العصب البصري

العصب البصري هو عبارة عن حزمة من الألياف العصبية التي تنقل المعلومات البصرية من العين إلى الدماغ، وتعتبر الأعراض الشائعة لالتهاب هذا العصب هي الألم، وفقدان الرؤية المؤقت في عين واحدة، ويرتبط التهاب العصب بمرض التصلب اللويحي، وهو المرض الذي يُسبب الالتهاب، والتلف للأعصاب في الدماغ والنخاع الشوكي. ويمكن أن تكون علامات وأعراض الالتهاب هي الإشارة الأولى للتصلب اللويحي، أو يمكن أن تحدث لاحقاً في دورة مرض التصلب اللويحي، وبالإضافة إلى التصلب اللويحي، يمكن أن يحدث التهاب العصب البصري مع الالتهابات أو الأمراض المناعية الأخرى، مثل الذئبة الحمراء.

إن السبب الدقيق لالتهاب هذا العصب غير معروف، ويُعتقد أنه يحدث عندما يستهدف الجهاز المناعي عن طريق الخطأ المادة التي تغطي العصب البصري (ميالين)، مما يؤدي إلى التهاب وتلف للميالين، ويساعد الميالين بشكل طبيعي على انتقال النبضات الكهربائية من العين إلى الدماغ، حيث تتحول إلى معلومات بصرية، ويعطل التهاب العصب هذه العملية، مما يؤثر على الرؤية، وغالباً ما ترتبط حالات المناعة الذاتية مثل التصلب اللوريحي والتهاب النخاع الشوكي مع العصب في نفس الوقت بحدوث هذا المرض.

وبالنسبة إلى علاج هذا النوع من الالتهاب، فإنه عادة ما يتحسن التهاب العصب من تلقاء نفسه، ويتم في بعض الحالات استخدام أدوية الستيرويدات لتقليل الالتهاب، وتتضمن الآثار الجانبية المحتملة الناتجة عن علاج الستيرويد اكتساب الوزن، وتغيرات الحالة المزاجية، واحمرار الوجه، واضطراب المعدة، والأرق، وعادة ما يتم إعطاء علاج الستيرويد عن طريق الوريد (الحقن الوريدي)، وقد يساعد علاج الحقن الوريدي للستيرويد على تسريع استعادة الرؤية، ولكنه لا يبدو أنه يؤثر على كمية الرؤية التي يمكن استعادتها، ويتم استخدام علاج الستيرويد أيضاً لتقليل خطر الإصابة بالتصلب اللويحي، أو إبطاء تطوره.

 

 

Advertisement
Advertisement