دراسة برازيلية: فيروس زيكا يخترق المشيمة ويصل الي الجنين

Advertisement

 

فيروس زيكا

 

كشفت دراسة طبية برازيلية حديثة عن احتمال اختراق فيروس زيكا Zika  لحاجز المشيمة وإصابة الجنين، وتعزز هذه الدراسة الأولي من نوعها فرضية ارتباط الفيروس بصغر حجم الرأس لدى المواليد.

وقالت مجلة لانسيت الطبية للأمراض المعدية أنه تم العثور على آثار لفيروس زيكا في السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين لدى اثنين من النساء الحوامل أصيبت أجنتهن بصغر حجم الرأس.

وقالت الدكتورة آنا دي فيليبيس، المؤلف الرئيسي للدراسة الجديدة، من معهد اوزفالدو كروز، أن هذا هو أول بحث يكشف عن وجود فيروس زيكا في السائل الذي يحيط بالجنين.

وقد أثبتت دراسات سابقة وجود فيروس زيكا في اللعاب، وحليب الثدي والبول لدى الأمهات وأطفالهن حديثي الولادة ، وبعد الولادة .

وقالت الدراسة أن فيروس زيكا يظهر مباشرة في السائل الذي يحيط بالجنين أثناء فترة الحمل، مما يدل على أن الفيروس يمكن عبوره الحاجز المشيمي ويحتمل أن يصيب الجنين.

وجاجز المشيمة Placental يتكون من طبقات من الأنسجة في المشيمة وينظم تبادل المواد  بين الأم والجنين.

والسائل الأمنيوسي Amniotic fluid هو السائل الواقي الذي يحيط بالجنين.

وأضافت الدكتورة دي فيليبيس: “هذه الدراسة لا يمكنها تحديد ما اذا كان فيروس زيكا في هاتين الحالتين هو سبب صغر رأس الأجنة أم لا.”

وختمت ” لا نستطيع أن نجزم قد تكون هناك أسباب أخرى ، وهناك حاجة ملحة لمزيد من البحث.”

والأطفال الذين يولدون برؤوس صغيرة عن الحجم الطبيعي ، معرضون لخطر عدم اكتمال نمو الدماغ ، وهو ما يعرف بحالة ميكروسيفالي Microcephaly.

وفي البرازيل أكثر الدول التي ينتشر فيها فيروس زيكا هناك 508 طفل مبلغ يإصابته بصغر حجم الرأس يعتقد أن الفيروس هو السبب في ذلك.

واعتمد فريق الدكتورة “دي فيليبيس” في هذه الدراسة علي امرأتين ، تتراوح أعمارهم بين 27 و 35 عاما، من بارايبا، وهي ولاية في شمال شرق البرازيل.

وقال تقرير مجلة لانسيت أن المرأتان بدت عليهما خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل أعراض عدوى فيروس زيكا وهي الحمى وآلام في العضلات والطفح الجلدي.

وأظهرت الموجات فوق الصوتية التي أخذت لكلا السيدتين بعد الأسبوع الثاني والعشرين من الحمل صغر حجم رأس الأجنة.

وأخذ الأطباء عينات من السائل الأمنيوسي في الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل لتحليلها، وعلى الرغم من سلبية عينات الدم والبول، أظهرت التحاليل ايجابية جينيوم فيروس زيكا في السائل الذي يحيط بالجنين.

وتم تحليل السائل الذي يحيط بالجنين باستخدام عملية تحليل تسمى metagenomic.

وردا على التقرير، قال الدكتور جيمي ايتورث، أستاذ الصحة العامة الدولية في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي: “هذه الدراسة لا تعزز بصورة كافية ارتباط فيروس زيكا بصغر الجنين في البرازيل.

وأضاف “لقد أظهر الباحثون أن الفيروس عبر حاجز المشيمة خلال الثلث الأول والثاني من الحمل في امرأتين مع الحمى والطفح الجلدي. وأضاف “دراسات من هذا النوع يمكن أن تظهر وجود علاقة بين زيكا وصغر الرأس ولكن لا يمكن أن تجزم أن زيكا هو الفيروس المسبب لصغر الرأس وهذا يتطلب تراكم الأدلة من مجموعة متنوعة من الدراسات من وجهات نظر مختلفة”.

وينتشر فيروس زيكا الأن في 36 منطقة بالبرازيل والأمريكيتين الشمالية والجنوبية.

ووضعت هيئات ومنظمات صحية محاذير للأشخاص المتواجدين في مناطق انتشار فيروس زيكا لتجنب انتشار العدوي ومخاطر الاصابة بالمرض تتمثل في مطالبة النساء بتأخير الحمل لمدة 6 أشهر علي الأقل، ومنع المصابين بالمرض من التبرع بالدم قبل مرور 28 يوما علي التعافي.

 

اقرأ أيضا :

انتاج لقاح فيروس زيكا خلال عام و نصف

كل ما يجب أن تعرفه عن فيروس زيكا

فيديو تقريري حول فيروس زيكا فى العالم

Advertisement
المصادر
http://www.dailymail.co.uk/health/article-3451984/Zika-cross-placenta-infect-unborn-babies-Traces-virus-amniotic-fluid-surrounding-two-fetuses-diagnosed-microcephaly.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *