أضف استشارتك
الرئيسية التوحد

التوحد

التوحد Autism هو حالة عصبية معقدة تتضمن ضعف في التفاعل الاجتماعي، وتنمية المهارات اللغوية والتواصلية مع سلوكيات مقيدة ومتكررة.

وبسبب تباين الأعراض، يطلق على هذه الحالة الآن اضطراب طيف التوحد (ASD)، وهو يغطي مجموعة كبيرة من الأعراض التي تتفاوت حدتها من العائق الذي يحد إلى حد ما من الحياة الطبيعية إلى عجز مدمر قد يتطلب رعاية مؤسسية.

يعاني الأطفال المصابون بالتوحـد من صعوبة في التواصل، ويكون لديهم مشكلة في فهم ما يعتقده الآخرون ويشعرون به، وهذا يجعل من الصعب للغاية عليهم التعبير عن أنفسهم إما بالكلمات أو من خلال الإيماءات وتعبيرات الوجه واللمس.

تظهر أعراض التوحـد عادة خلال السنوات الثلاث الأولى من الحياة.
بعض الأطفال تظهر عليهم علامات التوحد منذ الولادة.
هناك أطفال يتطورون بشكل طبيعي في البداية، لكنهم يظهرون فجأة الأعراض عندما يبلغون من العمر بين 18 و 36 شهر.

واحدة من أولى علامات مرض التوحد هي التأخر في الكلام، في الواقع  ربما كان هذا هو أبرز ما يلاحظه الآباء والأمهات – ويبلغون أطباء الأطفال – عندما يشعرون بالقلق إزاء تطور أطفالهم.

إذا كان الطفل مصابًا بالتوحد فمن المهم جدًا الحصول على تشخيص دقيق في أقرب وقت ممكن والحصول على العلاج المناسب، من ناحية أخرى قد يكون من الصعب تشخيص مرض التوحد لدى الأطفال الصغار، لذا يجب أن يكون الوالدان على علم عندما يبحثون عن إجابات عن سبب تأخر طفلهم في التحدث.

Advertisement
Advertisement
Advertisement