عن جرثومة المعده

الإستشارة رقم: 102088

عانيت في تاريخ 31 ديسمبر من الم مفاجئ بالمعده وعنلت تحاليل طلعت جرثومة المعده نجاتيف وكتب لي الدكتور العلاج الثلاثي امبرزول وكلاريت وهايموكس واستمريت ع العلاج لمدة 21 يوم مع استمرار اكلي ل امبرزول حجم 40 مره واحده قبل الفطور لحد كتابة هالمسج تحسنت المعده خلال فترة العلاج طبعا ولكن مع الاسف خلال اليومين الماضيين احس بالام بالمعده نفس الالام الاولى مع صداع وخدر احيان بمقدمة الراس او وسطه واكتئاب وحاليا اكل مع الامبرازول اموكسليين وكلاريت وبنفس اليومين اللي تعبت اكلت فيتامين لبي 12 السوال هل ممكن ترجع الجرثومه مع العلم دمي 16.3 بالتحاليل وكانت كريات الدم مرتفعه بشي بسيط والكلسترول مرتفع بسيط مع العلم اني مدخن وزني 110 وطولي 184 هل الصداع شي طبيعي او اعمل تخطيط للراس بصراحه وسوسوت مع العلم ان إخراجي للبراز كرمت طبيعي واحس الالام ب راس المعده واحس بطعم معدني بالفم احيانا والصداع اكثره بمقدمة الجبهه احيان يرافقه طنين بالاذن اليسرى ودوخه مع العلم البس نظاره طبيه ارجو التكرم بالرد شاكر ومقدر لكم موقعكم الهادف وهل تنصحوني ب الطب البديل الشعبي او لا

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً أخي الكريم ،

    هناك الكثير من النصائح التى يوفر اتباعها تخفيفاً كبيراً للأعراض , و من أهم هذه النصائح :

    1 – لا تأكل فى اخر 3 ساعات قبل النوم , حتى تسمح لمعدتك بهضم محتوياتها السابقة لينخفض افراز المعدة الحمضى .

    2 – لا تستلقى بعد الأكل مباشرة فى اى وقت من اليوم .

    3 – أرفع رأسك على السرير بمقدار 15 سنتيمتر بواسطة المخدات , حتى تسمح للجاذبية بمنع صعود الافرازات الحمضية من المعدة الى أعلى .

    4 – لأ تأكل وجبات كبيرة لأن ذلك يتسبب فى افراز المعدة للحمض بكميات كبيرة بغرض هضم الكمية الضخمة من الطعام , و اعتمد بدلاً من ذلك على وجبات صغيرة متقطعة .

    5 – تجنب الاطعمة المذكورة بالأعلى و التى تسبب تفاقم الحالة .

    6 – تجنب التدخين و الكحوليات .

    7 – تخلص من الوزن الزائد لأن السمنة تسبب تفاقم الحالة .

    8 – الوقوف منتصب القامة و المشى معتدلاً اثناء سيرك يساعد على تحسين الحالة .

    و لكن هذه النصائح تفيد بشكل اساسي في الحالات العامة و البسيطة لأرتجاع المرئ .

    أما الحالات الأكثر حدة فترجع لعوامل مرضية اخرى اهمها اضطرابات المعدة و العضلات القابضة التي تمنع عودة الطعام في الوضع الطبيعي للمرئ بعد وصوله للمعدة و اختلاطه بالاحماض الهاضمة .

    و هذه الحالات تحتاج مراجعة طبيب جهاز هضمي للاطلاع على كافة التفاصيل الصحية للحالة و عمل فحصوصات مثل قياس قوة عضلة المرئ القابضة السفلية و كذلك تصوير الجهاز الهضمي بالصبغة لتحديد اماكن اي ضيق او تمدد محتملة . و على اساسها يتم التشخيص النهائي للسبب و علاجه بشكل جذري .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .