كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

سرعة القذف

تعد سرعة القذف واحدة من المشكلات الشائعة لدى الرجال، حيث يفقد فيها الرجل قدرته على التحكم في وقت و سرعة القذف.

وتعدد الأسباب التي تؤدي إلى سرعة القذف، منها أسباب عضوية، قد تحدث نتيجة لإصابة بالحبل الشوكي المسئولة عن إثارة مراكز القذف، أو إصابة الأعصاب، أو التهابات الحوض مثل التهابات البروستاتا، أو تناول المنشطات العصبية، وقد تظهر هذه المشكلة أثناء عمليات التعافي من الإدمان.

وقد يحدث الأمر نتيجة لأسباب نفسية منها القلق والتوتر من الأداء الجنسي، والإحساس بالنقص أمام الزوجة فعندما تكون الزوجة متسلطة يشعر الزوج بعدم القدرة على السيطرة ومن هنا يستشعر عدم رضا الزوجة عن العملية الجنسية فيؤدي ذلك إلى ظهور سرعة القذف، وممارسة الجنس قبل الزواج في ظروف غير صحية فتتكون لدى الرجل بعض الأوهام عن العلاقات الجنسية المستقبلية مما يدفع المخ للرغبة في إنهاء الأمر سريعا، وعدم التوافق بين الزوجين فيتحول الأمر إلى عملية آلية فتظهر مشكلة سرعة القذف.

هناك العديد من الطرق لعلاج هذه المشكلة ومنها استخدام الأدوية، استخدام الواقي الذكري، العلاج النفسي، والتدريب على التحكم في الأمر، وهناك بعض الأعشاب والأطعمة التي قد تساعد، ولكن لأن لأن أسباب سرعة القذف قد تكون مرضية أو نفسية، فقد لا تصلح الأعشاب وحدها في العلاج، كما أنه من المهم للغاية عدم تناول أي أعشاب بكميات علاجية دون استشارة الطبيب أولاً.

أيضاً هناك بعض الإرشادات المنزلية التي قد تساهم في الحد من المشكلة، حيث يمكن تغيير النظام الغذائي، وتناول أطعمة تحتوي على المغنسيوم والزنك، أو ممارسة التمارين المعروفة بتمارين كيجل من أجل علاج المشكلة، ولكن يجب استشارة الطبيب في حالة استمرارها وعدم فاعلية كل ما سبق في العلاج.

Advertisement
Advertisement