ADVERTISEMENT

أسباب الولادة في الشهر السابع

الولادة في الشهر السابع تعرف بالولادة المبكرة، وهي ولادة تتم قبل أكثر من خمسة أسابيع من الولادة الطبيعية، وغالبا ما يعاني الأطفال الذين ولدوا في هذه الفترة من مشاكل طبية، ولكن ما سبب ذلك وما هي أعراضها، لذلك سوف نتعرف في هذا المقال على أسباب الولادة في الشهر السابع .. فتابعي معنا

أعراض الولادة في الشهر السابع

هناك بعض العلامات التحذير التي تحدث، والتي من خلالها عليكِ التصرف بسرعة، حيث يمكن أن يحدث التصرف المبكر فرقا كبيرا، لذلك اتصلي بالطبيب على الفور إذا كان لديكِ:

ADVERTISEMENT
  • آلام الظهر: والتي عادة ما تكون في أسفل ظهرك، وقد يكون هذا ثابتًا أو يأتي ويذهب، لكنه لن يقل حتى إذا قمتِ بتغيير الوضع أو فعلتِ شيئًا آخر للراحة.
  • تقلصات كل 10 دقائق أو أكثر.
  • تقلصات في أسفل البطن أو تشنجات تشبه الدورة الشهرية، ويمكن أن تبدو مثل آلام الغاز التي قد تأتي مع الإسهال.
  • تسرب السوائل من المهبل.
  • أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا مثل الغثيان أو القيء أو الإسهال، لذلك اتصلي بطبيبك حتى إذا كانت الأعراض خفيفة.
  • زيادة الضغط في الحوض أو المهبل.
  • زيادة إفرازات المهبل.
  • النزيف المهبلي، بما في ذلك النزيف الخفيف.

أسباب الولادة في الشهر السابع

بالنسبة لمعظم النساء، يُسبب الحمل انزعاجًا خفيفًا فقط، وفي البعض الآخر يسبب الحمل مشاكل صحية خطيرة يمكن أن تهدد حياة الأم والطفل، وفي هذه الحالات قد يقرر الأطباء ولادة الطفل مبكرًا، حتى لو لم تكن الأم في المخاض، وتشمل بعض الأسباب الطبية الأكثر شيوعًا وراء ولادة الطفل مبكرًا ما يلي:

مقدمات الارتعاج (تسمم الحمل)

مقدمات الارتعاج حالة تهدد الحياة وتسبب ارتفاع ضغط الدم والبروتين في البول، وفي الحالات الشديدة يمكن أن تسبب نوبات أو تكون مميتة، حيث يمكن أن تساعد الأدوية، ولكن ولادة الطفل هي العلاج الوحيد لمقدمات الارتعاج.

ضعف نمو الجنين وانفصال المشيمة

يمكن أن يكون هناك العديد من الأسباب التي تجعل الطفل لا ينمو بشكل جيد داخل الرحم، ويمكن أن تتسبب مشاكل المشيمة، أو بعض أنواع العدوى، أو الحمل المزدوج، أو التشوهات الجينية في الطفل في أن يكون لدى الطفل تقييد نمو داخل الرحم (IUGR)، وفي بعض الحالات قد يحتاج الطفل إلى الولادة في وقت مبكر.

وفي بعض حالات الحمل، تبدأ المشيمة بالانفصال عن الرحم قبل ولادة الطفل، مما يؤدي إلى فقدان الدم الشديد لدى الأم والطفل وقد يكون مميتًا.

ADVERTISEMENT

الضائقة الجنينية من أسباب الولادة في الشهر السابع

في بعض الأحيان يكون الطفل في محنة أثناء الحمل لأسباب قد لا تكون معروفة مثل، مشاكل الحبل، ومشاكل تدفق الدم، وأمراض الكبد الأمومية.

مخاطر الولادة في الشهر السابع

لسوء الحظ، لا يستطيع الأطباء عادةً معرفة السبب الذي دفع الأم إلى المخاض قبل الأوان، وفي كثير من الأحيان، توجد مخاطر مختلفة، ويعرف الأطباء أن المخاطر التالية تزيد بشكل كبير من فرصة الأم في الإصابة بعدوى أو الولادة المبكرة ومنها:

  • العدوى: يوجد نوع من العدوى والالتهابات في كثير من حالات الولادة المبكرة، يمكن أن تتسب في أن تنجب الأم طفلها مبكرًا، بما في ذلك الالتهابات في الفم (مثل أمراض اللثة) والمهبل والرحم والكليتين.
  • مشاكل عنق الرحم: يزيد عنق الرحم القصير من خطر الولادة قبل الأوان، خاصة إذا كانت الأم تعاني من أعراض المخاض.
  • الإجهاد: الضغط النفسي المزمن عالي المستوى يمكن أن يسبب المخاض في وقت مبكر.
  • وقت قصير بين الحمل: خطر الولادة قبل الأوان أعلى مرتين من الطبيعي، إذا كان الحمل أقل من ستة أشهر.

الآن عزيزتي وبعد أن تعرفتِ على أسباب الولادة في الشهر السابع ، إذا كنتِ تلاحظي أي من أعراض الولادة المبكرة، يجب عليكِ استشارة الطبيب على الفور.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة إسراء عفيفي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد