رقصة الزومبا

رقصة الزومبا هي رقصة تشبه رقصات السالسا والسامبا والتي انتشرت بين الشعوب اللاتينية، والرقصات الأخرى المختلفة التي تعتمد على تنفيذ حركات مع الإيقاع السريع للموسيقى، وتركز هذه الرقصة على حركة الساقين والذراعين.

لوحظ بعد أداء هذه التمارين الشعور بتحسن المزاج، والرغبة في القيام بالأنشطة وتنفيذ المهام بعد القيام برقصة الزومبا، وهذا لأنها تساعد على التخلص من الاكتئاب والتوتر، والتخلص من الضغط العصبي وإدخال السعادة على النفس.

الأصل في زيادة الوزن اختزان كمية من الدهون في الجسم، وفي هذا فإن الزومبا تساعد على إنقاص الوزن، حيث أن الحركات المتسارعة المتتالية عند أداء الزومبا تساعد الجسم على حرق الدهون بمعدل أكبر.

من فوائد رقص الزومبا أيضا أنها تحمي من هشاشة العظام و التهابات المفاصل، وهذا لأنها تساعد على تقوية العظام، خصوصاً في مراحل متقدمة من العمر.

تساعد رقصة الزومبا على تحسين مزاجكم؛ فحصص ممارسة الزومبا تعمل على زيادة القدرة على تكوين علاقات اجتماعية جديدة وأصدقاء جدد، فهي تخلصك من العزلة التي تحيط بها نفسك، فعند تسجيلك في صف تعليمي لرقصة الزومبا، يجعل هناك روابط مشتركة بينك وبين الآخرين.