ADVERTISEMENT

أضرار التدخين على القلب

أضرار التدخين على القلب
جميعنا نعلم جيدًا التدخين وأضراره لصحتنا بشكل عام، وأضراره للقلب بشكل خاص، لذلك عزيزي القارئ سوف نتعرف في هذا المقال على أضرار التدخين على القلب بشكل أوضح.

أضرار التدخين على القلب

في الطبيعة ينتقل الهواء الذي تتنفسه من الرئتين إلى القلب ثم يضخ القلب الأكسوجين إلى الجسم من خلال الأوعية الدموية، ولكن ماذا لو كان الهواء الذي تتنفسه ملوثًا بدخان السجائر؟ في تلك الحالة يكون الدم الذي يتم ضخه للجسم ملوثًا بالمواد الكيميائية الضارة، وتسبب هذه المواد الضرر بالقلب والأوعية الدموية التي تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب مثل:

ADVERTISEMENT

1- مرض تصلب الشرايين

تصلب الشرايين ينتج عن دخان السجائر بسبب تغيير كيمياء الدم وظهور البلاك الذي يتكون من الكوليستول، والكالسيوم، والدهون ومواد أخرى، وتصلب للشرايين يصعب على خلايا الدم أن تنتقل من خلال الشرايين أو الأوعية الدموية لتصل إلى القلب أو الدماغ مما يسبب الأزمات قلبية أو الـسكتات الدماغية وقد تحدث الوفاة.

2- مرض الشريان المحيطي

مرض الشريان المحيطي من الآثار الجانبية للتدخين، وتنتج من ضيق الأوعية الدموية، وعدم ضخ الدم بالشكل الصحيح إلى الذراع والساق واليد والقدم، مما قد يؤدي لبتر هذ الأعضاء.

3- مرض تمدد الشريان الأورطي البطني

هذا المرض عبارة عن انتفاخ في منطقة الشريان الأورطي وهو الشريان الرئيسي الذي يقوم بتوزيع الدم عبر الجسم، وهو من الأمراض الخطيرة التي تؤثر على القلب، ويجب توخي الحذر لأنه في حالة انفجار هذا الشريان يمكن أن يؤدي إلى الوفاة المفاجئة.

التدخين السلبي وتأثيره على القلب

إن التدخين لا يؤذي فقط المدخنون بل يؤذي أيضًا غير المدخنين الذين يتعرضون إلى دخان السجائر بشكل كبير. حيث يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب لغير المدخنين الذين يتعرضون للتدخين السلبي بنسبة 25 إلى 30 في المائة عن أولئك الذين لم يتعرضوا له، فقد يكونوا تحت خطر الإصابة بنوبات قلبية وسكتات دماغية.

ADVERTISEMENT

لذلك عزيزي القارئ إذا لم تكن مدخنًا، فحاول أن تبتعد عن الأماكن التي يوجد بها مدخنون، وأن تتجنب أقاربك أو أصدقاؤك المدخنين؛ لكي تحمي نفسك من أضرار التدخين على القلب خاصة، وأضرار التدخين بشكل عام.

كيفية حماية نفسك من أضرار التدخين على القلب

أفضل طريقة لحماية قلبك من الأمراض الناتجة عن التدخين هي عدم البدء مطلقًا باستخدام السجائر، وإذا كنت مدخنًا بالفعل فعليك أن تحاول أن تقلع عن التدخين، وعلى الرغم من صعوبة هذه الخطوة ولكن يمكن أن يساعدك الطبيب أو المراكز الطبية الكبيرة ويمكنك أيضًا:

  • استخدام العلاج ببدائل النيكوتين المعتمدة من إدارة الأغذية والعقاقير، وهذا يساعد على تقليل الرغبة الشديدة في التدخين وتقليل أعراض الانسحاب.
  • قد ثبت أن العلاج ببدائل النيكوتين المعتمد آمن وفعال لمساعدتك على الإقلاع عن التدخين، عن طريق كميات معينة من النيكوتين دون وجود مواد كيميائية سامة.
  • إذا كنت مدخنًا ومهتم بصحة قلبك، فقد يساعدك التشاور مع طبيبك بشأن العلاج ببدائل النيكوتين أو غيرها من خيارات الإقلاع عن التدخين، لا تتردد في طلب المساعدة.

في النهاية عزيزي القارئ وبعد أن تعرفنا على أضرار التدخين على القلب للمدخنين وغير المدخنين الذين يتعرضون للتدخين بشكل غير مباشر، ننصحك بعدم تجربة السجائر إذا كنت غير مدخن، وإذا كنت مدخناً حاول التقليل أو الإقلاع عند التدخين، ويمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أشرقت طارق
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.fda.gov/tobacco-products/health-information/how-smoking-affects-heart-health
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد