كل يوم معلومة طبية

الرئيسية

أسباب السكتة القلبية

أسباب السكتة القلبية


السكتة القلبية من المخاطر التي تحدث مع تقدم العمر، إذا كنت عزيزي القارئ تبحث عن أسباب السكتة القلبية فتابع معنا هذا المقال لتتعرف على إجابة سؤالك وكيف تقي نفسك من الإصابة بها.

أعراض السكتة القلبية

تختلف أعراض السكتة القلبية وشدتها من شخص لآخر فبعض الأشخاص يختبرون ألم خفيف والبعض يختبرون ألم شديد والبعض ليس لديهم أعراض، وللآخرين قد يكون العرض الأول هو السكتة القلبية المفاجئة.

بعض السكتات القلبية تحدث فجأة ولكن تظهر الأعراض المبكرة للعديد من الأشخاص، فقد يكون العرض المبكر ألم متكرر في الصدر أو الشعور بالضغط في منطقة الصدر (الذبحة الصدرية) عند القيام بمجهود ويختفي عند الراحة، وقد تشمل أعراض النوبة القلبية ما يلي:

  • ألم في الصدر أو عدم الراحة.
  • غثيان.
  • التعرق.
  • الدوار.
  • الإعياء.

هناك العديد من الأعراض التي يمكن أن تحدث أثناء السكتة القلبية، ويمكن أن تختلف الأعراض بين الرجال والنساء.

اقرأ أيضاً: أعراض السكتة القلبية المفاجئة.

أسباب السكتة القلبية

تحدث السكتة القلبية عندما يتم انسداد الشرايين في واحد أو أكثر من الشرايين التاجية، وبمرور الوقت يمكن أن يضيق الشريان التاجي نتيجة تراكم المواد المختلفة بما في ذلك الكوليسترول (تصلب الشرايين)، وهذه الحالة معروفة باسم مرض الشريان التاجي وتسبب معظم النوبات القلبية.

خلال السكتة القلبية يمكن لأحد الجزيئات التي تحتوي على الكوليسترول ومواد الأخرى أن تتمزق وتُرسب تلك المواد في مجرى الدم، مما يشكل جلطة دموية في موقع التمزق.

إذا كانت الجلطة كبيرة بما فيه الكفاية فبإمكانها منع تدفق الدم عبر الشريان التاجي، مما يؤدي إلى نقص كمية  الأكسجين والمواد الغذائية التي تصل للقلب (نقص التروية)، وقد يكون الانسداد كامل أو جزئي وتختلف الخطوات التشخيصية والعلاج بناءً على النوع الذي اُصيب به الشخص.

سبب آخر للسكتة القلبية هو تشنج الشريان التاجي مما يؤدي إلى توقف تدفق الدم إلى جزء من عضلة القلب، واستخدام التبغ والمخدرات غير المشروعة (مثل الكوكايين) يمكن أن يسبب تلك التشنجات التي تهدد الحياة.

تساهم بعض العوامل في تراكم الرواسب الدهنية غير المرغوب فيها مما يسبب ضيق الشرايين في جميع أنحاء الجسم، ويمكن تحسين أو القضاء على العديد من هذه العوامل للتقليل من فرص الإصابة بنوبة قلبية، وتشمل عوامل خطر الإصابة بالنوبات القلبية ما يلي:

  • العمر، إذا كان عمر الشخص أكثر من 65 عاماً، يكون خطر إصابته بنوبة قلبية أعلى.
  • الجنس، حيث أن الرجال أكثر عرضة للخطر من النساء.
  • تاريخ العائلة، إذا كان الشخص لديه تاريخ عائلي من أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو السمنة أو السكري فهو أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب.
  • العِرق، الناس من أصل أفريقي لديهم مخاطر أكبر.

من عوامل الخطر القابلة للتعديل لتقليل خطر الإصابة بالسكتة القلبية الآتي:

  • التدخين.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول بالدم.
  • السمنة.
  • عدم ممارسة الرياضة.
  • النظام الغذائي واستهلاك الكحول.
  • الضغط العصبى.

إذا كنت عزيزي القارئ تعاني من أي من المشكلات السابقة، فننصحك بتعديلها والتخلص من العادات السيئة مثل التدخين، لتقلل من خطر إصابتك بأي من أمراض القلب.

اقرأ أيضاً: كيف تتعامل مع السكتة القلبية؟

طرق للوقاية من السكتة القلبية

بعد أن تعرفت عزيزي القارئ على أسباب السكتة القلبية تابع معنا للتعرف على طرق الوقاية منها.

في حين أن هناك العديد من عوامل الخطر التي تخرج عن نطاق سيطرتك، لا تزال هناك بعض الخطوات الأساسية التي يمكنك اتخاذها للحفاظ على صحة قلبك، فتغيير نمط الحياة من أفضل الخطوات للتقليل من خطر الإصابة بالسكتات القلبية عن طريق الآتي:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • التوقف عن التدخين.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • تقليل الأنشطة التي تسبب إجهاد بعضلة القلب.
  • الحفاظ على نسب السكر والكوليسترول بالدم في المستويات الطبيعية.

في نهاية مقالنا عن أسباب السكتة القلبية نتمنى عزيزي القارئ أن نكون قد أجبنا على تساؤلاتك، إذا كان لديك أي استفسارات أخرى لا تتردد في استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المراجع
https://www.healthline.com/health/heart-attack#risk-factors https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/heart-attack/symptoms-causes/syc-20373106