سرطان المعدة

الإستشارة رقم: 107932

مساء الخير فريق كل يوم معلومة طبية
هل يوجد علاج لسرطان المعدة
و ما هي سرعة انتشارها و هل يوجد له مستويات
و هل حليب الناقة و بولها يساعد ع شفاء منه و كيف طريقة استخدمه
مع العلم ان المصاب فتاة تبلغ من العمر 20 و سبق ان توفيت جدتها بهذا المرض و الاهل يخفو حقيقة الوضع و التقارير الطبية للاسف
ارجو الرد

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحبا أخي الفاضل ,

    في البداية نود التوضيح انه لا توجد أبحاث علمية تشير بوجود فائدة من استخدام بول الناقة في علاج سرطان المعدة .

    سرطان المعدة هو أحد الأورام الخبيثة التي تحدث نتيجة لنمو خلايا سرطانية في أنسجة جدار المعدة, وعادة تبدأ هذ الخلايا السرطانية في الطبقة الداخلية ثم تمتد إلى باقي طبقات جدار المعدة. ومع تطور المرض يمكن أن يمتد إلى العقد الليمفاوية والأعضاء المجاورة كالكبد, البنكرياس, المرئ, أو الأمعاء الدقيقة.

    في البداية لا تظهر أعراض واضحة للمرض, لكن مع زيادة حجم الورم يضغط على الأعضاء والأعصاب المجاورة فيؤدي إلى ظهور أعراض وعلامات معينة منها:

    ألم أو إحساس بعدم الراحة في منطقة المعدة .
    صعوبة في البلع .
    قيء وغثيان .
    فقدان الوزن .
    إحساس بالإمتلاء أو الانتفاخ بعد تناول الوجبات الصغيرة .
    القيء الدموي أو خروج دم مع البراز .

    التشخيص

    التاريخ المرضي: يتضمن التاريخ الصحي وبداية ظهور الأعراض وتطورها.

    الفحص الجسدي: للبطن لاكتشاف أي ورم أو تضخم في العقد الليمفاوية .

    المنظار Endoscopy: يدخل عن طريق الفم إلى المعدة .

    عينة نسيجية (Biopsy) : عن طريق سحب عينة نسيجية بالمنظار من الورم لفحصها مجهرياً.

    ولتحديد مرحلة انتشار السرطان تجرى بعض الفحوصات الإضافية:

    الأشعة السينية (X-ray).

    الأشعة المقطعية (CT scan).

    الأشعة التليفزيونية بالمنظار (Endoscopic Ultrasound): يبين مدى انتشار السرطان في طبقات جدار المعدة. وقد يستخدم إبرة لأخذ عينات نسيجية من العقد الليمفاوية.

    المنظارالجراحي للبطن laparoscopy : عن طريق شقوق جراحية صغيرة في البطن يقوم الجراح بإدخال المنظار ومعاينة الحالة ويمكنه أخذ عينات نسيجية من المعدة أو العقد الليمفاوية .

    العلاج

    تنحصر طرق العلاج فى حالات السرطان ما بين الجراحة , العلاج الكيميائى, و العلاج بالإشعاع, أو الجمع بين أى منهم, ويعتمد اختيار العلاج على عدة عوامل:

    – حجم ومكان الورم .

    – مرحلة انتشار السرطان .

    – سن المريض وحالته الصحية العامة .

    الجراحة:

    يعتمد اختيار العملية الجراحية على مكان السرطان, قد يتم استئصال المعدة بأكملها أو الجزء المصاب منها فقط.

    الاستئصال الجزئي للمعدة (إذا كان الورم في الجزء السفلي من المعدة) .

    Partial gastrectomy for tumors at the lower part of the stomach:

    استئصال الجزء السفلي من المعدة + إعادة توصيل الأمعاء الدقيقة بالجزء المتبقى من المعدة ± استئصال العقد الليمفاوية وبعض الأنسجة المجاورة للورم.

    الاستئصال الكلي للمعدة (إذا كان الورم في الجزء العلوي من المعدة) .

    Total gastrectomy for tumors at the upper part of the stomach:

    استئصال المعدة بأكملها + العقد الليمفاوية المجاورة + جزء من المرئ + جزء من الأمعاء الدقيقة + بعض الأنسجة المجاورة للورم + إعادة توصيل الجزء المتبقى من المرئ بالأمعاء الدقيقة. وفي بعض الحالات يتم استئصال الطحال .

    العلاج الكيميائي :

    هو علاج لسرطان المعدة إما عن طريق قتل الخلايا أو منعها من الإنقسام. يمكن استخدامة قبل أو بعد الجراحة وعادة يستخدم في نفس الوقت مع العلاج الإشعاعي.

    العلاج بالإشعاع :

    يستخدم هذا العلاج أشعة عالية لقتل الخلايا السرطانية. وعادة يستخدم في نفس الوقت مع العلاج الكيميائي.

    في الحالات المتقدمة من السرطان والتي لا تصلح للتدخل الجراحي, يمكن أن يسبب الورم انسداد في الأمعاء, وهناك بعض الخيارات العلاجية لهذة الحالات:

    دعامة Stent : توضع في مكان الانسداد عن طريق المنظار لتعيد فتح الأمعاء.
    العلاج الاشعاعي: لتقليص حجم الورم الذي يسبب انسداد الأمعاء .
    العلاج بالليزر:عن طريق منظار على الجهاز الضمي واستخدام حزم ليزر مركزة ومكثفة لقتل الأنسجة السرطانية بالحرارة.

    تمنياتنا للمريضة بالشفاء العاجل .