مشاركة

الإستشارة رقم: 121655

لقد تعرضت لازمة عاطفية اثرت علي كثيرا لدرجة اصبحت احسن ان قلبي يعورني ولازلت اعاني منها غير مرور اكثر من 10 سنوات قلبي لم يعد يتحمل اي صدمة حتى لو بسيطة اعاني من الاكتئاب اخذ ادوية وكذلك اخذ ادوية منومة اراجع دكتور نفسي بس المشكلة قلبي مكسور ودايما احسن بالحزن

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً بك في قسم الاستشارات ،

    نود أن نطرح عليك بعد الحلول التي سوف تساعدك اذا تمكنت من الالتزام بها ان شاء الله .

    اهتم بعملك :
    إذا كنتِ قد توقفتِ عن عملك في فترة زواجك لانشغالك بأعمال المنزل والحياة الزوجية، يمكنك محاولة العودة لعملك ومحاولة تعلم أشياء جديدة تؤهلك لدخول سوق العمل مرة أخرى.

    اهتم بهواياتك :
    عد لممارسة هواياتك المفضلة ، فقد أثبتت الدراسات أن الانشغال بهواية معينة تملأ أوقات الفراغ ولا تدع مجالا للتفكير السلبي والاستسلام لمشاعر الحزن والاكتئاب.

    عززيثقتك في نفسك :
    لا تدع تجربة الانفصال تسبب لكِ الإحباط وتقلل ثقتك في نفسك، لستِ أول أو آخر من مر بهذه التجربة المؤلمة، كوني شجاعة وواجهي محاولات إشعار الآخرين لكِ بفشلك ولا تظهري لهم ضعفك.

    خطط للمستقبل :
    كلما شعرتِ أن عقلك يوجهك للتفكير في الماضي، واجهيه وقاومي هذا التفكير السلبي وحوليه لتفكير إيجابي في المستقبل وخططي له .

    استعن بعائلتك وأصدقائك :
    قد تقوم بإبعاد عائلتك وأصدقائك عن حياتك بعد الانفصال ظنا منكِ أنهم سيوجهون لكِ النقد، لا تفعلي ذلك وتذكري أن عائلتك وأصدقائك الذين تثقين بهم يحبونك وهم من سيساعدونك ويقدمون لكِ الدعم على تخطي تجربة الانفصال وبدء الحياة بعد الانفصال بكل مشاعر الحب والطاقة الإيجابية.

    ضع روتيناً :
    يذيب الاكتئاب الحواجز بين الأيام فيجعلها جميعاً تشبه بعضها البعض، إن كنت مكتئبا ينصحك الخبراء أن تصنع ليومك روتيناً ثابتا وتلتزم به، كي لا تفقد الشعور بتتابع الأيام حدد جدول لأعمالك والتزم بإنهائه.

    حدد أهدافاً :
    عندما تصاب بالإكتئاب قد تشعر بأنه لا يمكنك إنجاز أي شيء مما يزيد اكتئابك سوء ، اكسري هذه الدائرة المفرغة وضعي أهدافاً يومية لنفسك، ابدأي بأهداف بسيطة وسهلة ثم انتقلي إلى الأصعب.

    مارس التمارين الرياضية :
    ممارسة التمرينات الرياضية يؤدي إلى إفراز مادة كيميائية طبيعية في الجسم تدعى الإندورفين والذي يعمل على تحسين المزاج. لا تحتاجي إلى ممارسة رياضات عنيفة يكفي ممارسة رياضة المشي لبضع دقائق…ولاحظي الفرق !.

    تناول الطعام الصحي:
    لا يوجد وصفة غذائية سحرية للتخلص من الأكتئاب، إلا أن الأنتباه لما تأكلي أمر مهم. قد يدفعكي الأكتئاب إلى الإفراط في تناول الطعام، لا تستسلمي لهذا الشعور الذي قد يزيد مزاجك سوءاً. هناك بعض الدراسات التي ترجح أن تناول الأغذية المحتوية على أحماض الأوميجا 3 الدهنية كالسلمون والتونة والمحتوية على حمض الفوليك كالسبانخ والأفوكادو يمكن أن تحسن الحالة المزاجية.

    أحصل على القدر الكافي من النوم:
    يجعلك الأكتئاب غير قادره على النوم بصورة كافية، وتجعلكي قلة النوم مكتئباً ! فماذا بوسعك أن تفعلي؟ غيّري نظام حياتك.. أذهبي إلى النوم واستيقظي في نفس الموعد كل يوم، حاول ألا تغفو في منتصف اليوم، ابعدي التلفاز والكمبيوتر عن غرفة نومك.

    تحمل المسؤولية :
    حين تصاب بالأكتئاب قد ترغبي في التخلص من المسؤوليات الملقاة على عاتقك، لا تستسلمي لهذا الشعور! أستمري بالأختلاط بالآخرين ومارسي مهامك اليومية المعتادة قد يعمل هذا وحده على شفائك طبيعياً من الأكتئاب، مارسي العمل بدوام كامل أو جزئي أو حتى العمل التطوعي، فقط تجنبي الإنعزال !

    تحدّي أفكارك السلبية :
    نصف الطريق للتخلص من الأكتئاب يمكنكي قطعه بمعركة ضد عقلك أنت، غيري طريقة تفكيرك، لا تلجأي للتفسيرات السيئة بل أستعملي المنطق، إن شعرتي أنكي غير محبوبه أبحثي عن الدليل المادي لذلك !
    يحتاج ذلك تدريباً إلا أنه يضعكي في موقع السيطرة.

    استشير طبيبك قبل تناول أي أدوية :
    تبشر بعض المكملات الغذائية بمستقبل واعد في علاج الأكتئاب، كحمض الفوليك وزيت السمك.
    إلا أنه ينبغي استشارة الطبيب قبل تناول أي من تلك المكملات.

    أفعل شيئا جديداً :
    قومي بعمل تطوعي، تعلمي لغة جديدة جربي شيئا لم تجربيه من قبل، يدفع هذا جسمك لإفراز الدوبامين المرتبط بتحسين المزاج والشعور بالسعادة.

    حاول أن تستمتع!
    حاول أن تجد أمراً ممتعا للقيام به، وإن شعرت أنه لا يوجد ما يبهجك بعد الآن فلا تقلقي هذا مجرد عرض من أعراض الأكتئاب، أستمر في المحاولة ولا تيأس.
    و أخيرا..الإحباط و اليأس و الاكتئاب لا يستطيعون حل أي مشكلة .. بل يأخذون بصاحبهم إلى أعماق الوحدة و الانعزال ،، لذلك قاوم قدر المستطاع و استعن بالله تعالى…

    و في حالة استمرار الاعراض فسيكون من الضروري الحصول على مساعدة نفسية من قبل طبيب متخصص بشكل مباشر لتقييم الحالة بشكل اكثر تفصيلاً و وضع خطة علاج متقدمة .

    مع خالص دعواتنا بالسعادة و راحة البال .