الأمراض الكبدية الناشئة عن العقاقير الطبية

الكبد هو أحد أهم أعضاء الجسم على الإطلاق وهو عضو كبير الحجم نسبياً يقع فى الجزء الأيمن من أعلى البطن يفصله عن قاعدة الرئة اليمنى الحجاب الحاجز و فى الأشخاص الطبيعيين لا يتعدى حد الضلع الأخير من القفص الصدرى ومن أهم وظائفه ايض السموم والأدوية وتصنيع العصارة المرارية إلى جانب تنظيم العديد من المواد الغذائية منها الجلوكوز والنشا والكوليستيرول .

الأمراض الكبدية الناشئة عن العقاقير الطبية هى الأمراض التى تصيب الكبد نتيجة استخدام الأدوية تحت إشراف الطبيب أو بدونه , الفيتامينات , الهرمونات , الأعشاب أو حتى السموم فى البيئة المحيطة.

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للأمراض الكبدية الناشئة عن العقاقير الطبية :

لا توجد فئه بعينها معرضة بشكل أكبر عن غيرها ولكن تزيد فرصة التعرض للأمراض المشابهة بزيادة استخدام الأدوية المسممة للكبد أو استخدام الأدوية بشكل خاطئ دون إشراف طبى .

Advertisement

الأعراض

المرضى الذين يتعرضون لإصابة بسيطة أو متوسطة فى الكبد لا تظهر عليهم أعراض .

المرضى المعرضون لإصابات شديدة فى الكبد تظهر عليهم أعراض عامة مثل تعب عام وإرهاق , آلام فى البطن غير واضحة السبب , فقدان للشهية .

أعراض أخرى محددة لأمراض الكبد : الصفراء , حكه فى الجسم , التعرض للكدمات بشكل متكرر نتيجة فشل تكوين عوامل التجلط فى الكبد .

الأمراض الكبدية المتقدمة نتيجة تشمع الكبد تظهر أعراض أخرى مثل : تراكم السوائل فى البطن (استسقاء) أو فى القدمين (edema)  , تدهور فى مستوى الوعى أو فقدان للوعى , فشل كلوى , نزيف فى الجهاز الهضمى والتعرض بشكل أكبر للعدوى البكتيرية

الأسباب

الطريقة المباشرة أن يكون العقار مسمم بشكل مباشر لخلايا الكبد مسبباً إصابات بها عن طريق تكوين مواد كيميائية مؤذية لهذه الخلايا خلال عملية أيضية فى الكبد .

أن تكون الإصابة باستخدام جرعات عالية من العقار مما يسبب أذى للخلايا الكبدية .

اضطراب وراثى يؤدى إلى تراكم جرعات الدواء فى الكبد بشكل مؤذى لخلاياه (idiosyncratic toxicity)

الحساسية تجاه بعض الأدوية وهى غير شائعة حيث ينتج الجسم مضادات لتهاجم جزيئات الدواء مع الخلايا المناعية .

Advertisement

عوامل الخطر

  • ارتفاع بسيط فى إنزيمات الكبد بدون ظهور أعراض

أهم الأدوية المسببة له : (tacrine), (quinidine) وبعض أدوية مرض السكر .

  • التهاب كبدى ويظهر على شكل :

فقدان الشهية , غثيان وقيئ , حمى , ضعف عام , إرهاق وآلام فى البطن ويصاحبه ارتفاع فى إنزيمات الكبد .

أهم الأدوية المسببة له :( phenytoin , acetaminophen , aspirin, isoniazid , amoxicillin/clavulanic acid )

  • نخر كبدى : موت خلايا الكبد .
  • ركود فى افراز العصارة المرارية (cholestasis) :

معظم المرضى يتعافون خلال أسابيع من توقف الدواء المسبب للحالة

أهم الأدوية المسببة له : (erythromycin , chlorpromazine ,sulfamethoxazole , amitriptyline , ampicillin  , estradiol , captopril , haloperidol)

  • تشمع الكبد (cirrhosis) :

أى مرض مزمن فى الكبد فى النهاية يؤدى إلى تشمع الكبد وهو توقف لوظيفة الخلايا تدريجياً ينتهى بالنخر أو موت الخلايا (necrosis)

أهم الأدوية المسببة له : (الكحول , methotrexate , amiodarone , methyldopa)

  • الالتهاب الكبدى المداهم (Fulminant hepatitis)

وهو Hسوأ أنواع التهاب الكبد وهى حالة غير شائعة و80% من المصابين بها يموتون خلال 3 أيام بحد أقصى ويعد (acetaminophen) أهم الأدوية التى قد تؤدى إلى هذه الحالة

  • الجمع بين أكثر من مرض منهم .

المضاعفات

فشل كبدى حاد .

تشمع الكبد.

الوفاة .

Advertisement

التشخيص

عادة يكون من الصعب تشخيص مرض كبدى نتيجة سوء استخدام دواء , معظم المرضى عادة مايكون يستخدمون عدة أدوية فى نفس الوقت مما يجعل تحديد الدواء المسبب للحالة أمراً صعباً إلى جانب أن جزء كبير من الحالات لا تظهر عليه أعراض لفترة طويلة .

عن طريق الأعراض الظاهرة وتحاليل الدم من ضمنها إنزيمات الكبد يتم تشخيص المرض ويمكن أن يبدأ الطبيب فى تحديد العقار المسبب للحالة عن طريق :

  • تاريخ مرضى دقيق ومفصل والتركيز على الأدوية التى يتعاطاها المريض .
  • تحاليل لاستبعاد الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي أو الأمراض المناعية .
  • سونار وأشعه مقطعية على البطن لاستبعاد أورام الكبد أو أمراض الحويصلة المرارية .
  • تاريخ مفصل بخصوص أى أدوية أو أعشاب أو ما شابه مما يتعاطاه المريض .

ووقت البدء فى استخدام العقار وخاصه الأدوية المعروف علاقتها بأمراض الكبد .

العلاج

العلاج الأساسى فى أغلب الحالات هو وقف الدواء المستخدم ومتابعة إنزيمات الكبد والتى تنخفض بشكل تلقائى تدريجيا بعد وقف استخدام العقار .

فى حاله عقار (Tylenol) يتم استخدام مادة (N-acetylcysteine) لمنع نخر الكبد

زراعة الكبد فى حالات الفشل الكبدى الحاد .

بعض الحالات يحدث فيها ضرر غير قابل للعلاج فى الكبد .

طرق الوقاية

الابتعاد بشكل أساسى عن استخدام أى أدوية أو أعشاب بدون إشراف طبى وخاصة لفترات طويلة أو تغيير الجرعات الموصوفة أو فترة استخدام الدواء دون الرجوع للطبيب .

2 تعليقان

  1. موضوع رائع استفدت منه كثيرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *