الرياضية يؤدي إلى إفراز مادة كيميائية طبيعية في الجسم تدعى الإندورفين والذي يعمل على تحسين المزاج. لا تحتاج إلى ممارسة رياضات عنيفة يكفي ممارسة رياضة المشي لبضع دقائق…ولاحظ الفرق !.

    4- تناولي الطعام الصحي
    لا يوجد وصفة غذائية سحرية للتخلص من الأكتئاب، إلا أن الأنتباه لما تأكل أمر مهم. قد يدفعك الأكتئاب إلى الإفراط في تناول الطعام، لا تستسلم لهذا الشعور الذي قد يزيد مزاجك سوءاً. هناك بعض الدراسات التي ترجح أن تناول الأغذية المحتوية على أحماض الأوميجا 3 الدهنية كالسلمون والتونة والمحتوية على حمض الفوليك كالسبانخ والأفوكادو يمكن أن تحسن الحالة المزاجية.

    5- أحصلي على القدر الكافي من النوم
    يجعلك الأكتئاب غير قادر على النوم بصورة كافية، وتجعلك قلة النوم مكتئباً ! فماذا بوسعك أن تفعل؟ غيّر نظام حياتك.. أذهب إلى النوم واستيقظ في نفس الموعد كل يوم، حاول ألا تغفو في منتصف اليوم، ابعد التلفاز والكمبيوتر عن غرفة نومك.

    6- تحملي المسؤولية
    حين تصاب بالأكتئاب قد ترغب في التخلص من المسؤوليات الملقاة على عاتقك، لا تستسلم لهذا الشعور! أستمر بالأختلاط بالآخرين ومارس مهامك اليومية المعتادة قد يعمل هذا وحده على شفائك طبيعياً من الأكتئاب، مارس العمل بدوام كامل أو جزئي أو حتى العمل التطوعي، فقط تجنب الإنعزال !

    7- تحدّي أفكارك السلبية.
    نصف الطريق للتخلص من الأكتئاب يمكنك قطعه بمعركة ضد عقلك أنت، غير طريقة تفكيرك، لا تلجأ للتفسيرات السيئة بل أستعمل المنطق، إن شعرت أنك غير محبوب أبحث عن الدليل المادي لذلك !
    يحتاج ذلك تدريباً إلا أنه يضعك في موقع السيطرة.

    8- استشيري طبيبك قبل تناول أي أدوية.
    تبشر بعض المكملات الغذائية بمستقبل واعد في علاج الأكتئاب، كحمض الفوليك وزيت السمك.
    إلا أنه ينبغي استشارة الطبيب قبل تناول أي من تلك المكملات.

    9-أفعلي شيئا جديداً.
    قم بعمل تطوعي، تعلم لغة جديدة جرب شيئا لم تجربه من قبل، يدفع هذا جسمك لإفراز الدوبامين المرتبط بتحسين المزاج والشعور بالسعادة.

    10- حاولى أن تستمتعى!
    حاولى أن تجدي أمراً ممتعا للقيام به، وإن شعرت أنه لا يوجد ما يبهجك بعد الآن فلا تقلق هذا مجرد عرض من أعراض الأكتئاب، أستمر في المحاولة ولا تيأس.

    مع خالص تمنياتنا بحياة سعيدة و موفقة ان شاء الله .