هذه العدوى أحد أسباب احتقان الحلق ، تحدث نتيجة للعدوى ببكتيريا الحلق العقدية (ستربتوكوكس) (Streptococcus).

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة :

يصيب جميع الأعمار و لكن غالباً ما يصيب الأطفال و المراهقين .

Advertisement

الأعراض

  • تسبب عدوى الحلق العقدية العديد من الأعراض أهمها :

- ارتفاع درجة الحرارة .

- تورم العقد الليمفاوية للرقبة (Cervical lymphadenopathy) .

- بقع بيضاء على اللوزتين .

  • هناك أعراض أخرى تحدث فى أى نوع من احتقان الحلق و هى :

- احتقان الحلق المفاجئ .

- صداع .

- ألم أثناء البلع (Odynophagia).

قئ و غثيان و آلام فى البطن .

طفح جلدى : عندما تكون بكتيريا الحلق العقدية مصحوبة بطفح جلدى يطلق عليها اسم الحمى القرمزية (Scarlet fever) ، و غالباً ما يظهر هذا الطفح فى الوجه و الرقبة و الصدر و البطن بعد 12-24 ساعة من ارتفاع درجة الحرارة .

  • قد تختلف الأعراض قليلاً من عمر لآخر :

الأطفال أقل من سنتين : يعانون من مخاط أصفر أو أخضر من الأنف ، ارتفاع طفيف فى درجة الحرارة ، تهيج ، فقدان الشهية .

الأطفال الأكبر عمراً و المراهقين : ارتفاع شديد بدرجة الحرارة ، ألم شيد بالحلق ، صعوبة فى البلع ، صديد على اللوزتين .

البالغين : غالباً ما تكون الأعراض أقل حدة .

الأسباب

عدوى بكتيرية تحدثها البكتيريا العقدية ( الاستربتوكوكس ) (Streptococcus).

غالباً ما تحدث نتيجة الإصابة بالفصيلة "أ" من هذه البكتيريا (Group A Streptococcus bacteria) حيث تسبب هذه الفصيلة عدوى الجلد ، الأنسجة الرخوية و كذلك الالتهاب الرئوى .

تزداد نسبة العدوى بهذه البكتيريا خلال فصل الشتاء .

Advertisement

المضاعفات

هناك بعض المضاعفات التى تحدثها عدوى الحلق العقدية منها :

  • الحمى الروماتيزمية (Rheumatic fever).
  • التهاب كبيبات الكلى (Glomerulonephritis) .
  • التهاب الاذن الوسطى (Otitis media).
  • التهاب السحايا (Meningitis).
  • الاتهاب الرئوى (Pneumonia) .
  • تكون خراج بجانب اللوزة أو خلف البلعوم (peri-tonsillar abscess and retro-pharyngeal abscess) .

التشخيص

يعتمد التشخيص على :

  • أعراض المرض .
  • فحص الأنف و الاذن و الحنجرة .
  • فحص العقد الليمفاوية للرقبة .
  • سماع أصوات التنفس و الصدر بالسماعة الطبية .
  • عينة الحلق : و هو اختبار معملى ؛ حيث يحصل الطبيب على عينة من افرازات الحلق لفحصها ؛ فاذا كانت العينة موجبة فالاصابة بكتيرية ، اما اذا كانت سالبة فالاصابة غالبا فيروسية .
  • صورة دم كاملة : و من خلالها أيضا يحدد الطبيب ما إذا كانت الإصابة فيروسية أم بكتيرية طبقاً لمستوى تغير عدد خلايا الدم .
  • مزرعة الحلق : يمكن التعرف على البكتيريا العقدية خلال 24-48 ساعة .
  • تحديد الأجسام المضادة للبكتيريا العقدية بالدم : حيث يؤكد وجود هذه الأجسام أن المسبب للعدوى هو البكتيريا العقدية ، وتظهر هذه الأجسام المضادة بعد أسابيع قليلة من العدوى ، ولهذا تظهر أهميتها فى تقييم مضاعفات عدوى البكتيريا العقدة كالحمى الروماتيزمية أو التهاب كبيبات الكلى .

وتظهر أهمية هذه الفحوصات المعملية فى هذه الحالات :

  • الأطفال ما بين 5-15 سنة .

  • حدوث العدوى أثناء فصل الشتاء .

  • علامات اكلينيكية تؤكد وجود التهاب الحلق :

- احمرار و تورم الحلق .

- ارتفاع درجة الحرارة .

- تورم العقد الليمفاوية للرقبة .

  • احتقان الحلق مصحوب بصداع ، غثيان و قئ .

  • اختفاء الأعراض التى ترجح عدوى الجهاز التنفسى العلوى : كالرشح و احتقان الأنف و السعال .

Advertisement

العلاج

نظراً للمضاعفات الخطيرة التى قد تحدثها عدوى الحلق العقدية ؛ فإنه من الضرورى علاجها بدقة عن طريق :

  • المضادات الحيوية :

البنسيلين (Penicillin) : إما أقراص لمدة 10 أيام ، أو عن طريق الحقن إذا كان المريض لا يستطيع تناول الأقراص لمدة 10 أيام .

بدائل للبنسلين : أموكسيسيلين (Amoxicillin ) .

كيفالوسبورين (Cephalosporin) : أثبتت بعض الدراسات أنه أقوى من البنسيلين فى علاج عدوى الحلق العقدية .

 

  • بعض الوسائل التى تقلل من حدة الأعراض :

قد تساعد بعض الأعشاب الساخنة و أقراص الاستحلاب و الغرغرة بالماء و الملح على تخفيف الأعراض بشكل مؤقت ؛ و لكن قد تسبب أعراض الاستحلاب ضررا على الأطفال الصغار و لذلك يجب تجنب استخدامها مع صغار السن .

المرطبات (استنشاق البخار الساخن) قد تساعد فى التخفيف من الأعراض و خاصة إذا كان سبب احتقان الحلق هو التنفس عن طريق الفم و جفاف الحلق .

بعض الأدوية مثل الأسيتامينوفين (Acetaminophen ) و الايبوبروفين ( ibuprofen) تسكن من آلالام .

إذا اشتكى المريض البالغ من انسداد الأنف فينصح بإستخدام بخاخات الأنف ليومين أو ثلاث ليس أكثر من ذلك ؛ فإذا تم استخدامها لمدة أطول قد تسبب اعتماد المجرى التنفسى عليها و هذا يزيد الأمر سوءاً .

  • متى يصبح التدخل الجراحى بإزالة اللوزتين (tonsillectomy)  ضرورياً :

تكرار العدوى أكثر من 5 مرات على مدار 12 شهر .

كبر حجم اللوزتين بشكل يعيق التنفس و يسبب الإختناق أثناء النوم .

تكون خراج بجانب اللوزة .

طرق الوقاية

حتى الوقت الراهن ، لا يوجد تطعيم ضد البكتيريا العقدية .

و لكن يمكن الحماية من انتشار العدوى عن طريق :

  • تغطية الأنف والفم أثناء العطس و السعال .
  • غسل الأيدى بصفة مستمرة .
  • عدم استخدام الأدوات الشخصية لشخص مريض .
  • تجنب الاحتكاك بالمرضى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *