بدء صرف عقار “كيوريفو” الآمن علي مرضى الفشل الكلوي في مصر

Advertisement

 

كيوريفو

 

قال مسئول طبي في مصر أن وزارة الصحة بدأت صرف عقار كيوريفو qurevo الحديث فى مراكز الكبد والكلى التابعة للوزارة لعلاج مرضى التهاب الكبد الوبائي المصابين بالفشل الكلوي والكبدي.

وعقار “كيوريفو” من إنتاج شركة “ابفي” الأمريكية، وهو علاج لالتهاب الكبد الوبائي يؤخذ عن طريق الفم فقط بمستوى أمان عالي على كبار السن ومرضى الفشل الكلوى والكبدى.

وقال الدكتور حسين  الفيشاوي أستاذ الكلى بكلية طب قصر العيني وعضو الجمعية المصرية ﻷمراض وزراعة الكلى، أن عقار “كيوريفو” يتم صرفه حاليا لمرضى الكبد المصابين بالفشل الكلوي فى مراكز الكبد والكلى التابعة لوزارة الصحة والسكان لعلاج مرضى فيروس سى.

ويوجد في قائمة الإنتظار نحو 30 ألف مريض فشل كلوى في مصر مصابون بالتهاب الكبد الوبائي، ويعالجون بالغسيل الدموي، إضافةإلى أكثر من 250 ألف حالة مريض فيروس سى مصاب بفشل وقصور كلوى فى مصر بانتظار العلاج حيث يعد العقار الوحيد الذي يناسب حالتهم الصحية.

وأضاف “الفيشاوي” خلال ندوة رسمية نظمتها وزارة الصحة، أن العقار يعالج مرضى التهاب الكبد الوبائي بنسبة شفاء تصل إلى 100%، كما أن العقار يعد الدواء الأمثل الموجود حاليا لعلاج مرضى الفشل والقصور الكلوى وكبار السن المصابين بفيروس سى، مشيرًا إلى أن العقار حاصل على أعلى التوصيات بالجمعيات الأمريكية والأوروبية وهو البروتوكول المتبع فى مختلف دول العالم لمرضى النوع الجينى الرابع، ويتم إعطاء العقار مع دواء الريبافيرين.

وفي مطلع أكتوبر الماضي كشف رئيس لجنة الفيروسات الكبدية عن توفر أدوية جديدة لعلاج مرضي التهاب الكبد الوبائي من بينها عقار كيوريفو وداكلانزا وهارفوني، والمستخدمة حليا ضمن برتوكولات العلاج لمرضي التهاب الكبد الوبائي في مصر والتي كانت تعتمد في السابق علي السوفالدي والانتريرون والريبافيرن فقط.

Advertisement
المصادر
http://alwafd.org/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D9%88%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1/1055022-%D8%A8%D8%AF%D8%A1-%D8%B5%D8%B1%D9%81-%D8%AF%D9%88%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%81%D9%88-%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D8%AC-%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D8%B3%D9%89-%D8%A8%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%83%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%AF

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *