أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الجلدية والتناسلية ما هي الآثار المترتبة على تضخم الخصيتين في الحجم ؟

ما هي الآثار المترتبة على تضخم الخصيتين في الحجم ؟

الإستشارة رقم: 27482

السلام عليكم تعرضت منذ مدة لحادث عرضي في جهازي التناسلي أسفر عنه إرتفاع الخصية اليمنى إلى الاعلى و تقلص حجمها في المقابل إنخفاض الخصية اليسرى إلى الأسفل و تضخم الخصيتين في الحجم كما ألاحظ إشتباك الخصيتين في بعض الحالات كما أشك في إرتباط بعض عروق الخصيتين مع بعضهم و توقف إنتاج الحيوانات المنوية مع العلم أنه عند خروج الغازات مني تتعدل بعض الشئ و تتوازن الخصيتين لكن سرعان ما يرجعان إلى مكانيهما المذكورين عذرا على الإطالة و الرجاء الإجابة على الأسئلة التالية : من ماذا أعاني تحديدا ؟ و ما هو الطبيب المناسب لهذه الحالة ؟ و هل ستظهر هذه الأعراض عند الفحص و التصوير بالأشعة و غيرها ؟ و بماذا تنصحونني ؟ و في الأخير أسأل الله أن يجعل جهودكم في ميزان حسناتكم و السلام عليكم .

  1. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    ننصحك اخي الكريم بضروره الذهاب للفحص العيادي لدى طبيب امراض ذكوره لاجراء فحص شامل للخصيه وذلك لتحديد مدى تاثير الاصابه عليهما وذلك لانه لا يمكننا الجزم بسبب ما حدث بدون الكشف الظاهري لانه من المحتمل انه يوجد دوالي بالخصيه وكذلك لاستبعاد حدوث ضمور بالخصيه اليمنى من جراء الحادثه ,,,,

    بالطبع ستظهر هذه الاعراض في الفحوصات وفي الاشعه فقد يلجا الطبيب الى عمل دوبلر او اشعه بالصبغه لتحديد المشكله الموجوده بالخصيتين جيدا ومن ثم وضع خطه علاجيه شامله ,,,,

    بشكل مبدئي ننصحك بعمل تحليل للسائل المنوي ومن ثم الذهاب مباشره للطبيب ,,,,

    تمنياتنا بالشفاء العاجل 🙂