فشل عضلة القلب الإحتقاني

هي عجز عضلة القلب عن ضخ كمية كافية من الدم الغني بالأوكسجين إلى جميع أنحاء الجسم.

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض :

مختلف الفئات العمرية وبخاصة كبار السن.

Advertisement

الأعراض

الأعراض الأولى تظهر على شكل شعور عام بالتعب وعدم القدرة على ممارسة الأعمال اليومية بشكل سليم.

مع ارتفاع كمية السوائل في الجسم يبدأ تورم الأقدام والكاحل والبطن بالظهور.

تجمع السوائل في الرئة يؤدي إلى حدوث ضيق بالتنفس، وعدم القدرة على النوم دون رفع الرأس orthopnea.

احتقان الجهاز الهضمي يؤدى إلى الشعور بالغثيان وألم بالبطن وانخفاض في الشهية.

الأسباب

  • أمراض تضعف عضلة القلب، مثل:

التهاب عضلة القلب myocarditis.

أمراض الشرايين التاجية.

اضطراب الصمامات.

السموم (كالكحول، وأدوية العلاج الكيميائي..). 

تعاطي الأدوية التي تحبس الأملاح والسوائل في الجسم وتؤدى إلى إرهاق عضلة القلب بضخ كمية كبيرة من السوائل، مثل: أدوية منع الحمل.

  • أمراض تسبب تصلب في عضلة القلب، مثل :

الداء النشواني Amyloidosis.

ارتفاع ضغط الدم لفترة طويلة.

  • أمراض تزيد حاجة الجسم من الأوكسجين عندها تصبح كمية الدم التي يضخها القلب طبيعية

إلا أنها لا تتناسب مع تلك الحاجة المتزايدة، مثل:

فرط إفراز هرمون الغدة الدرقية Hyperthyroidism .

فقر الدم Anemia.

Advertisement

عوامل الخطر

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض الشرايين التاجية.
  • التعرض لأزمة قلبية سابقة.
  • اختلال ضربات القلب.
  • داء السكري.
  • بعض ادوية السكر.
  • تشوهات القلب الخلقية.
  • بعض الفيروسات التي تسبب التهابات بعضلة القلب.
  • إدمان الكحول.
  • بعض أمراض الكلى.

المضاعفات

عدم وصول كميات كافية من الدم إلى الكليتين مما يؤثر على قدرتهما على إفراز الصوديوم والأملاح في البول ويؤدي إلى احتباس الأملاح في الدم .

تجمع المياه في الرئتين Pulmonary edema .

تضخم الكبد .

تناقص قدرة الأمعاء على امتصاص نواتج الهضم.

تورم الأطراف.

Advertisement

التشخيص

  • يتم التشخيص على أساس الفحص الإكلينيكي للمريض.
  • أخذ التاريخ الصحي ومقارنة أعراض المريض بخصائص المرض.
  • رسم القلب.
  • أشعة إكس على الصدر.
  • إجراء أشعة بالموجات فوق الصوتية على القلب echocardiogram.
  • إجراء قسطرة تشخيصية للكشف عن سبب فشل عضلة القلب عند الاشتباه بأمراض الشرايين التاجية.

العلاج

  • تغيير طريقة حياة المريض:

يتم تقليل الملح "كلوريد الصوديوم" لتجنب احتباس المياه في الجسم (ما لا يتجاوز 2 جم  يومياً) .

مراقبة كمية السوائل التي يتم شربها يوميا بما لا يتجاوز 8 أكواب يومياً.

إنقاص الوزن ومحاولة الوصول إلى الوزن المثالي.

ممارسة التمرينات الرياضية بانتظام.

علاج ارتفاع ضغط الدم.

  • الأدوية التي يتم استخدامها في العلاج:

- موانع محولات إنزيم انجيوتنسين Angiotensin Converting Enzyme (ACE) Inhibitors .

- مثبطات مستثبلات بيتا Beta blockers.

- ديجوكسين.

- مدرات البول.

  • جراحة زراعة القلب تبقى خيارا متاحا في حال توافرها واحتياج المريض إلى ذلك.

طرق الوقاية

تجنب عوامل الخطورة المؤدية إلى حدوث المرض.

تعليق

  1. معاومات قيمه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *