مرض كرون

مرض كرون هو واحد من أمراض التهاب الأمعاء، حيث يتسبب في حدوث التهاب في مجرى الجهاز الهضمي، والذي قد يتسبب في حدوث ألم البطن، والإسهال الشديد، والإرهاق، وفقدان الوزن، وسوء التغذية، ويمكن أن تؤثر الالتهابات الناتجة عن مـرض كرون في إصابة مناطق مختلفة من مجرى الجهاز الهضمي لدى بعض الأشخاص.

وعادة ما تنتشر العدوى الناتجة عن مرض كرون عميقاً في الطبقات المصابة في أنسجة الأمعاء، ويمكن أن يكون مرض كرون من الأمراض المؤلمة، والتي قد تسبب ضعف ووهن للشخص المصاب به، وفي بعض الأحيان قد يتسبب المرض في حدوث مضاعفات قد تهدد حياة الشخص.

قد يتأثر الجزء الصغير والأخير من الأمعاء الدقيقة (المستقيم) فقط لدى بعض الأشخاص المصابين بمرض كرون، بينما قد يقتصر تأثير مرض كرون على القولون فقط (جزء من الأمعاء الغليظة) لدى بعض الأشخاص، ويُعتبر الجزء الأخير من الأمعاء والقولون هما الأكثر تأثراً بمرض كرون.

وتتراوح أعراض مـرض كرون ما بين الأعراض الخفيفة إلى الأعراض الشديدة، وعادة ما تتطور الأعراض تدريجياً، ولكنها قد تظهر فجأة أحياناً وبدون تحذير، وربما تحصل أحياناً على بعض فترات الراحة من المرض، وقد لا تظهر أية أعراض أو علامات في هذا الوقت. وعند نشاط المرض، قد يظهر عدد من الأعراض من بينها: الإسهال، والحمى، والإرهاق، وألم البطن وتقلصاتها، ووجود دم في البراز، وقرح في الفم، وفقدان الشهية وفقدان الوزن، ووجود ألم بالقرب من فتحة الشرج، وذلك بسبب الالتهابات.

من الأعراض والعلامات الأخرى التي قد تحدث عند الإصابة بالمرض: التهابات الجلد، والتهابات العين، والتهابات المفاصل، والتهابات الكبد والقناة الصفراوية، وتأخر النمو أو تأخر النمو الجنسي لدى الأطفال.

السبب في حدوث مرض كـرون غير معروف، وكانت الشكوك تتجه نحو النظام الغذائي والتوتر، ويعلم الأطباء الآن هذه العوامل قد تحفز المرض إلا أنها لا تُسببه، وقد تلعب بعض العوامل مثل الوراثة وتلف جهاز المناعة دوراً في تطور المرض.