أضف استشارتك

المبيدات وإصابات الرأس تسبب “الشلل الرعاش”

أكدت دراسة أمريكية حديثة أن الأشخاص الذين يتعرضون لإصابات بالرأس، أو يستنشقون مبيدات الأعشاب، تزيد لديهم مخاطر الإصابة بمرض "الشلل الرعاش" أو ما يعرف بـ "Parkinson's disease" .

في هذه الدراسة التي نشرت مؤخراً بصحيفة "Neurology" قام فريق البحث من جامعة كاليفورنيا باستطلاع حوالي 1,000 شخص ممن تزيد أعمارهم عن 34 عاما ويعيشون في وسط كاليفورنيا، ويعاني 357 شخصا من هؤلاء بمرض "الشلل الرعاش".

وقد اتضح من الدراسة أن المرضى تعرضوا للإصابة بالرأس مرتين أكثر من الأشخاص الأصحاء من عينة البحث، حيث سجل هؤلاء الأشخاص أن تلك الإصابات تسببت حينها في فقدهم للوعي لفترة زادت عن خمس دقائق.

وبالاستعانة بنظم التتبع الجغرافي تبين للباحثين أيضاً أن مرضى "الشلل الرعاش" كانوا ممن يعيشون على مسافة تقل 500 متر عن مواضع تستخدم فيها مبيد الأعشاب الذي يعرف بـ "paraquat" والذي يكافح الأعشاب الضارة.

وصرح كاتب الدراسة د. بييت ريتز قائلا: "كل من هذين العاملين يرتبطان بزيادة مخاطر الإصابة بمرض "الشلل الرعاش"، فإن الجمع بينهما يعني مضاعفة تلك المخاطر، كما أن المرض الناتج عن إصابة الرأس قد تجعل خلايا المخ أكثر حساسية للتعرض للمبيدات السامة".

يذكر أنه لا يوجد سبب معلوم لمرض الشلل الرعاش، فإن هذه الدراسة تمثل واحدة من الدراسات التي ترى العوامل البيئية وليس فقط المتغيرات الجينية ربما تكون سببا في بعض حالات الإصابة بالمرض.

كما تقدم هذه الدراسة دليلا جديدا على التأثير الضار للتعرض للمبيدات، فبالاعتماد عليها يوصي الباحثون الأشخاص الذين تعرضوا يوماً للإصابة بالرأس وتسببت لهم في فقد الوعي لبعض الوقت، تجنب التعرض للمبيدات الحشرية أو مبيدات الأعشاب لتجنب الإصابة بمرض "الشلل الرعاش".

 

 

المصادر
alarabiya

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *