حول العينين

حول العينين أو العيون المتداخلة، هو عبارة عن حالة لا تنتظم فيها العينان، حيث تنظر العينان في اتجاهات مختلفة، وستركز كل عين من العينين على شيء مختلف.

ينتشر الحول بين الأطفال، ولكن يمكن أن يحدث في مراحل أخرى، فقد يصاب بها الأطفال الأكبر سناً، والبالغين، ويمكن أن يحدث الحول نتيجة للعديد من الحالات الطبية الأخرى مثل الشلل الدماغي والسكتة الدماغية. ويمكن علاج الحول عن طريق العدسات الطبية المصححة، أو الجراحة، أو مزيج من الأثنين معاً.

أعراض حول العينين تتضمن أن تشير العين للداخل أو للخارج، أو قد تنظر في اتجاهات مختلفة، وربما تعاني أيضاً من: ضعف البصر، الرؤية المزدوجة، انخفاض القدرة على الإدراك، إجهاد العين والصداع، وقد تكون الأعراض مستمرة، أو قد تظهر فقط عند الشعور بالإرهاق أو عندما تشعر أنك لست بخير.

قد يحدث الحـول نتيجة لتلف العصب البصري، وقد يحدث عندما لا تقوم العضلات بالعمل مع بعضها البعض، وذلك بسبب وجود عضلات أضعف من الأخرى. وعندما يستقبل المخ رسائل بصرية مختلفة من كل عين، يقوم المخ بتجاهل الرسائل الآتية من العين الأضعف، وفي حالة لم يتم علاج الحالة، قد تفقد القدرة على الرؤية بالعين الضعيفة.

ينتشر الحـول بين الأطفال، والسبب غير معروف. والحول الداخلي لدى الرضع عبارة عن نوع من أنواع الحول يظهر لدى الأطفال خلال السنة الأولى من العمر. ويكون المرض موجود في العائلة، وعادة ما يتطلب إجراء عملية جراحية لإصلاحه، ويصاب الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين السنتين إلى خمس سنوات بالحول الداخلي المكتسب، وعادة ما يمكن علاجه عن طريق ارتداء النظارات.

سوف تعتمد خطة علاج الحـول التي يضعها الطبيب على حدة وسبب الحالة، فلو تم تشخيصه بسبب الإصابة بالعين الكسولة، حينها قد يطلب منك الطبيب وضع رقعة على العين الأقوى، وذلك ليجبر عضلات العين الضعيفة على العمل بصورة أفضل، وربما يقوم الطبيب بوصف قطرات العين لتشويش الرؤية في العين الضعيفة، كما قد يقوم باستخدام حقن البوتكس لإضعاف عضلات العين القوية.

Advertisement
Advertisement