كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

أسباب ضعف حركة الجنين

أسباب ضعف حركة الجنين


الشعور بحركة الجنين أمر طبيعي خلال أشهر الحمل ولكن هذه الحركة تقل مع اقتراب موعد الولادة بسبب اكتمال نمو الجنين وضيق المساحة التي من الممكن أن يتحرك فيها ولكن الكثير من النساء لا يعرفون ذلك، وشعور الأم بركلات طفلها من أكثر الأشياء التي تجعلها سعيدة، وعادة تكثر حركة الجنين في الوقت الذي يتبع تناول الأم للطعام، وترتبط قلة حركة الجنين بعدة أسباب، تعرفي على أسباب ضعف حركة الجنين من خلال هذه المقال.

Advertisement

أسباب ضعف حركة الجنين

وبعد أن تعرفتِ على أسباب ضعف حركة الجنين تعرفي أيضاً على كيف تبدو حركة الجنين.

كيف تبدو حركة الجنين؟

سيعتمد نوع الحركات التي تشعر بها الأم على ما يفعله الجنين ومراحل نموه وتطوره، فيختلف كل جنين عن الآخر والبعض أكثر نشاطاً من الآخر، وقد تشعر الأم بركلات الجنين وعادةً ما تصبح الحركات أكثر تميزاً وتكراراً، وعندما يصبح الجنين أكبر حجماً وأقوى ستشعر الأم بالركلات بصورة أوضح وستزداد، وفي نهاية الحمل عندما يكون الجنين قد أكتمل نموه قد تؤلم ركلاته الأم.

هل هناك أي مؤثرات على القدرة على الشعور بحركة الجنين؟

قد تقل احتمالية الإحساس بحركات الجنين عندما تمارس الأم أي نشاط، وأيضاً إذا كانت المشيمة في مقدمة الرحم فقد لا يكون من السهل الشعور بحركات الجنين بسبب وجوده في مقدمة الرحم وحينها قد يقل الشعور بحركته، ولكن إذا تباطأت حركة الجنين أو توقفت لمدة طويلة فحينها يجب الذهاب للطبيب على الفور للتأكد من سلامته.

كم مرة يجب الشعور بحركة الجنين؟

يميل الأطفال إلى الحركة أكثر في أوقات معينة من اليوم وقد يكونون أكثر نشاطاً أثناء نوم الأم والنوم أثناء يقظتها وعادة ينام الأطفال الذين لم يولدوا بعد لمدة 20-40 دقيقة في المرة الواحدة وأحياناً حتى 90 دقيقة ولا يتحركون عندما يكونوا نائمين، وقد يلاحظ حركات الجنين أثناء الجلوس أو الوقوف أو الاستلقاء، وتتغير حركات الجنين أثناء نموه وتطوره وفي نهاية الحمل أي بعد 36 أسبوعاً تصبح هناك مساحة أقل للجنين ليتحرك فيها.

Advertisement

كيفية الكشف عن أسباب ضعف حركة الجنين

إذا شعر الطبيب أن هناك سبباً للقلق من ضعف حركة الطفل بناءً على ملاحظات الأم وقلقها فمن المحتمل أن يطلب منها القدوم للكشف عليها وإجراء بعض الاختبارات للتأكد من سلامة الجنين، والاختبار الأكثر شيوعاً المستخدم هو اختبار عدم الإجهاد (NST) والذي يقدم معلومات مفصلة حول معدل ضربات قلب الجنين وإذا كانت هناك أي مشكلة عند الجنين.

إذا كشف اختبار عدم الإجهاد عن أي مشاكل موجودة أو من المحتمل حدوثها فمن المحتمل أن يقوم الطبيب بإجراء المزيد من الاختبارات على الفور مثل الموجات فوق الصوتية لتحديد ما يجب القيام به، وقد يتم إدخال الأم إلى المستشفى للمراقبة والعلاج.

من المهم أيضاً ملاحظة أنه لا يجب الاعتماد على جهاز مراقبة قلب الجنين لتأكيد هل الجنين على ما يرام أم لا فتلك الأجهزةنتعرف من خلالها أن قلب الجنين ينبض فقط  ولا يمكننا من خلالها معرفة ما إذا كانت هناك مشكلة في المشيمة أو إذا كان الجنين يعاني من أي مشاكل أخرى في أجهزة الجسم.

الآن عزيزتي القارئة وبعد أن تعرفتِ على أسباب ضعف حركة الجنين وكيف تبدو حركة الجنين و المؤثرات على القدرة على الشعور بحركة الجنين وكم مرة يجب الشعور بها وكيف يمكن للطبيب الكشف عن أسبابها فيجب عليكي عدم القلق عند الشعور بضعف حركة الجنين والتوجه للطبيب للإطمئنان على الجنين وعلى صحتك أيضاً، وإذا كانت لديكي أي استفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

Advertisement

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.racgp.org.au/afp/2014/november/decreased-fetal-movements-a-practical-approach-in-a-primary-care-setting/ https://www.pregnancybirthbaby.org.au/baby-movements-during-pregnancy