أحلام اليقظة قد تدل على الابداع والكفاءة وليس الفشل

Advertisement

الابداعكشف الباحثون في معهد جورجيا للتكنولوجيا أن الأشخاص الذين تميل عقولهم إلى الاندماج في أحلام اليقظة والتفكير أثناء قيامهم بمهمة ما، يميلون أكثر إلى تسجيل معدلات عالية من الابداع والذكاء.

حيث أظهرت نتائج المسح على أدمغة المشاركين في الدراسة، أن الأشخاص الذين يميلون إلى أحلام اليقظة، قد يكون لديهم عقول أكثر كفاءة، وأفكار أكثر من تلك التي تخص المهمة التي يقومون بها.

ويأمل فريق البحث، أن تساعدهم النتائج الجديدة على تحديد متى يمكن أن يكون التفكير والتخيل مفيد أو ضار فيما يخص التعلم والانتباه.

يذكر أنه من أجل الدراسة كان مطلوب من المشاركين التركيز على نقطة ثابتة لمدة 5 دقائق، مع القيام بعمل مسح بالرنين المغناطيسي على أدمغة المشاركين لمعرفة المناطق التي كان نشطة.

وتسمى هذه المناطق من الدماغ بشبكة الوضع الافتراضي، والتي تتعلق بالاهتمام الداخلي والتفكير والتساؤل المستمر.

وأظهرت النتائج أنه كلما زاد اتصال مناطق شبكة الوضع الافتراضي في أوقات الراحة، كلما عمل الدماغ بشكل أكثر فاعلية عندما يكون نشط.

وتأتي هذه الدراسة لتظهر أنه في الوقت الذي يعتقد فيه أن التفكير دائما وأحلام اليقظة تعتبر علامة على فشل السيطرة، تظهر هذه الدراسة أن الأمر ليس بهذا السوء.

اقرأ أيضا: أحلام اليقظة وتأثيرها السلبي والإيجابي على حياتنا.

Advertisement
المصادر
http://www.dailymail.co.uk/health/article-5016933/Daydreamers-creative-intelligent-minds.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *