علاج البرد

لا يوجد حتى الآن ما يُعرف بـ علاج البرد أو مصل يقي من الإصابة بالعدوى، ولكن توجد بعض الأدوية و العلاجات الطبيعية التي تُساعد على تقليل أعراض البرد وتقصر فترة الإصابة.

أفضل علاج لنزلات البرد هو الراحة وتوفير طاقتك في مقاومة الفيروس والعدوى وخصوصاً في أول أيام الإصابة بالبرد، واحرص على الإبقاء على ترطيب الجهاز التنفسي عن طريق شرب كمية كبيرة من السوائل أثناء الإصابة بالبرد. ويمكنك شرب المياه وبعض المشروبات الدافئة والعصائر الطازجة وحساء الدجاج وتُساعد السوائل الدافئة في إذابة المخاط وتوسيع الشعب الهوائية.

وأحد أعراض البرد المؤرقة هو ارتفاع درجة حرارة الجسم وترتفع درجة حرارة الجسم لمقاومة الفيروس ويجب علاج ارتفاع الحرارة حتى لا تتسبب في مشاكل صحية أخرى، وأصعب شيء في نزلات البرد هو السعال والكحة لأنها  تدوم لفترات طويلة وينصح دائماً بعدم إهمالها وضرورة تناول أدوية السعال والعلاجات الطبيعية التي تُساعد على تهدئة الكحة وتوسيع الشعب الهوائية، وتقليل الشعور بالتعب.

حتى يكون علاج الزكام فعالاً فإنه من الأفضل التزام الراحة وشرب السوائل الدافئة وعدم الانقطاع عن تناول الطعام والشراب خاصة الحساء وحساء الدجاج الغني بالفيتامينات، حيث أن الغذاء والسوائل الدافئة هم جيوش المناعة الأولى في حرب الجسم ضد العدوى ومكافحته لها، أيضاً إذا كانت الأعراض شديدة للغاية وانتقل البرد إلى العظام وارتفعت درجة الحرارة أو غذا حدث التهاب شديد في الحلق على سبيل المثال، فإنه يجب حينها الذهاب إلى الطبيب وتلقي العلاج المناسب، لأنه يمكن تكون قد حدثت إصابة بعدوى بكتيرية تتطلب العلاج بالمضاد الحيوي، كما يجب الالتزام بجرعات العلاج التي يحددها طبيبك وعدم التوقف عنه وأيضاً عدم مضاعفة الجرعات من تلقاء نفسك دون الرجوع إلى الطبيب أولاً.