قصة نجاح جراح مصري يسجل رقما قياسيا لعمليات شفط الدهون

Advertisement

تقنية الفيزر لشفط الدهون
استطاع استشاري الجراحة والتجميل الدكتور/ وائل غانم أن يجري ما يقرب من 4000 عملية لشفط الدهون، من خلال استخدام تقنية الفيزر بنجاح وصل إلى 95%!

حيث أوضح استشاري جراحة التجميل وإصلاح العيوب الخلقية في الأطفال خلال مؤتمر لجراحات التجميل في إحدى دول الخليج، أن تقنية الفيزر في شفط الدهون، وصلت لأقل مرحلة من الألم مقارنة بالتقنيات الأخرى مثل تقنية الليزر، بالإضافة إلى أنها أكثر آمانا.

وتقنية الفيزر التي تعرف (بنحت القوام) تعتبر الأفضل مقارنة بالتقنيات الأخرى فهي تعتبر أقل في ظهور الكدمات والنزيف، بالإضافة إلى سلاسة خطواتها أثناء إجراء العملية.

وتعتمد تقنية الفيزر على حقن بعض السوائل مع مواد مخدرة في المنطقة المراد إذابة الدهون فيها، بفتحات لا يتعدى قطرها نصف سنتيمتر، ليتم بعد ذلك إدخال أنبوب متصل بجهاز لتفتيت الدهون بدون التأثير على الأوعية الدموية، وتستغرق العملية حوالي من ساعتين إلى 3 ساعات.

لكن جدير بالذكر أيضا أن دكتور/ وائل غانم قد أوضح في البيان الصحفي، أن تقنية الفيزر لا تصلح لبعض الحالات مثل: علاج السليوليت إذ قد يؤدي شفط الدهون إلى تفاقم مشكلة السيلوليت، أو معالجة ترهل الجلد، أو لتخفيف الوزن كما يعتقد البعض، فتقنية الفيزر تستخدم فقط من أجل نحت القوام.

يذكر أيضا أن دكتور وائل غانم حاصل على ماجيستير الجراحة والتجميل، وأول دكتوراه في جراحات الأطفال في مصر والوطن العربي، بالإضافة إلى أنه عضو الجمعية المصرية لجراحي التجميل والإصلاح.

اقرأ أيضا: شفط الدهون بالفيزر مميزاته وعيوبه وأسعاره بالتفاصيل.

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *