كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

اضرار الثوم

على الرغم من أن الثوم له العديد من الفوائد، إلا أنه قد تكون له أيضاً بعض الآثار الجانبية والأضرار التي قد تلحق بالبعض عند تناوله؛ اضرار الثوم قد تشمل بعض اضطرابات المعدة وتفاعله مع بعض الأدوية.

الأسبرين من الأدوية التي قد يتفاعل الثوم معها، الثوم والأسبرين يتسببون في سيولة الدم، لذا عند تناولهما معاً قد يتسببوا في النزيف، والأمر ينطبق أيضاً على الثوم وباقي الأدوية التي تؤدي لسيولة الدم.

يجب أيضاً تجنب تناول الثوم مع الأدوية التي تعمل على تقليل الكوليسترول وأدوية ضغط الدم.

يمكن لمرضى متلازمة نقص المناعة البشري تناول الثوم ولكن بكميات قليلة أو معتدلة، وذلك لأن بعض أدوية هذه المتلازمة تتفاعل مع الثوم.

تجنبي تناول الثوم خلال فترة الرضاعة الطبيعية، وذلك لأن الثوم قد يؤي لمشاكل بالهضم لك ولطفلك، كما أنه سيؤثر على الرضاعة الطبيعية.

اضرار الثوم قد تظهر بعد تناول أكثر من 5 فصوص من الثوم، سوف يؤدي لمشاكل بالمعدة والهضم، هذه المشاكل تشمل اضطرابات الهضم وانتفاخات البطن وحرقة المعدة، كما أن الثوم يؤدي لتهيج القولون، لذا ينصح بتناول كميات قليلة أو معتدلة على الأقل لأصحاب متلازمة القولون العصبي.

الثوم له رائحة نفاذة، لذا عند تناوله قد يؤدي لرائحة الفم الكريهة وقد يصل الأمر لرائحة الجسم الغير محببة أيضاً، ولكن إن كنت ترغب في الاستفادة من مميزات وفوائد الثوم يمكنك تناوله بعدة طرق.

يمكنك تناول 2 لـ 3 فصوص من الثوم مع كوب ماء كبير بعد تناول الثوم مباشرةً، وتناول كميات كافية من الماء على مدار اليوم للحفاظ على رطوبة جسمك.

لا يفضل تناول الثوم مرة أخرى بكميات كبيرة إن شعرت بأي من الأعراض السابقة، في هذه الحالة يفضل تجنب الثوم واستبداله بشيء آخر.

Advertisement