كيف اميز انواع الديدان وما انواعها و علاجها بالاعشاب الطبيعية

الإستشارة رقم: 124010

كيف اميز بين انواع وامراض الديدان وما هي انواعها وطرق علاجها بالاعشاب الطبيعية وما الي ذلك؟
علي العلم عندي طفلين اقل من 6سنوات

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً بك في قسم الاستشارات ،

    ديدان البطن هي مرض يصاب به الكثير من الأطفال والبالغين، بسبب بعض العادات السيئة والخاطئة في الحياة اليومية، مثل شرب وتناول الماء والطعام الملوث، أو عن طريق قضم الأظافر بالفم، فتحدث الإصابة بالديدان المعوية ، وتنتشر الإصابة بديدان البطن بحلول فصل الصيف وخروج الأطفال في الأماكن العامة.

    هناك الكثير من أنواع الديدان المنتشرة والأكثر خطورة، ومن الديدان الأكثر شيوعاً هي:

    الدودة الشريطية أو الدودة الوحيدة : هذه الدودة تظهر كحويصلة عند تحليل البراز، وليس لها أعراض عند الإصابة بها.

    دودة هيتروفيس : ديدان الهيتروفيس تنتشر في جدار الأمعاء الدقيقة، وهي دودة صغيرة جداً، ذات لون أحمر ويبلغ طولها 2 ملم.

    دودة الاسكارس : هذه الدودة منتشرة ولها اسم آخر فيطلق عليها العامة ثعبان البطن، وتنتشر هذه الدودة في تجويف الأمعاء الدقيقة، وخطر هذه الدودة على الأطفال أنها تسبب لهم سوء تغذية، بسبب أنها تتغذي على المواد الغذائية التي يتناولونها.

    دودة الإنكلستوما : وهي دودة رفيعة يصل طولها نحو 1 سنتيمتر، هذه الدودة خطيرة جداً لأنها تتغذى على الدم، وتسبب الأنيميا وأمراض فقر الدم، ومن أعراض الإصابة بدودة الإنكلستوما الشعور بصداع والإغماء وزغللة العين، وسماع صوت صفير في الأذن، وانتفاخ البطن.

    دودة الإكسيورس : تعيش هذه الدودة في الأمعاء وبعضها يفضل العيش في الزائدة الدودية، ودودة الإكسيورس عبارة عن ديدان صغيرة بيضاء اللون.

    تظهر بعض الأعراض على المصاب بـ ديدان البطن ، لذا على الوالدين متابعة أولادهم في حالة الشعور بالأعراض التالية:

    يظهر في البراز ديدان لونها أبيض، وتكون على هيئة أشرطة.
    حكة الشرج، والشعور بحركة في منطقة فتحة الشرج خاصة في فترة الليل.
    ألم شديد في الأمعاء
    يصاب المريض بـ ديدان البطن بـ فقر الدم.
    نقصان تدريجي في الوزن، ونجد أن الأشخاص الذين يعانون من ديدان البطن تظهر لديهم أعراض نحافة.
    الإغماء المتكرر، والمعاناة من الأرق وقلة النوم.
    الشعور بـ صداع.
    الإصابة بـ عسر الهضم.
    سيلان اللعاب وجفاف الشفاه خاصةً في النهار.
    ألم الصدر و صدور صوت من الأسنان.
    ارتفاع درجة حرارة الجسم عن المعدل الطبيعي.
    الإمساك ،وقد يستمر الإمساك لمدة يومين، وقد يصاب الطفل بـ إسهال، وهذا لأن بعض الديدان تنتج مادة خاصة تحفز الجسم على طرد الطعام غير المهضوم.
    متلازمة التعب المزمن ، وتعني الإجهاد الدائم و الإرهاق.

    التشخيص النهائي لنوع الديدان لدى الطفل يتم من خلال تحليل براز في المعمل لفحص عينة بالميكروسكوب لتصوير نوع الديدان الموجودة لدى الطفل .

    لا يوجد علاج بالاعشاب للديدان المعوية ؛ حيث ان علاجها هو ادوية مضادة للطفيليات تختلف باختلاف انواع الديدان .

    مع تمنياتنا بالصحة و العافية .