عسر الهضم – سوء الهضم

عسر الهضم: هو مرض مزمن تتغير فيه الأعراض من وقت لأخر من حيث التكرار والشدة , يعتبر من أكثر أمراض الأمعاء شيوعاً وهو مرض وظيفي, أي أنه يحدث نتيجة خلل في النسيج العضلي أو العصبي المتحكم بمختلف أجزاء الجهاز الهضمي (المرئ, المعدة, الأمعاء الدقيقة , الحويصلة الصفراوية , أو القولون).

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة : قد تصيب أي فئة عمرية ولكن تزداد معدلات الإصابة في النساء في فترة الخصوبة من 16 – 45 سنة .
Advertisement

الأعراض

  • يتم تحفيز هذه الأعراض للظهور غالباً بعد الأكل :
  1. انتفاخ البطن (تورم) (distention).
  2. احساس بامتلاء البطن دون انتفاخ فعلي (bloating).
  3. غثيان مع أو بدون قيء .
  4. إحساس مبكر بالشبع بعد وجبات صغيرة .
  5. التجشؤ (اخراج الغازات من المعدة عن طريق الفم) .
  6. ألم في أعلى البطن .

 

  • علامات الحذر (تشير الى حالة خطرة) :
  1. فقدان الوزن .
  2. الاستيقاظ من النوم بسبب الالم .
  3. خروج دم مع البراز .
  4. القيء .
  5. علامات الالتهاب: حمى, ألم عند الضغط على مكان معين بالبطن .

الأسباب

  • نظريات تفسير مرض عسر الهضم تتضمن : خلل في أوامرالأعصاب الحسية في أعضاء الجهاز الهضمي , خلل في تنفيذ الأوامر العصبية الحسية , أو خلل في التحفيز العصبي الحركي لأعضاء الجهاز الهضمي. و الخلل العصبي قد يصيب الأعصاب الحسية أو الحركية , وقد ينشأ من الأعصاب داخل العضو نفسه أو قد ينشأ في الحبل الشوكي أو المخ.

 

  • أمراض الجهاز الهضمي المسببة لعسر الهضم :
  1. فرط نمو البكتريا في الأمعاء الدقيقة (SIBO)
  2. أي مرض في اعضاء الجهاز الهضمي (المرئ, المعدة, الأمعاء الدقيقة, الأمعاء الغليظة, والحويصلة الصفراوية) .
    مثل: ارتجاع المرئ, التهابات, قرحة, أو سرطان في المعدة, حصوات المرارة, الإمساك, التهابات البنكرياس, إنسداد الأمعاء, انقطاع الدم عن الأمعاء.
     
  • أمراض خارج الجهاز الهضمي مسببة لعسر الهضم:
  1. البول السكري DM .
  2. امراض الغدة الدرقية أو فرط نشاط الغدة الجار درقية .
  3. امراض الكلى الشديدة .
     
  • بعض العقاقير الطبية المسببة لعسر الهضم:
  1. مضادات الالتهاب اللاستيرويدية (NSAIDs).
  2. المضادات الحيوية .
  3. الاستروجينات .
     
  • أمراض أخرى قد تحفز عسر الهضم :
  1. القلق والاكتئاب .
  2. الدورة الشهرية (الطمث) : نتيجة للتغيرات الهرمونية في تلك الفترة عند النساء .
Advertisement

عوامل الخطر

  • الاكل بسرعة أو بكميات كبيرة .
  • تناول وجبات غنية بالدهون, أو التوابل, والاكثار من تناول الكافايين, الكحول, الشوكولاتة, أو المشروبات المكربنة .
  • التدخين .
  • القلق, التوتر .
  • أدوية: بعض المضادات الحيوية, مسكنات الالم, واقراص الحديد .

المضاعفات

  • يؤثر على حياة المريض اليومية ونشاطاته وعلاقاته الشخصية .
  • هشاشة العظام : بسبب تجنب المريض لتناول الألبان و الكثير من الأطعمة اعتقاداً منه أنها تسبب حالة عسر الهضم لكن هذا الإعتقاد قد يكون خاطئاً .
  • مضاعفات المرض الذي سبب أعراض عسر الهضم .
Advertisement

التشخيص

  • التاريخ المرضي : يتضمن التاريخ الصحي وبداية ظهور الأعراض وتطورها .
  • الفحص الجسدي : علامات خروج دم أو وجود التهابات في الجهاز الهضمي. 
  • بعض التحاليل المعملية الروتينية للدم و تحليل دم لتشخيص مرض التهابات الجهاز الهضمي (Celiac disease) .
  • فحص البراز : قد يكشف عن عدوى في الجهاز الهضمي. مثل طفيلي الجيارديا لامبليا (Giardia Lamblia).
  • اختبار تنفس الهيدروجين (breath hydrogen testing) : لتشخيص مرض فرط نمو البكتريا في الأمعاء الدقيقة (SIBO).
     
  • الأشعة السينية (X-ray):
    - تصوير للمرئ ودراسة تصوير البلع بالفيديو الفلوروسكوبي .
    - تصوير متسلسل للجزء العلوي من الجهاز الهضمي (المعدة والأثنى عشر) .
    - تصوير متسلسل للأمعاء الدقيقة .
     
  • حقنة شرجية بمادة الباريوم (Barium enema) : لفحص القولون وأخر جزء بالأمعاء الدقيقة .
  • منظار تشخيصي (Endoscopy) ± أخذ عينة نسيجية من الجهاز الهضمي لفحصها مجهرياً :
  1. منظار على الجزء العلوي من الجهاز الهضمي (على المرئ – المعدة – والاثنى عشر EGD) .
  2. منظار على القولون Colonoscopy: لفحص القولولن و اخر جزء من الامعاء الدقيقة .
     
  • الأشعة المقطعية (CT scan): على الأمعاء الدقيقة
  1.  لفحص الامعاء الدقيقة: يتم بلع كبسولة بها كاميرا صغيرة تنقل الصور من الامعاء الدقيقة الى شاشة يشاهدها الطبيب.
  2.  عينة نسيجية (Biopsy): يتم سحب عينة نسيجية - بواسطة إبرة أو شق جراحي صغير- لفحصها مجهرياً.
     
  •  تشخيص بكتريا الهيليوباكتر بايلوري (Helicobacter pylori) : فحص تنفس البولينا (اليوريا)(Urea breath test) وبعض اختبارات الدم .
     
  • التجارب العلاجية:
    معالجة المريض بالأدوية المضادة لبكتريا الهيليكوباكتر بايلوري وانتظار النتائج, ظهور تحسن في الاعراض وفي حالة المريض يشير لوجود البكتريا كسبب للأعراض.
     
  •  أشعة تلفزيونية على البطن (Abdominal US) : فحص مراقبة درجة الحموضة PH في المعدة لمدة 24 ساعة ويمكن علاج الحموضة العالية بادوية الحموضة مثل: مثبطات مضخات البروتون (Proton pump inhibitors).
     
  •  أشعة الرنين المغناطيسي (MRI)
  • بعض الفحوصات المتقدمة والغير متوفرة سوى كدراسات بحثية:
  1. دراسة تفريغ المعدة (Gastric emptying study): التفريغ البطيء للمعدة (اكثر شيوعا) يؤدي الى احساس بالانتفاخ, قيء, و غثيان. أما التفريغ السريع للمعدة  (اقل شيوعا) يسبب ألم في البطن و اسهال.
  2.  دراسة حركة المرئ (قياس الضغط) Esophageal motility studies (manometer):عن طريق بلع المريض لانبوبة حساسة للضغط تستقر في المرئ لتفحص قوة ضغط انقباض العضلات اثناء البلع او اثناء الانقباضات العضلية التلقائية.
  3. الرسم الكهربي للمعدة (Electrogastrogram EGG): تشبة طريقة الرسم الكهربي للقلب.
  4. فحص الباروستات Barostatic study: عن طريق بالون يوضع في أي عضو من اعضاء الجهاز الهضمي, ثم يتم نفخ البالون لتمديد العضو من الداخل وقياس الضغط الواقع على العضو اثناء النفخ بجهاز الباروستات.

العلاج

  • التثقيف الصحي للمريض : طمأنة المريض بأن حالته ليست خطيرة, و شرح الأعراض وأسبابها وأهمية فحوصات التشخيص وخطوات العلاج .

تغيير النظام الغذائي :

  • قد يعاني المريض من قصور في هضم بعض الاطعمة كالتي تحتوي على سكر اللاكتوز (سكر اللبن), أو حساسية للالبان,القمح, البيض, أو الصويا فيعتقد خطأ أن هذ الأطعمة هي المسببة لعسر الهضم ويتجنب تناولها مما يؤثر على صحته العامة .
  • الدهون وسكر الفركتوز قد يلعبا دورا في عسر الهضم ولكن من الصعب اتباع نظام غذائي يتجنب تناولهما.
  • أدوية باسطة للعضلات الملساء (Smooth muscle relaxants) .
  • أدوية محفزة لحركة الامعاء (Promotility or  Prokinetic drugs) .
  • قد يحتاج المريض لبعض الأدوية المضادة للاكتئاب والعلاجات النفسية لتهدئتة و تعليمة كيفية التصرف تحت ضغط .
  • مثبطات مضخات البروتون (PPIs) , مضادات مستقبلات اتش-2 (H2 receptors antagonistis): للتقليل من مستوى الحمض في المعدة .
  • مضادات حيوية لعلاج عدوى الهيليكوباكتر بايلوري (H.pylori).

طرق الوقاية

  • الاقلاع عن التدخين .
  • تقليل الضغط والتوتر قدر المستطاع .
  • عدم تناول الطعام قبل النوم مباشرة, ورفع الرأس عن مستوى الجسم أثناء النوم في حالات ارتجاع الطعام في المرئ .
  • تناول عدد كبير من الوجبات الصغيرة بدلا من 3 وجبات كبيرة في اليوم.
  • تجنب الأدوية التي تسبب تهيج في المعدة والأمعاء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *