مشاكل الشرج

مشاكل الشرح التي تسبب ألم الشرج متعددة، ويعد ألم الشرج من الشكاوي الأكثر شيوعاً، حيث يظهر ألم الشرج في أو حول فتحة الشرج أو المستقيم، وعلى الرغم من أن معظم آلام الشرج حميدة، إلا أن الألم نفسه يكون شديد لوجود العديد من النهايات العصبية حول الشرج، فمعظم الحالات التى تُسبب آلام الشرج، تسبب نزيف المستقيم والذي يُعد أمر مثير للقلق، ويمكن تشخيص ألم الشرج بسهولة، ويمكن أيضاً أن يُعالج بمسكنات الآلام والمياه الساخنة.

وتشمل مشاكل الشرج: سرطان الشرج، والشرخ الشرجي، ومرض كرون، والاسهال، والبواسير وألم العصعص، والتهاب القولون التقرحي، والتهاب المستقيم، والامساك المزمن، والحكة الشرجية.

أسباب أخرى لألم الشرج: التهاب المستقيم التقرحي، والناسور الشرجي، وخراج حول الشرج (وجود صديد في الأنسجة المحيطة بفتحة الشرج)، وتشنج بالعضلات التى تحيط بفتحة الشرج، أو ورم دموي حول فتحة الشرج، وتصلب البراز وصعوبة خروجة، أو الجنس الشرجي.

عليك تحديد موعد لزيارة الطبيب في الحالات التالية: إذا استمر الألم أكتر من أيام، والرعاية الذاتية لم تساعد في تخفيف الألم، أو إذا كان ألم الشرج مصحوباً بنزيف في المستقيم، أو إذا كنت تعاني من نزيف المستقيم، خاصة إذا كان عمرك أكثر من 40، لاستبعاد الحالات الخطيرة مثل سرطان القولون.

اعتماداً على سبب حدوث آلام الشرج، يمكن أن تجرب عدة وسائل منزلية لتخفيف الألم، وتتضمن: تناول كثير من الفواكه والخضروات وممارسة التمارين اليومية وتناول الملينات، لتسهيل حركة الأمعاء وتخفيف الألم، والجلوس في حوض ماء ساخن يصل للفخذين عدة مرات في اليوم، لتخفيف آلام البواسير وانقباضات عضلات المستقيم وآلام شروخ الشرج.

يمكنك أيضًا استخدام كريم علاج البواسير بدون وصفة طبية أو استخدام كريمات الكورتيزون لعلاج شروخ الشرج، أو تناول مسكنات بدون وصفة طبية مثل، الأسيتامينوفين والأسبرين.