هي إصابة صمامات القلب بخلل يمنعها من أداء وظيفتها بشكل سليم وهو السماح بسريان الدم في اتجاه واحد بين حجرات القلب المختلفة وبين القلب والأوعية الدموية المتصلة به.

يوجد نوعان من أمراض الصمامات :

1) ضيق الصمام: حيث يكون قطر فتحة الصمام أصغر من القطر الطبيعي، مما يجبر القلب عل الانقباض ضد مقاومة أعلى مسببا فشل بعضلة القلب، وتحدث نتيجة تصلب أو التحام أجزاء الشريان معا.

2)ارتجاع الصمام: حيث يسمح الصمام بتسريب كمية من الدم ويفشل في الإغلاق بشكل كامل، مما يتسبب بعودة الدم بالاتجاه العكسي.

  • الفئة العمرية الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض :

مختلف الفئات العمرية.

Advertisement

الأعراض

  • ضيق التنفس.
  • النوم على وسادة مرتفعة يساعد على التنفس بشكل أفضل.
  • الضعف العام والشعور بالدوار والإغماء أحيانا.
  • الشعور بضغط او عدم ارتياح في الصدر عند القيام بالمهام المختلفة.
  • الشعور باختلال ضربات القلب وسرعتها Palpitation
  • تورم الكاحل، القدمين أو البطن.
  • زيادة سريعة في الوزن (5 إلى 7 كيلو جرامات يوميا أحيانا)

الأسباب

  • أسباب وراثية:

ويتأثر بها عادة صمام الشريان الأورطي، والشريان الرئوي.

  • عوامل مكتسبة:

لا توجد عند الولادة بل تظهر  نتيجة الإصابة بحالة مرضية تؤثر على الشريان مثل:

  • الحمى الروماتيزمية Rhuematic Fever:

حيث يصل الالتهاب البكتيري إلى صمامات القلب عبر الدم، وعندما تتعافى الصمامات من الالتهاب يحدث التصاق بين وريقات الصمام، وتزداد سماكتها ويتكون نسيج ندبي يمنع من حركتها بشكل طبيعي.

  • التهاب الشغاف:

هي عدوى بكتيرية مباشرة يصاب بها الصمام مسببة تكون نسيج ندبي يؤثر على سلامة الصمام ويمنعه من الإغلاق بشكل سليم فيتسبب بحدوث ارتجاع في الصمام.

  • ارتخاء الصمام الميترالي.
Advertisement

عوامل الخطر

  • أمراض الشرايين التاجية.
  • الذبحة الصدرية.
  • اعتلال عضلة القلب Cardiomyopathy.
  • الزهري Syphilis.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التمدد الوعائي بالشريان الأورطي aortic aneurism.
  • أمراض النسيج الضام.
  • بعض الأورام السرطانية وأدوية علاج السرطان.

المضاعفات

  • فشل عضلة القلب.
  • الارتجاف الأذيني Atrial fibrillation.
  • التهاب الشغاف endocarditis.
  • ارتفاع ضغط الدم الرئوي.
Advertisement

التشخيص

  • الفحص الإكلينيكي للمريض: وسماع صوت اللغط الناتج murmurs والذي يساعد أحياناً في تحديد نوع اعتلال الصمام.
  • أشعة الموجات فوق الصوتية على القلب " إيكو" Echocardiography.
  • إجراء قسطرة تشخيصية.
  • المسح الذري للقلب Radionuclide scan.
  • الرنين المغناطيسي.

العلاج

يعتمد العلاج على شدة ونوع المرض.

يتكون العلاج من محاور ثلاثة رئيسية:

  • حماية الصمام من المزيد من الضرر:

لتجنب الإصابة بالتهاب الشغاف ينبغي تناول المضادات الحيوية الوقائية قبل العلاج عند طبيب الأسنان.

تحذير المريض من ضرورة تبليغ الطبيب عند شعوره بأية أعراض بسيطة للالتهاب ( ارتفاع درجة الحراة، آلام متفرقة بالجسم، ألم بالحلق...)

العناية بالأسنان وتجنب إصابتها بالتهابات.

تناول المضادات الحيوية الوقائية قبل الخضوع لأية عملية جراحية.

  • الأدوية المستخدمة:

- مدرات البول.

- منظمات ضربات القلب antiarrhythmic .

- أدوية توسيع الأوعية الدموية.

موانع الإنزيم المحول للأنجيوتنسين ACE inhibitors وهي أيضا نوع من أدوية توسيع الأوعية الدموية.

- مثبطات مستقبلات البيتا Beta blockers.

- الأدوية المانعة لتكون الجلطات كالأسبرين.

  • الجراحة :

بحسب وموقع، حجم وشدة الإصابة الموجودة، وبحسب عمر، وحالة المريض الصحية يتم اتخاذ قرار إجراء العملية الجراحية.

طرق الوقاية

تجنب عوامل الخطورة التي ترفع نسبة الإصابة بالمرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *