مجموعة من الاضطرابات التي تؤثر على الجهاز العصبي أو الجلد أو كلاهما.

 

  • الفئة العمرية الأكثر إصابة بداء بورفيريا :

لا توجد فئة محددة.

Advertisement

الأعراض

هناك نوعان من البورفيريا.

  • النوع الجلدي:

نفطة (blisters) ( مثل الحبوب).

حكة.

تورم الجلد عند تعرضه للشمس.

  • النوع الحاد:

ألم في البطن والصدر والأطراف أو الظهر.

تنميل (Numbness)ونخز(Tingling).

شلل أو شد عضلي.

القيء.

الإمساك.

تغيرات في الشخصية.

الأسباب

يحدث نتيجة عيب في جين, والذي يؤدي إلى نقص إحدى الإنزيمات المسئولة عن تكوين مادة الهيم (Heme) والتي تكون الهيموجلوبين (hemoglobin) وتوجد أيضا في الكبد.

Advertisement

عوامل الخطر

عامل الوراثة: يمكن نقل المرض من الوالدين إلى أطفالهم.

هناك بعض الأشياء تحفز ظهور المرض عند من هم معرضين للإصابة نتيجة وجود عيب في الجينات مثل: بعض الأدوية : باربيتيورات (barbiturates), ترانكويليزر(tranquilizers), حبوب تنظيم الحمل, المهدئات,  بعض المواد الكيميائية, الصيام, التدخين, الكحول, العدوى,  زيادة نسبة الحديد في الجسم, الضغوطات النفسية والجسدية, التعرض للشمس. 

التشخيص

  • تحليل الدم.
  • فحص البول والبراز.
Advertisement

العلاج

  • تجنب المحفزات السابق ذكرها.
  • نقل مادة الهيم عن طريق الوريد.
  • أدوية لعلاج الأعراض.
  • سحب الدم من الجسم لتقليل نسبة الحديد فيه.

طرق الوقاية

لا يمكن الوقاية منه, ولكن يمكن تجنب المحفزات التي تسبب ظهوره والسابق ذكرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *