زوجي لا ينام بقربي ابدا

الإستشارة رقم: 122335

تزوجت حديثا اي مره على زواجي شهر حتى الان وزوجي لا ينام بقربي ابدا فانا انام في سرير لوحدي وهو كذلك ولا يتقرب مني من ناحيه الاتصال الجسدي كما انه يتهرب من اقامه علاقه جنسيه مع انه يرى اني مثيره والاحظ اتصاب عضوه ولكنه مع ذلك يتجنبني ولا يقبلني الا حين اطلب منو الجماع ويرفض ان اقبله قبله فرنسيه

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً أختي الفاضلة ،

    من الوارد ان ما تذكرينه ناتج عن الخجل الزائد و عدم ذوبان الحواجر بينكما بعد ، خاصة انه كما فهمنا من حديثك ان الجماع يحدث ، مما يعني ان الأمر ليس مشكلة عضوية ، و لكن مسألة تعود تدريجي سوف تأتي بينكما ان شاء الله .

    الأنشطة المشتركة تقوي الروابط مع الزوج ، فالرجل يقوي علاقته و تزداد حباً عن طريق مشاركة الأنشطة أكثر من مشاركة المشاعر أو الأفكار، و هذه الأنشطة مثل الرياضة أو العلاقة الحميمية تجعله أقرب إلى شريكته.

    و كما أن مشاركة الأنشطة تقوي الروابط، الرجال أيضاً يحتاجون بعض الوقت أن يبقو بمفردهم في أي شيء و أي رياضة مثل الجولف أو الذهاب إلى الجيم، و شجعيه على تطوير موهبته، و استفيدي من هذا الوقت لنفسك عندما يجد كل شريك المساحة من الوقت ليشعر بفرديته، هذا يجعلهم يميلوا أكثر لبعضهم.

    الرجل يشتاق إلى الإشارات الرقيقة مثل نغمة الصوت أو تعبيرات الوجه، و أحياناً يشتاق إلى ملامح الوجه الحزينة لدي زوجته، إذا كنتِ متأكدة من أن رجلك سيفهم الرسالة،قومي بذلك.

    الرجل يفكر في الجنس كثيراً ، و غالبا هذا ليس سراً فالجميع يعلم ذلك فمعظم الرجال تحت سن 60 يفكروا في الجنس على الأقل مرة يومياً، و بالمقارنة بالربع عن النساء فالرجال تتخيل الجنس ضعف النساء، و لكن غالباً ما يكون التفكير في ذلك مختلف عما يفعلوه فمن المهم أن تتعاملي مع هذا الأمر بصورة طبيعية أكثر لأنه زوجك و هذا حقه.

    الجنس عند الرجل مهم ، إنها الإسطورة التي تقول أن الرجل يعتقد بأن الجنس فعل مهم جداً بين الازواج و مثله مثل المرأة فإنه يجد أن الألفة في ذلك هي الطريقه لإشباع رغبة الطرفين،و السبب أن الأزواج على المدي البعيد يعرفوا كيف يمتع الطرف الأخر بصورة أكبر من بداية العلاقة.

    إنه يحب ذلك .. عندما تبدئين ممارسة الحب .. الكثير من الرجال يحب ان يكون من يبدأ دائماً هذه العلاقة و لكنه أيضاً يحب أن تكون شريكته هي القائد بعض الأوقات و أن توحي إليه بممارسة الحب بنفسها، لذلك لا تخجلي من أن تشعري زوجك من استعدادك للقيام بذلك أو حتي بدء ممارسة الحب معه، هذا يؤدي إلي مستوي من الرضى بين الطرفين عالي جداً.

    الرجل غير مهيأ لممارسة الحب في أي وقت . مفاجأة الكثير من السيدات للرجل ليس دائماً في مزاج الحب الرجل غالباً مضغوط بمتطلبات العمل و العائلة و هذا الضغط محبط كبير للرغبة الجنسية عند الرجل، عندما يقول زوجك ” ليس اليوم ” هذا لا يعني أنه فقد الرغبة بكِ و لكنه فقط لا يرغب في ممارسة الحب الآن.

    الرجل يحب أن يمتع زوجته .. متعتك مهمة عند زوجك و لكنه لن يعرف ماذا تريدين إلا إذا أخبرتيه فالكثير من السيدات لا تشعر بالراحة و أيضاً الشعور بالحرج عند التحدث عن ماذا تحب و ما لا تحب، إذا كنت تستطيعين إخباره بصراحة لا تترددي فسوف يستمع لكِ لأنه يعلم أنه سيكون سعيد إذا كنتِ سعيدة.

    إذا شعر الرجل بعدم الرضا و التقدير و الحب منكِ، فإنه يتحول إلى أي طريق آخر يبحث عن السعادة في مكان آخر، فقد يدفن نفسه في العمل، أو يركز على ممارسة الرياضة،أو العاب الكمبيوتر ليشغل بها وقته و بعض الرجال يبحث عن شريكة آخري، و لذلك يجب أن تعملوا سوياً لتحققوا رغباتكم معاً.

    الكثير من الرجال يدركوا الخسارة الكبيرة إذا تحولت العلاقة طويلة الأمد إلى البرود و تمتد للحياه كلها التي بنيتموها معاً إذاً ان تقومين بالعمل على تقوية هذه العلاقة،فهذا ينعكس على زوجكك أيضاً.

    خالص تمنياتنا بحياة سعيدة و هانئة .