باحثون يطورون “جل” يحارب التجاعيد

Advertisement

طوّر باحثون أمريكيون جلاً يعتمد على مكون فعال يستخدم عادة في حقن البوتوكس لمعالجة التجاعيد، يمكن أن يساعد في التخفيف من التجاعيد حو العينين من دون آلام الحقن.

ونقل موقع (هلث داي نيوز) الأميركي عن الباحث المسؤول عن الدراسة مايكل كاين من مستشفى (مانهتان) للعين والأذن والحنجرة، قوله إن الدراسة الجديدة مشجعة كونها تظهر أن الجل "خفف بشكل ملحوظ التجاعيد حول العينين".

وتستمر فعالية الجل، الذي يحتوي على مادة البوتولينيوم قرابة 4 أشهر، لكن كاين قال إنه ما زال غير واضح كلفة العلاج وإن كان أفضل من البوتوكس المحقون، ووقت توفرّه في السوق.
وأضاف أن "الجل غير مسوّق تجارياً بعد وغير مصدّق عليه"، لافتاً إلى أنه حالياً في المرحلة الثانية من التجربة الكلينيكية، ولن يتوفر عند الأطباء إلى حين ناح التجربة الثالثة ومصادقة الإدارة الأميركية للغذاء والدواء عليه.

وتبيّن خلال المرحلة الثانية من التجارب التي شملت 90 شخصاً يعانون من التجاعيد حول العينين التي تتراوح بين المعتدلة والحادة، أن قرابة 90% منهم سجلوا تراجعاً كلينيكياً بارزاً في التجاعيد.

 

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *