أضف استشارتك

أعاني من صعوبة تحريك عضلات الوجه والابتسام يصاحبه خفقان القلب.

الإستشارة رقم: 27347

أنا شاب عمري 25 عاماً, طالب جامعي, أصبت منذ سنتين وبدون سابق انذار بضعفٍ في عضلات الوجه حيث وصلت إلى مرحلةٍ لا أستطيع فيها أن أبتسم أو أن أتحكم في تعابير وجهي, مصاحباً ذلك اكتئاب شديد وخفقان في القلب وضيق في الصدر وقلق دائم, ذهبت إلى كثيرٍ من الأطباء وأجريت العديد من التحاليل, مثل الغدة الدرقية وغير ذلك, وكانت كلها جيدة, استمريت على هذه الحالة لمدة 6 أشهر, ذاهب هنا وهناك, لكن بدون جدوى, وفي النهاية قررت أن أتناول مضادات الاكتئاب, حيث أخذت الوصفة اللازمة لباروكسيتين Paroxetine ولمدة 9 أشهر, بالإضافة إلى ممارسة الرياضة, والاسترخاء والسباحة, إلا أن التحسن كان بطيئاً جداً, لا أنكر أنني أفضل بكثير من بداية الامر, لا زلت أعاني من خفقان القلب, كما أجد صعوبةً في تحريك عضلات الوجه بسرعة مثل الآخرين إلا أنني أستطيع أن أبتسم أفضل من السابق, وتزداد هذه الصعوبة مع نهاية اليوم, في الحقيقة أشعر أن حالتي تزداد سوءاً يوماً بعد يوم, أريد حلاً عاجلاً لهذه المشكلة, فهي تقف عائقاً أمام تحقيق أهدافي, فأنا أعتبر هاتين السنتين ناقصتين من حياتي, فلم يعد باستطاعتي تحمل المزيد, لا أحتاج إلى كلامٍ من نوع يجب عليك تغيير أفكارك, أو يجب عليك عدم التركيز على حالتك, وغير ذلك من الأمور النفسية, فقد جربتها كلها, مع العلم أنني كثير الاطلاع وأحب قراءة الكتب, أعلم أنه مجرد إبتلاء ولابد أن تكون له نهاية, ولكن كثرة المعاناة لا يشعر بها إلا صاحبها, أرجو الحل الأمثل لهذه الأزمة, فأنا مستعد لتلقي أي علاجٍ لأجعل نهاية لمعاناتي, أنتظر إجابتكم بفارغ الصبر, وبارك الله فيكم.

  1. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    نود ان نوضح لك اخي الكريم ان اغلب الامر ان ما تعانيه من ضعف في عضلات الوجه ادى الى عدم قدرتك على الابتسام او التحكم في عضلات وجهك هو بسبب التهاب العصب السابع

    اسباب التهاب العصب السابع تشمل :

    – اصابات الوجه أو الحوادث أو إصابات نتيجة الجراحة أو الإصابة عند الولادة للأطفال حديثى الولادة .
    – عدوى فيروسية فى الوجه أو الأذن مثل فيرس الهيربس الـذى يصيب العصب الوجهى.
    -اصابات الجهاز العصبى مثل حدوث جلطة فى المخ .
    -التعرض للسموم مثل الكحول أو أول اكسيد الكربون .
    – شلل بيل وهى حالة شلل الوجه الشائعة والغير معروف سببها ولكنها فى الغالب تكون مرتبطة بمرض السكر أو الحمل .

    لذا فااننا ننصحك اخي الكريم بالذهاب للفحص العيادي لدى طبيب انف واذن وحنجره وذلك لتاكيد التشخيص ومن ثم وصف العلاج المناسب تبعا للفحص وذلك لاتمام شفاءك من هذا الامر وهو ما سيؤثر كثيرا على اتمام شفاءك تماما من حالة الاكتئاب التي مررت بها بسبب هذا الامر ,,,,

    علاج شلل العصب السابع يشمل :
    – يتم علاج شلل العصب الوجهى حسب الحالة المسببة بإصلاح الضرر المسبب لحدوث الحالة
    – فى حالة شلل بيل يتم العلاج باستخدام مشتقات الكورتيزون فهى أفضل علاج للحالة لمدة أسبوع أو أسبوعين ويتم استخدام أيضاً أدوية مضادة للفيروسات مع الكورتيزون .

    العلاج الطبيعى :
    يساعد عمل جلسات العلاج الطبيعى على الوجه عند الطبيب المتخصص على سرعة عودة العضلات للعمل بصورة طبيعية والعلاج الطبيعى يشمل .
    – عمل تمرينات معينة لعضلات الوجه .
    -استخدام النبضات الكهربائية والأشعه تحت الحمراء .
    – التدليك .

    التدخل الجراحى :
    التدخل الجراحى هو أمر يثير الجدل بين الأطباء فى حاله شلل الوجه وذلك نظراً لخطورة الجراحة التى قد تؤدى إلى فقدان السمع .

    علاج مشاكل العين نتيجه الشلل الوجهى :
    يعانى المصابون من الشللى الوجهى من صعوبة إبقاء العين مغلقة نتيجة عدم القدرة على التحكم فى عضلات الوجه ويصبح الأمر سيئاً إذا حدث جفاف فى القرنية ويكون العلاج كالتالى
    -ارتداء نظارات واقيه لحماية العين من الأتربة
    -اغلاق العين بواسطة المريض باستخدام أطراف الأصابع برفق لإبقاء العين رطبة مع مراعاة عدم الضغط لتجنب أحداث أى ضرر بالعين .
    -استخدام قطرات الدموع الصناعيه للخفاظ على رطوبة سطح العين .
    – استخدام ضمادة وبلاستر خفيف لإبقاء العين مغلقة أثناء النوم .

    اما بخصوص الاكتئاب الذي تعاني منه حاليا فنصيحتي لك ان تنتظر حتى تعالج امر الالتهاب الموجود في العصب السابع وحالتك ستتحسن كثيرا بعد ذلك ولكن في حال رغبتك في علاج فعال للاكتئاب فاننا ننصحك بالذهاب للفحص العيادي لدى طبيب امراض نفسيه وذلك لتحديد الدواء الانسب لحالتك والجرعه المناسبه لك تبعا للفحص.

    طرق علاج مرض الاكتئاب يشمل :

    هناك الكثير من طرق العلاج المتوافر للتخلص من الاكتئاب اهمها العلاج الدوائى و الاستشارة النفسية .
    العلاج الدوائى :
    هناك العديد من الادوية المضادة للاكتئاب منها :
    مضادات السيروتونين Selective serotonin reuptake inhibitors (SSRIs) : غالبا ما يستخدمه الاطباء النفسيين كاول علاج لحالات الاكتئاب نظرا لفاعليته و قلة الاعارض الجانبية التى تتمثل فى : صداع و ارق و مشكلات بالهضم .
    مضادات السيروتونين و النورابنفرين Serotonin and norepinephrine reuptake inhibitors (SNRIs) : و هذه الادوية قد تسبب زيادة التعرق ، جفاف الفم ، امساك ، زيادة معدل دقات القلب .
    مضادات النورابنفرن و الدوبامين Norepinephrine and dopamine reuptake inhibitors (NDRIs) : تناول جرعات عالية منه قد تسبب تشنجات .
    ترايسيكليك (Tricyclic antidepressants) : كانت تستخدم لفترة طويلة كمضادات للاكتئاب و لكن تراجع استخدامها حاليا نظرا لأثارها الجانبية ك : زغللة الرؤية ، احتباس البول ، زيادة معدل دقات القلب ، نقص مستوى التركيز ، ازدياد الوزن .
    مضادات الاكتئاب و ازدياد خطر الانتحار :
    فى الاسابيع الاولى من تناول مضادات الاكتئاب قد تزداد افكار الانتحار لدى مريض الاكتئاب و خصوصا المرضى فى الاعمار بين 20-30 سنة ؛ لذلك يجب متابعة المريض جيدا فى الاسابيع الاولى من العلاج الدوائى .

    العلاج النفسى (psychotherapy) :
    جلسات التحدث مع الاخصائى النفسى تساعد فى العلاج كثير ؛ حيث يمكن التعرف على السبب الرئيسى للعلاج , و توفير فرصه لفهم المرض و كيفية التعامل معه .
    العلاج بالصدمات الكهربائية Electroconvulsive therapy (ECT)) :
    مرور موجات كهربائية خلال انسجة المخ ، مما يؤثر على مستوى النواقل العصبية بالمخ و يعيدها الى مستوياتها الطبيعية .
    يستخدم فى علاج الحالات الشديدة من الاكتئاب .
    العلاج بالمستشفى :
    بعض الحالات تكون خطيرة و تحتاج الى مراقبة مستمرة ؛ و لهذا قد يلجأ الطبيب الى حجز مريض الاكتئاب بالمستشفى ، و ذلك للتأكد من سلامته و حمايته من ايذاء نفسه و تنفيذ البرنامج العلاجى بدقة .

    تمنياتنا بالشفاء العاجل 🙂