سلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا

الإستشارة رقم: 36439

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا فتاة متزوجة منذ شهر.قبل أسبوع أجريت عملية فض غشاء البكارة لأن كانت لدي بكارة هلالية.و لأن زوجي يريد أنننقوم بالعلاقة جنسية.انا احس ببرود و أخاف الجنس ارجوكم ساعدوني

  1. مرحبا أختى الفاضلة ,

    نود التوضيح اختي الفاضلة ان الوصول لنشوة المرأة أمر معقد حيث أن المعاشرة والإيلاج ليس هما الطريق الوحيد والمباشر لذلك فاستعداد المرأه النفسي وشعورها بالحب والأمان والحنان هما أول خطوات المتعة للمرأة .
    الإيلاج عكس ما يتصور الرجل لا يزيد على 9 % فقط من الإحساس الجنسي في المرأة ولا بد من أجل متعة كاملة المرور بالمرحلة النفسية مثل الغزل ومساحة كبيرة من المداعبة والملاطفة .

    وسائل الرعشة الجنسية عند المرأة :
    المرأة تصل لمرحلة الأورجازم عن طريقين ” إثاره البظر ” أو الإيلاج الكامل ” أو بكلتيهما .

    النوع الأول ” إثارة البظر ”
    النسبة الأكبر من الزوجات يصلن إلى هذة الذروة من خلال إثارة البظر بغض النظر عن الإداة أو العضو المستخدم في ذلك . والبظر هو العضو الأهم والأخطر في العملية الجنسية وليس له وظيفه سوى الإحساس الجنسي . وذلك لإحتوائه عل كم هائل من الألياف العصبية ما يجعله المكان الأكثر حساسية وبه يتم إنجاح العملية الجنسية .

    الزوج يمكنه إثارة هذا العضو بيده أو بعضوه الذكري قبل الإيلاج بل يمكن أن يصل لمرحلة الشبق قبل الايلاج فيكون أعطى لزوجته كل ما تريد .
    ” بإمكان المرأة أن تصل للنشوة أكثر من مرة والنشوة التي تلى الأولى تكون أكثر إمتاعاً لأنها تحدث تلقائياً وبجهد أقل ”

    النوع الثاني ” الإيلاج”:
    وبالتحديد إثارة الجدار الأمامي لقناة المهبل خلف مجرى البول وهي المنطقة التي توجد بها جي سبوت .

    جي سبوت G-Spot :
    كتله صغيرة من الألياف والأنسجة داخل المهبل بمسافة 5 سم وهي نقطة مثيرة وقابلة للإنتصاب يمكن للزوج اكتشافها باستخدام إصبعيه السبابة والوسطى بحيث يكون كفه لأعلى ويمكن أيضاً استخدام العضو الذكري للوصول إليها ويمكن للزوج أن يضغط على أسفل البطن حتى يجدها وهو جزء أخشن قليلاً ولكن برفق حتى لا تؤذي زوجتك .
    واثارة هذه المنطقة من شأنه أن يحدث رعشات جنسية ممتعة وقوية لإحتوائها على جسيمات شديدة الحساسية .
    و يبقى احتواء المرأة بالاهتمام و الحب و الحنان هو المحرك الأساسي لها نحو علاقة زوجية ناجحة .

    لذا فاننا ننصحك اختي الكريمه بالتحدث مع زوجك بهدوء في هذا الامر لان الاغلب انه لا يطيل فتره المداعبه وبالتالي لا تكوني مهياه للعلاقه الجنسيه مما يجعلك لا تشعري باي متعه لها لذا فالعلاج لما تشعري به يجب ان يكون من زوجك وليس منكي والحل في الحوار الهادئ حتى توضحي لهه كل ما تودي ليستطيع مساعدتك ……

    وللمزيد من المعلومات لمساعده زوجك نرشح له المقال الاتي :

    للرجال فقط | الاسباب التي تجعل العلاقه الزوجيه ممتعه للمرأه

    http://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-540

    تمنياتنا بحياه زوجيه سعيده .