كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

أسباب سرطان الدم

أسباب سرطان الدم

سرطان الدم أو اللوكيميا يحدث بسبب خلل في إنتاج خلايا الدم، وعادة ما يؤثر على كرات الدم البيضاء والحمراء وهو أكثر أنواع السرطان شيوعا لدى الأطفال، سنتعرف في هذا المقال على أسباب سرطان الدم وأعراضه وكيفية علاجه.

Advertisement

ما هو سرطان الدم؟

يوجد في الدم عدة أنواع من الخلايا منها خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية، يشير سرطان الدم إلى سرطانات كرات الدم البيضاء.

تعتبر كرات الدم البيضاء هي الجهاز المناعي فهي تحمي الجسم وتقوم بمهاجمة الأمراض والفيروسات، بالإضافة إلى أنها تحمي الجسم من الخلايا غير الطبيعية، ولكن في حالة الإصابة بسرطان الدم لا تقوم خلايا الدم البيضاء بعملها الطبيعي حيث تنقسم بشكل سريع ويزداد عددها وتقوم بمهاجمة الخلايا الطبيعية السليمة في الجسم وتدميرها.

اقرأ أيضاً: سرطان الدم النخاعي الحاد – ملف شامل

أسباب سرطان الدم

حتى الآن أسباب سرطان الدم ليست معروفة ولكن هناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بمرض سرطان الدم على سبيل المثال:

  • تاريخ عائلي في الإصابة بسرطان الدم.
  • الاضطرابات الوراثية، مثل متلازمة داون.
  • أمراض وراثية في الجهاز المناعي.
  • العلاج السابق للسرطان مثل العلاج الكيميائي أو الإشعاعي.
  • التعرض لمستويات عالية من الإشعاع.
  • التعرض للمواد الكيميائية مثل البنزين ومبيدات الحشرات بكثرة.

أعراض سرطان الدم

هناك بعض الأعراض التي تشير إلى الإصابة بسرطان الدم على سبيل المثال:

  • التعرق المفرط، وخاصة في الليل.
  • الشعور بالتعب والضعف رغم عدم بذل مجهود.
  • فقدان الوزن
  • ألم العظام
  • تضخم الكبد أو الطحال
  • بقع حمراء على الجلد
  • حمى أو قشعريرة
  • الإصابة بالالتهابات المتكررة

اقرأ أيضاً: أعراض السرطان التي يتجاهلها الرجال

كيفية تشخيص مرض سرطان الدم

كما يوجد أسباب سرطان الدم هناك أيضاً طرق لاكتشاف المرض، قد يشتبه في سرطان الدم إذا ظهرت بعض الأعراض سيبدأ الطبيب بالسؤال عن التاريخ المرضي الكامل للمريض وللعائلة والفحص البدني، ولكن لا يمكن تشخيص سرطان الدم بشكل كامل عن طريق الفحص البدني فقط، لذلك يستخدم الأطباء اختبارات الدم والأشعة لإجراء التشخيص.

Advertisement

هناك عدد من الاختبارات المختلفة التي يمكن استخدامها لتشخيص سرطان الدم، فهناك اختبار يحدد عدد كرات الدم الحمراء وكرات الدم البيضاء والصفائح الدموية في الدم، فالنظر إلى الدم تحت المجهر يمكنه تحديد ما إذا كانت الخلايا لها مظهر غير طبيعي أم لا.

تؤخذ عينات أيضاً من أنسجة النخاع العظمي أو العقد اللمفاوية لاكتشاف سرطان الدم، يمكن لهذه العينات الصغيرة تحديد نوع سرطان الدم ومعدل تطوره داخل الجسم، يمكن أن تُظهر عينات أخرى من الكبد والطحال ما إذا كان السرطان قد انتشر في الجسم.

علاج سرطان الدم

بعد أن تعرفنا على أسباب سرطان الدم يجب علينا معرفة طرق علاجه، حيث أنه عادة ما يتم علاج سرطان الدم من قبل طبيب أمراض الدم والأورام، يعتمد العلاج على نوع ومرحلة سرطان الدم، ويتضمن علاج سرطان الدم عادة واحداً أو أكثر من العلاجات التالية:

العلاج الكيميائي

هناك بعض العقاقير والأدوية للتخلص من الخلايا المسببة لسرطان الدم، اعتماداً على نوع سرطان الدم، يمكن تناول عقار واحد أو مجموعة من الأدوية المختلفة.

اقرأ أيضاً: الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي

العلاج الإشعاعي

هي عبارة عن أشعة عالية الطاقة تستخدم لتدمير خلايا سرطان الدم وتمنع نموها، يمكن تطبيق الإشعاع على منطقة معينة أو على الجسم بأكمله.

العلاج بالخلايا الجذعية

وهو استبدال النخاع العظمي للمريض بنخاع عظمي سليم، إما من النخاع العظمي الخاص بالمريض نفسه ويسمى زرع ذاتي أو من متبرع بعد إجراء اختبار تطابق.

Advertisement

اقرأ ايضاً: زراعة النخاع العظمي – كيف يتم؟

العلاج البيولوجي أو المناعي

هي علاجات تساعد نظام المناعة في جسم المريض على التعرف على الخلايا السرطانية ومهاجمتها ويقوم بتدميرها.

بعد أن تعرفت معنا عزيزي القارئ على أسباب سرطان الدم وأعراضه وطرق علاجه، نتمنى الشفاء والعافية لكل المرضى، وإذا كان لديك أي استفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.medicalnewstoday.com/articles/142595.php#risk-factors https://www.healthline.com/health/leukemia#symptoms