لون الافرازات المهبلية

لون الافرازات المهبلية هو من الأمور التي قد تشير للحالة الصحية للأنثى، فالإفرازات المهبلية من الأشياء الطبيعية فى دورة حياة المرأة باختلاف مراحل عمرها، وهو إجراء طبيعي يقوم به المهبل من تلقاء نفسه.

والإفرازات المهبلية عبارة عن سائل يحتوى على مزيج من الإفرازات المهبلية، ومخاط عنق الرحم، وعادة يبدأ الإفراز المهبلي بعد مرور الفتاة بدورتها الشهرية الأولى، حيث تعمل على بقاء المهبل نظيفاً.

وهناك العديد من الأنواع مثل الإفرازات المهبلية الصفراء، وقد تشير إلى عدوى ما، ولكن ليست في كل الأحوال فقد تكون طبيعية وسليمة، في حالة إذا كانت صفراء شاحبة وعديمة الرائحة.

ونوع آخر هو الإفرازات المهبلية الخضراء، في بعض الأحيان تلاحظ المرأة الإفرازات المهبلية الخضراء في وقت ما من الشهر، يمكن أن تكون هذه الإفرازات طبيعية تماماً، خاصة إذا حدثت مرة واحدة فقط، أو مرات قليلة جداً على فترات زمنية متباعدة، وقد يؤثر الغذاء على لون الإفرازات فبعض النساء يبلغن عن وجود هذا اللون عند تناول فيتامينات جديدة أو تجربة بعض أنواع الطعام الجديدة.

الإفرازات المهبلية البيضاء قبل الحيض، ويطلق عليها اسم الكريات البيضاء، ويحدث قبل الدورة الشهرية بسبب زيادة هرمون البروجوسترون.

والإفرازات المهبليه البنية بالحديث عن الإفرازات المهبلية البنية، فإنها عادة ما تكون طبيعية، تحدث اثناء الدورة الشهرية أو بعدها مباشرة.

يمكن أن يكون الإفراز المتأخر فى نهاية الطمث بنياً بدلاً من الأحمر، وقد يكون هناك ايضاً بعض من الإفرازات بين فترات الطمث.

الإفرازات المهبلية في الحمل ويطلق علي مثل هذه الإفرازات في الحمل اسم الثر الأبيض وهي إفرازات رقيقة وبيضاء ذات رائحة خفيفة، وهى أمر طبيعى أثناء الحمل لا داعي للقلق منه، ويمكن استخدام البطانيات الداخلية إذا كانت تشعرك بالراحة، ويجب استشارة الطبيب في حالة حدوث أي تغيرات في لون الافرازات المهبلية

Advertisement
Advertisement