فنانون عرب عانوا من مرض السكر

Advertisement

مرض السكر
يحتفي العالم بـ اليوم العالمي للسكري الذي يوافق اليوم 14 نوفمبر من كل عام، ويقتل مرض السكر المزمن الذي لا يستثني أحداً من الإصابة به نحو 4 ملايين شخص كل عام.

واختار الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية الاحتفال في هذا اليوم إحياءً لذكرى ميلاد فردريك بانتنج Frederick Grant Banting الذي شارك في اكتشاف مادة الأنسولين الضرورية لبقاء الكثيرين من مرضى السكري على قيد الحياة. ويتم الاحتفال باليوم العالمي للسكري هذا العام تحت شعار “عين على مرض السكر” Eyes On Diabetes ، إذ يلفت إلى أهمية التشخيص المبكر للمرض في المرحلة الثانية لتجنب المضاعفات الخطيرة.

ولا يفرق مرض السكر بين البدناء أو أصحاب القوام الرشيق، والفوضويين في الأكل أو المتحفظين إلا أن السمنة تعد من عوامل الخطر الأساسية للإصابة بالسكري.

ولذا سنستعرض في هذا التقرير أسماء بعض النجوم الذين عانوا من الإصابة بـ داء السكري.

الممثل الكوميدي الشاب علاء ولي الدين الذي أمتع الناس بأعماله الكوميدية لسنوات عديدة، وتميز بخفة الظل، توفي عن عمر يناهز 40 عاما متأثرا بنوبة غيبوبة السكري صباح أول أيام عيد الأضحى سنة 2003. حيث نقل إلى المستشفى وتوفي هناك.

الفنان والمخرج الكويتي عبدالعزيز المنصور فارق الحياة بعد معاناة طويلة مع مرض السكر ثم القلب ورحل عن عالمنا في عام 2006.

الفنانة مريم الغضبان عانت هي الأخري من مضاعفات مرض السكر وارتفاع ضغط الدم والشرايين وفقدت البصر في آخر سنوات عمرها نتيجة للإصابة بالسكري. وتوفيت عام 2004 عن عمر ناهز 56 عاما بعد صراع مرير مع المرض.

وأجبرت مضاعفات مرض السكر الفنان حسين الشربيني على الابتعاد عن الشاشة منذ عام 2002 وحتى وفاته، حيث عانى من صعوبة في الحركة، بسبب معاناته من التهاب الأعصاب في قدمه اليمنى، نتيجة للإصابة بالسكر، وإصابته بكسر في مفصل القدم اليسرى، حيث تم استبداله بـ مفصل صناعي.

 

Advertisement
المصادر
تقريـر خـاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *