كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

أسباب قسطرة القلب

أسباب قسطرة القلب


قسطرة القلب إجراء شائع يلجأ إليه الأطباء في حالة وجود شخص يعاني من مشكلة ما في القلب، تابع معنا عزيزي القارئ للتعرف أكثر على أسباب قسطرة القلب وكيف يمكن الاستعداد لها.

Advertisement

ما هي قسطرة القلب؟

إن قسطرة القلب هي إجراء يتيح للطبيب أن يعرف ما هي المشكلة الموجودة في القلب، وذلك عن طريق وضع أنبوب طويل ومرن يسمى القسطرة في الأوعية الدموية في الذراع أو الرقبة أو أعلى الفخذ وتوجيهه إلى القلب من خلال هذه الأوعية الدموية.

حيث يقوم الطبيب باستخدام صبغة معينة وإدخالها في مجري الدم عن طريق القسطرة لرؤية الصمامات والشرايين التاجية مع تصوير القلب بالأشعة السينية، وبالتالي يستخدم الطبيب قسطرة القلب لاكتشاف وعلاج مشاكل القلب المختلفة.

اقرأ أيضاً: أمراض القلب وكيفية متابعة حالتك الصحية يومياً

أسباب قسطرة القلب

يتم اللجوء لقسطرة القلب في أي حالة من الحالات التالية:

  • الكشف عن بعض أمراض القلب، كأمراض الصمامات أو الشرايين مثل مرض الشريان التاجي والشريان الأورطي.
  • التأكد من كفاءة عمل العضلة القلبية.
  • الوصول للأماكن المسدودة أو الضيقة في الأوعية، التي قد ينتج عنها ألم صدري.
  • معرفة مستوى الأكسجين وقياس الضغط في القلب.
  • معرفة قدرة ضخ الدم من القلب في البطينين الأيمن والأيسر.
  • عمل خزعة من أنسجة القلب.
  • المساعدة في تحديد وجود أي عيب قلبي خلقي.

اقرأ أيضاً: تصوير الشرايين التاجية

Advertisement

إلى جانب ما تم ذكره سابقاً، يتم استخدام القسطرة القلبية في بعض الإجراءات العلاجية لأمراض القلب، أو كجزء منها. وقد تتضمن تلك الإجرءات ما يلي:

  • علاج الشريان الضيق، وقد يحدث هذا باستخدام دعامة.
  • إصلاح ثقوب القلب.
  • التعرف على أي عيوب خلقية.
  • استبدال صمامات القلب التالفة أو علاجها.
  • توسيع الصمامات القلبية الضيقة (باستخدام بالون).
  • المساعدة في الوقاية من الجلطات الدموية.

اقرأ أيضاً: اضطربات ضربات القلب وأسبابها وأعراضها

كيف تستعد لإجراء قسطرة القلب؟

قبل الخضوع لإجراء قسطرة القلب، قد يطلب منك الطبيب الاستعداد باتباع بعض الإرشادات والنصائح. ويتضمن ذلك ما يلي:

  • الامتناع عن الطعام والشراب لمدة 6 ساعات على الأقل قبل الإجراء، لتجنب أي مضاعفات يمكن أن تظهر عند التخدير.
  • قم بسؤال طبيبك عن إمكانية تناولك للأدوية الخاصة بك مع بعض الماء، وهل هذا مسموح أم لا عند إجراء القسطرة القلبية، وإذا كنت تتناول أدوية لأمراض معينة مثل السكري كالأنسولين، فاحرص على إخباره، فقد تستطيع تناول أدويتك وطعامك بعد الإجراء بوقت قصير.
  • قد يتطلب إجراء قسطرة القلب الامتناع عن تناول أي أدوية لتقليل كثافة الدم كالأسبرين والوارفارين. والطبيب هو من سيحدد جرعة الدواء المناسبة لحالتك، فتحدث معه.

اقرأ أيضاً: كيف تتم عملية قسطرة القلب وكيفية الاستعداد له

ما هي مخاطر قسطرة القلب؟

وبعد التعرف على أسباب قسطرة القلب فإن قسطرة القلب لها بعض المخاطر، ولكن نادراً ما تحدث هذه المضاعفات، وقد تتضمن تلك المضاعفات ما يلي:

Advertisement
  • الكدمات.
  • حدوث نزيف.
  • حدوث سكتة دماغية.
  • حدوث تلف في الشريان أو المنطقة التي تم إدخال القسطرة فيها.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • حدوث ردود الفعل التحسسية على الصبغة أو الدواء.
  • حدوث عدوى.
  • جلطات الدم التي قد تؤدي في بعض الحالات إلى حدوث النوبة القلبية

اقرأ أيضاً: قسطرة القلب وأسبابها ومخاطرها

وفي النهاية وبعد التعرف على أسباب قسطرة القلب وكيفية الاستعداد لهذا الإجراء وهل هناك أي مخاطر قد تكون مصاحبة لهذا الإجراء أم لا، إذا كان لديك أي استفسار أو سؤال آخر يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/cardiac-catheterization/about/pac-20384695 https://www.webmd.com/heart-disease/guide/cardiac-catheterization1#1